المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سلسلة القواعد الفقهية وتطبيقاتها... قاعدة رقم (10)


ابو محمد العراقي
2013-10-07, 04:14 PM
سلسلة القواعد الفقهية وتطبيقاتها... قاعدة رقم (10)

الأصل في المعاملات الحل حتى يقوم دليل على التحريم(1 )

من نعمة الله –تعالى- على عباده أن جعل الطاعات التي يُتعبد بها إليه أنَّ الأصل فيها المنع، ولا تصح إلاَّ بدليل، وأنَّ الأصل في المعاملات الحل والإباحة حتى يرد دليل المنع منها، وهذا عام سواء في أصل المعاملة أو صفتها أو شرطها.
قال شيخ الإسلام: "إن المسلمين إذا تعاقدوا بينهم عقوداً ولم يكونوا يعلمون لا تحريمها ولا تحليلها، فإن الفقهاء جميعهم - فيما أعلمه- يصححونها إذا لم يعتقدوا تحريمها، وإن كان العاقد لم يكن حينئذ يعلم تحليلها لا باجتهاد ولا بتقليد. ولا يقول أحد: لا يصح العقد إلاَّ الذي يعتقد أن الشارع أحله. فلو كان إذن الشارع الخاص شرطاً في صحة العقود، لم يصح عقد إلا بعد ثبوت إذنه كما لو حكم الحاكم بغير اجتهاد فإنه آثم وإن كان قد صادف الحق. وأما إن قيل: لا بد من دليل شرعي يدل على حلها سواء كان عاماً أو خاصاً فعنه جوابان:
أحدهما: المنع.
والثاني: أن نقول: قد دلت الأدلة الشرعية العامة على حل العقود والشروط جملة إلا ما استثناه الشارع(2)".إهـ
دليل القاعدة:
قوله تعالى: وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا(3 ) قال العلامة السعدي: "قوله وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ  أي: لما فيه من عموم المصلحة وشدة الحاجة وحصول الضرر بتحريمه، وهذا أصل في حل جميع أنواع التصرفات الكسبية حتى يرد ما يدل على المنع(4)".إهـ
وقوله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُود(5) قال الشيخ ابن عثيمين: "فأمر اللهُ بالوفاء بالعقود على أي وجه عقدت، وبأي معاملة كانت، ما لم يثبت تحريمها( 6)".إهـ
ومن السنة: قوله : «كل شرط ليس في كتاب الله فهو باطل وإن كان مائة شرط(7 )». قال القرطبي: "فبيَّنَ أن الشرط أو العقد الذي يجب الوفاء به ما وافق كتاب الله أي دين الله، فإن ظهر فيها ما يخالف رُدَّ(8)".إهـ، وليس المقصود من الحديث أن يكون العقد أو الشرط للمعاملات منصوصاً عليه في كتاب الله.
________________________________________
( 1) الشرح الممتع (4/237).
(2 ) مجموع الفتاوى (29/159).
(3 ) سورة البقرة (275).
(4 ) تيسير الكريم الرحمن (116).
( 5) سورة المائدة (1).
( 6) شرح منظومة أصول الفقه وقواعده (91).
( 7) أخرجه البخاري، رقم (2561)، ومسلم، رقم (1504) من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما.
( 8) تفسير القرطبي (6/33).

ابو محمد العراقي
2013-10-07, 04:17 PM
قال تعالى: إن أكرمكم عند الله أتقاكم

فجر الإنتصار
2013-10-07, 06:03 PM
أحسنتم أخي الكريم

بارك الله فيكم

ابو الزبير الموصلي
2013-10-07, 07:26 PM
جزاكم الله خيرا

ابو محمد العراقي
2013-10-07, 07:38 PM
وجزاكــــــــــــــــــــــــم اللهُ خيــــــــــــــــــــــــرا جميعـــــــــــــــــــــــــــــاً

ـآليآسمين
2013-10-07, 08:37 PM
أسال الله لكمـ إيمان لـآ يرتد و نعيما لـآ ينفذ
باركـ الله فيكمـ ونفع بكمـ
جزاكمـ الله خيرا
:111:

ابو عبد الرحمن المهاجر
2013-10-07, 09:53 PM
جزاك الله خيرا ابو حمودي الغالي

الحياة أمل
2013-10-07, 10:09 PM
[...
كتب الله أجركم وبآرك في علمكم
ونفع بكم
::/

أبو صديق الكردي
2013-10-08, 03:08 AM
جزاك الله خيراً ونفع بك

اسامة الحديثي
2013-10-08, 06:40 AM
نفع الله بكم

ابو محمد العراقي
2013-10-08, 01:58 PM
أحســـــــــــــــــــن اللهُ إليـــــــــــكم جميــــــــــــــــــــــــعاً

ابو محمد العراقي
2013-10-08, 01:59 PM
العقـــــــــــــل نعمـــــــــــــــــــة من الله

نعمان الحسني
2013-10-08, 07:49 PM
واصلوا هذا الابداع , أحسن الله إليكم ..