المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بركة الغنم ! - فائدة جميلة


ابو الزبير الموصلي
2013-10-16, 11:54 AM
منقول من خالد الشافعي

قال الإمام البخاري رحمه الله تعالى في الأدب المفرد : باب إن الغنم بركة ................. 575 - حدثنا عمرو بن مرزوق قال أخبرنا شعبة عن عمارة بن أبى حفصة عن عكرمة عن ابن عباس قال :

" عَجِبْتُ لِلْكِلاَبِ وَالشَّاءِ، إِنَّ الشَّاءَ يُذْبَحُ مِنْهَا فِي السَّنَةِ كَذَا وَكَذَا، وَيُهْدَى كَذَا وَكَذَا، وَالْكَلْبُ تَضَعُ الْكَلْبَةُ الْوَاحِدَةُ كَذَا وَكَذَا وَالشَّاءُ أَكْثَرُ مِنْهَا " اهـ .


قلت : إسناده صحيح لا غبار عليه .
~ ~ ~
وقد قال حبر الأمة وبحرها ترجمان القرآن عبدالله بن عباس كما فى كتاب الأدب المفرد للإمام البخارى صفحة أربع وثمانين قال ابن عباس رضى الله عنهما عجبت للكلاب والشاء يعنى الغنم إن الشاء يذبح منها فى السنة كذا وكذا ويهدى كذا وكذا والشاء أكثر منها والكلب تضع الواحدة كذا وكذا وهى قليلة يعنى الكلبة عندما تلد تلد عدد ثلاثة أو أكثر والغنم الغالب على ولادتها واحدة وإن زادت إلى اثنين وما زاد على اثنين فى حكم الندرة ثم يذبح منها فى العام كذا وكذا وما يخلو يوم من ذبح مئات بل ألوف وإن قلت ملايين لا تبالغ . ومع ذلك سبحان من بارك فيها لو أن هذا الذبح استعمل فى الكلاب لما بقى كلب من زمن يعنى هى يعنى مع عدم إعمال السكين فيها وأكل لحمها سبحان من قلل عددها يقول ابن عباس رضى الله عنه عجبت للكلاب والشاء حقيقة أمر عجيب لكن هذا بارك الله فيه وما بارك الله فيه لا يمكن يعنى أن ينقطع ولا أن يقل هذا مبارك وأما تلك فهى نحسة نجسة نعوذ بالله منها شر المخلوقات فلذلك ما وضع الله فيها البركة فما كثرة توالدها ترى قلة عددها الكلاب وأما هذه مع قلة عدد توالدها سبحان الله تنمو كما ينمو الدود الغنم من أين تأتى تأتى من عند الكريم الوهاب سبحانه وتعالى بغير حساب الغنم سأل عن الصلاة فى مرابض الغنم قال صلوا فيها فإنها بركة ولذلك اختار الله لأنبيائه على نبينا وعليهم جميعا صلوات الله وسلامه ورعاية الغنم من أجل أن يحصل فيهم هذه البركة ولأجل أن يحصل فيهم هذا الخلق الكريم فى رعاية هذا الحيوان البهيم الذى هو مبارك مسكين أنيس هو خير الحيوانات وأكثرها أنسا ولطافة اختار الله لأنبيائه هذا ثم بما أنها فيها هذا الأمر تحتاج إلى حنو سعة صدر حسن رعاية ضعيفة انقض عليها الذئب يأكلها من أولها لآخرها أما الإبل إذا رآه الذئب يهرب منه لو أن الذئب اقترب من الإبل لضربه بيده فقطعه قطعا لا تعد ولا تحصى أما هذه المسكينة قد يأتى يعنى ذئب واحد إلى زريبة غنم لا يترك منها شاة حية .
منقول

~ ~ ~
من الأمثال الشعبية المشهورة في بعض البلدان :
الله بارك في الحلال ( أي الغنم ) ولم يبارك في الكلاب .

~ ~ ~
منقول من أبي عبد البر طارق دامي

قد يكون سبب كثرتها هو أن فيها الزكاة و هي نماء و الصدقة لا تنقص من مال عبد بل تنميه و تزيده

كما يكون سبب كثرتها اعتناء الناس بها لكثرة منافعها و لثمنها فهم يعتنون بها بالأكل و الدواء و الطبيب أما الكلاب فقد أمر الرسول بقتلها كما تموت بسبب حوادث السير و انتقال العدوى بينها و موت صغارها فإذا ولدت الكلبة سبعة جراء فقد لا ينجو إلا واحد

ـآليآسمين
2013-10-16, 03:27 PM
جزاكمـ الله خيرا ونفع بكمـ
أحسنتمـ ـآلطرحـ
:111:

الحياة أمل
2013-10-16, 11:52 PM
سبحآن الله !
بآرك الرحمن في طرحكم النآفع
دُمتم موفقين ...~