المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حدث في مثل هذا اليوم ( أوّل أيّام عيد الأضحى ) إعدام الرئيس العراقي ( صدّام حسين )


محب العراق
2013-10-16, 02:24 PM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
...................................
http://www.youtube.com/embed/rirLEWDiqmk?rel=0
............................

العراقي
2013-10-16, 03:23 PM
انتبهوا الى المقطع
الذي يقول ( الى جهنم ) هو مقتدى الصدر الذي هدم المساجد في بغداد وقتل آلآف السنة

بالنسبة لصدام حسين لو لم يكن له فضل الا انه حمى المسلمين والعرب من ايران لكان له فضل على كل مسلم
ونطق الشهادة قبل اعدامة
و اعدامه في يوم عظيم عند الله
و اعدامه على يد مشركين
كل هذا يجعل المسلم على اسوء حال ان يمسك لسانه من الطعن فيه

العراقي
2013-10-16, 03:30 PM
يقول الشيخ عبد العزيز الفوزان في سؤال وجه له فأجاب :

صدام رحمه الله
له جرائم عظام وله حسنات عظام
وذكر من حسناته وقوفه امام المد الصفوي الشيعي في ايران ووقوفه امام الاحتلال الصليبي
ومقاومته لامريكان على مدى عشر سنوات حسنات عظام لايجوز اغفالها

وقال : ان الله اراد به خيرا عظيما عندما قتل هذه القتله وفي هذا اليوم وهو يوم الحج الاكبر يوم العيد من افضل الايام عند الله عزوجل كما اخبر النبي صلى الله عليه وسلم ولاشك ان الانسان اذا مات في يوم فاضل فهذا باذن الله من دلائل حسن الخاتمه
الله عز وجل اختار له هذا اليوم

اعدائه ارادوا النكايه به وباهل السنه من ورائه مع الاسف هو لايمثل اهل السنه ولكن هو محسوب عليها
لكن حقيقه هم قد فعلوا به خيرا كثيرا من حيث لايشعرون قتلوه في افضل الايام عند الله وهو يوم الحج الاكبر هذا اليوم
الذي هو ايضا من الاشهر الحرم والتي لايجوز فيها القتل والاعتداء على الناس والعياذ بالله ومع ذلك انتهكوا
حرمة هذه الاشهر الحرم وحرمة هذا اليوم العظيم

وايضا وجدوا اهل الاسلام كلهم قاطبة ماعدا الشواذ من هؤلاء الشيعه والرافضه وهم لايشكلون شيئا في امة الاسلام يجاورنهم العداء فارادوا النكاية بهم ومكايدتهم بقتله في هذا اليوم العظيم
ثم انه ايضا كما شهد العالم كله سخر الله له ويسر له ان نطق بالشهادتين على اكمل وجه اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمدا رسول الله رددها مرتين
وحقيقة من يرد الله عزوجل به خيرا
-ونحن لانعرف نياته ولكن نرجو له خيرا -لما وفق لقول هذه الكلمه
لاستعجم اللسان وعجز ان يقوله او لربما اشتغل بالرد على هؤلاء ومنازلتهم كما ارادوا هم ان يشغلوه عن شهادته بقولهم الى جهنم وبئس المصير ويرددون اسماء ائمة الضلاله مقتدى الصدر والحكيم وغيرهم لعنة الله عليهم اجميعين

((((اقولها بكل صراحه انهم ارادوا ان يشغلوه عن النطق بالشهادتين ))))

لكن يأبى الله سبحانه وتعالى الا ان ينطق بها ويشهد عليها الملايين في اسقاع الارض
هذا ما اعتقد والله اعلم انها بشائر خير لهذا الرجل ونسأل الله سبحانه وتعالى ان يكتب له الخير وان يكفر له ذنوبه وسيئاته التي كانت ذنوب عظام
قام بها هذا الرجل والامر الاخر ايضا اشياء كثيره واخبار واعمال تذكر لهذا الرجل
في اواخر حياته قبل حصول الغزو الامريكي الاخير من بناء المساجد ونشر حلقات تحفيظ القرأن وتشجيع اهل الخير وهذه امور عظيمه

(((انا اعتقد ربما هي من اسباب تسلط الامريكان عليه وحرصهم على تدمير هذا البلد وابعاد هذا الرجل وامثاله لانه بدأ يتجه اتجاها اسلاميا )))

على اية حال الله عزوجل رحمته واسعه
ولا يجوز ان نقول للناس ان مثل هذه لايستحق الرحمه
او لايجب الترحم عليه اونحكم عليه بالكفر والعياذ بالله كما رايت لبعض طلاب العلم هداهم الله عزوجل
نقول هذا افضى الى ربه والله سبحانه وتعالى اعلم بحاله ولايظلم ربك احدا ولكن نقول ان قتله بهذه الطريقه من اجل النكايه باهل السنه واغاظتهم والله انه خير عظيم قدم لهذا

الرجل في ...لم يكن يحلم بها

ثم العجب يا اخي واقولها بكل صراحه ولو كان الرجل ........ليس مسلما ولو كان من كان
لا اظن احدا يشك في شجاعة هذا الرجل ورباطة جأشه وقوة بأسه وشئ عجب لا في موقفه في القبض عليه ولا في محاكمته وثباته وقوة حجته وبالغته
ثم موقفه وهو ........يعلم انه سيموت بعض لحظات مع ذلك يسير بخطى ثابته مرفوع الرأس
ثم يرد على هؤلاء ويحقرهم في انفسهم ان ليست هذه من المراجل ليست مرجله ان تشمتوا في رجل الان يوضع حبل المشتقه في عنقه
ثم يرفض هو وضع الغطاء على راسه بكل شجاعه وعزه ثم بعد ذلك يتشهد بهذه الشهاده بكل ثقه وثبات
فلله دره حقيقة على كل هذه الشجاعه التي نفتقدها نحن اهل الاسلام

لكن كنت اتمنى لو ان هذا الرجل كان من اصله بنى عمله على اساس من التقوى ونفع الله عزوجل به نفعا عظيما
لكن بلا شك قتل علماء كثيرين من أئئمة اهل السنه و رفع لواء حزب البعث الكافر الفاسق

لكن نرجو في اخر جياته قد تاب ورجع إلى الله عزوجل
ولهذا ارى انه لا بأس في الترحم عليه والدعاء له
وهو مسلم وسنى ويرجى له خير ان شاء الله وخصوصا ان ختم له بالشهادتين والنبي صلى الله عليه وسلم قال: من قال لا الا الله ختم له بها دخل الجنه وقال :من كان اخر كلامه من الدنيا لا اله الا الله دخل الجنه
فنرجو له خيرا باذن اللهواستطرد الشيخ بعد هذا في الكلام على الوضع في العراق