المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : القضاء الإداري يبطل إنتخاب ( الحميري ) محافظاً على ديالى تلبيةً لرغبة التحالف الشيعي


محب العراق
2013-10-02, 04:00 PM
السومرية نيوز/ ديالى




http://www.alsumaria.tv/newsimages/NB-83762-635163110976081580.jpg


أعلنت كتلة تحالف ديالى الوطني في مجلس محافظة ديالى، الاربعاء، عن اصدار محكمة القضاء الاداري قرارا ببطلان الجلسة التي جرى خلالها انتخاب الحكومة المحلية، مؤكدة ان القرار سيؤدي الى اعادة تشكيل الحكومة من جديد.

وقال عضو الكتلة مثنى التميمي، في حديث لـ"السومرية نيوز" إن "محكمة القضاء الاداري في العاصمة بغداد، اصدرت قرارا ببطلان الجلسة التي جرى خلالها انتخاب الحكومة المحلية، وعمر الحميري محافظا لديالى".
واضاف التميمي ان "ذلك جاء بناءا على الشكوى المقدمة من قبل التحالف والتي تم تأجيل اصدار القرار فيها لثماني مرات"، مشيرا الى ان "قرار المحكمة ا واضح وسيؤدي الى

اعادة تشكيل الحكومة المحلية من جديد".

وكان تحالف ديالى الوطني تقدم في حزيران الماضي، بشكوى قانونية لمحكمة القضاء الاداري يطالب فيها ببطلان الجلسة التي جرى خلالها تشكيل الحكومة المحلية الحالية لأسباب

متعددة، منها عدم ابلاغ اعضائه بموعد ومكان الجلسة، اضافة الى ان الجلسة لم تعقد في اروقة مبنى مجلس ديالى.

فيما اشار الناطق الاعلامي باسم ادارة ديالى تراث العزاوي، في حديث لـ"السومرية نيوز"، إلى أن "جلسة انتخاب المحافظ كانت رسمية وباكتمال النصاب القانوني وحظيت باشراف القضاء العراقي".
يذكر ان مجلس محافظة ديالى صوت خلال جلسته التي عقدت، في 19 حزيران 2013، بحضور 19 عضوا من أصل 29، على منح مرشح العراقية عمر الحميري منصب محافظ ديالى لدورة ثانية، ومنح المرشح عن التيار الصدري محمد جواد كاظم منصب رئيس مجلس المحافظة.

.......

[B][SIZE="5"][B]هذا المحافظ من أهل السنة الذين يمثّلون [SIZE="6"]75 بالمئة من سكّان المحافظة //

ولكن المحافظة تسيطر عليها المليشيات والقادة العسكريين الشيعة ، ويتحكّم (("هادي العامري])) قائد فيلق بدر بهذه المحافظة ولا سلطة

لهذا المحافظ على هذه المحافظة السّنيّة ؟؟؟؟ !!!!! (( والآن كما يُقال بالمثل العراقي (( كملت السبحة ))

وغرض الشيعة الأول والأخير هو إفراغ المحافظة من أهل السنة وتهجيرهم لكي تكون هذه

المحافظة ممراً آمناً لقوات الحرس الثوري الإيراني في وسط العراق

ومنفذاً يخترق المحافظات السّنية الأخرى إن سقط بشّار أو أراد السّنة إقامة إقليم يحميهم من

التشيّع وكلّ هذا بالتنسيق بين قادة من الحرس الثوري الإيراني مع هادي العامري وبتنفيذ حكومة المليشيات العراقية ؟؟؟ ))



.......

محب العراق
2013-10-02, 05:47 PM
السومرية نيوز/ ديالى

أكد محافظ ديالى عمر الحميري، الاربعاء، أن تشكيل الحكومة المحلية كانت قانونية في جلسة رسمية عقدت في حزيران الماضي، فيما اتهم بعض القوى السياسية بتشويه بعض الحقائق امام القضاء، لافت الى تقديم ادلة وبراهين لتمييز قرار محكمة القضاء الاداري.

وقال الحميري في بيان تلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه، إن "تشكيل حكومة ديالى المحلية تم في جلسة رسمية عقدت في شهر حزيران الماضي حضرها 19 من اعضاء مجلس المحافظة المنتخبين ينتمون الى اغلب التحالفات السياسية ومنها تحالف ديالى الوطني وضمت جميع اطياف المجتمع العراقي بقومياتها ومذاهبه المتنوعه جاءت وفق الاطار القانوني المتبع ولم تخالف ايا من شروطه".

واضاف الحميري ان "وقائع الجلسة لاولى عقدت في مبنى حكومي وسط بعقوبة وسط اجراءات امنية مشددة حرصا على ارواح اعضاء المجلس بعد تعرض بعضهم الى تهديدات مباشرة بالاستهداف اضافة الى ان الجلسة لم تكن سرية وجميع اعضاء المجلس على علم مسبق بها والدليل حضور 19 عضو من اصل 29 عضو يمثلون اجمالي عدد اعضاء مجلس ديالى".

واشار محافظ ديالى الى ان "جلسة انتخاب المحافظ ونائبه الاول ورئيس مجلس ديالى كانت باشراف قضائي مميز برئاسة مدير محكمة استناف ديالى اضافة الى حضور اعلامي كبير من مختلف القنوات المرئية والمسموعة والمقروءة ولم يتم خلالها اقصاء اي مكون او تيار سياسي بل العكس من ذلك رسمت خارطة طريق لحكومة محلية قوية للنهويض باعباء ملفات عديدة ابرزها الامن والخدمات".

والمح الحميري الى ان "بعض القوى السياسية عمدت الى تشويه الحقائق وتقديم ادعاءات باطلة امام محكمة القضاء الاداري لتصدر الاخيرة قرارها ببطلان جلسة تشكيل حكومة ديالى المحلية لافتا الى ان فريق قانوني سيقدم الادلة والبراهين الصادقة التي تؤكد مصداقية وقانونية تشكيل حكومة ديالى المحلية وفق اطار واضح".

ولفت محافظ ديالى الى ان "قرار محكمة القضاء الاداري سيتغير لصالحنا لاننا اصحاب حق ولم نرتكب اي اخطاء"، داعيا كافة القوى والاحزاب السياسية الى "عدم اثارة الراي العام في ظل الاوضاع الراهنة وانتظار قرار القضاء العراقي العادل لاننا لسنا اصحاب مناصب بل مؤمنين بمشاريع وطنية تهدف لخدمة المواطن اولا والتضحية من اجله".

وكانت كتلة تحالف ديالى الوطني في مجلس محافظة ديالى اعلنت، الاربعاء، اصدار محكمة القضاء الاداري في العاصمة بغداد قرار بابطال الجلسة التي جرى خلالها انتخاب الحكومة المحلية مؤكدا ان القرار سيؤدي الى اعادة تشكيل الحكومة المحلية من جديد.

ويتألف مجلس ديالى الحالي من 29 مقعدا 14 منها لكتلة تحالف ديالى الوطني و12 لقائمة عراقية ديالى و3 مقاعد للكورد.

وشكل مجلس محافظة ديالى في حزيران الماضي حكومته المحلية الجديدة بغياب التحالف الوطني، بعد منح منصب المحافظ لقائمة عراقية ديالى بموجب تحالف مع كتلة الاحرار الممثلة للتيار الصدري التي حصلت على منصب رئيس مجلس المحافظة.

....

..............................................