المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : صحيح القصص النبوي | قصة الذي دخل الجنة بتنحيته الأذى عن طريق المسلمين


الحياة أمل
2013-10-17, 03:01 AM
http://im16.gulfup.com/rPrm1.png


صحيح القصص النبوي | قصة الذي دخل الجنة بتنحيته الأذى عن طريق المسلمين

لـ : عمر الأشقر


http://im35.gulfup.com/Gk9mO.png
روى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن أبي هريرة
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
[ بينما رجل يمشي بطريق ، وجد غصن شوك على الطريق ،
فأخره ، فشكر الله له فغفر له ]
وجاء في بعض الروايات عند مسلم عن أبي هريرة قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
[ مر رجل بغصن شجرة على ظهر طريق ، فقال : والله لأُنحين
هذا عن المسلمين لا يؤذيهم ، فأُدخل الجنة ]
وفي رواية أخرى عنده عن أبي هريرة
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
[ لقد رأيت رجلاً يتقلب في الجنة ، في شجرة قطعها من
ظهر الطريق ، كانت تؤي الناس ]
http://im35.gulfup.com/vJ31K.png
فأخره : أي نحاه ، وفي بعض روايات الحديث : فأخذه
فشكر الله له : رضي بفعله وقبل منه
يتقلب في الجنة : أي يتنعم بملاذها
http://im35.gulfup.com/McvoI.png
هذا الحديث يحكي قصة رجل كان مارا في إحدى الطرقات ، فوجد غصن شجرة ذات شوك يمتد على طريق المسلمين ، فيتأذى منه المارون ، فعزم على قطع ذلك الغصن ، وإبعاده عن الطريق ، وكان هدفه _ الذي صرح به _ تنحية الأذى عن طريق المسلمين ، فغفر الله له عمله ، وأدخله جنته ، ورآه الرسول صلى الله عليه وسلم يتقلب في الجنة بعمله هذا .
لقد عمل هذا الرجل قليلا ، وأجر كثيرا ، ورحمة الله واسعة ، وفضله عظيم ، وما فعله هذا الرجل حث عليه ديننا ، فقد أمرنا رسولنا صلى الله عليه وسلم بمثل فعله ، فقال ( نح الأذى عن طريق المسلمين ) وحذرنا تحذيرا شديدا من إيذاء المسلمين في طرقهم ، وفي ذلك يقول صلى الله عليه وسلم ( من آذى المسلمين في طرقهم ،
وجبت عليه لعنتهم ) .
والنصوص الواردة في هذا الموضوع كثيرة ، وهي تدل على الخلق الراقي الذي يتصف به المسلمون العاملون بالإسلام ، فهم يحرصون على نظافة طرقاتهم ، ويرجون منه عليه الأجر والثواب ، ولا يتكلفونه تكلفا .
http://im35.gulfup.com/hA6Ux.png
:81: بيان فضل تنحية الأذى عن طريق المسلمين ، وما فيه من أجر عظيم ، وثواب جزيل .
:81: سعة رحمة الله ، وعظم أجره ، فقد أثاب هذا الرجل الكثير بإدخاله الجنة بالعمل القليل ، وهو إماطة الأذى عن الطريق .
:81: مدى مخالفة المسلمين لتعاليم دينهم ، فترى بعضهم لا يكتفي بعدم تنحية الأذى عن طريق المسلمين ، بل يرمي مخلفات منزله ، وبقايا ما يأكله في طريق المسلمين .
:81: الشجرة التي يجوز قطعها هي المؤذية للمسلمين ، أما إذا كانت نافعة للمسلمين كالشجرة التي يستظل الناس في ظلها ، فلا يجوز قطعها ، وقد تهدد الرسول صلى الله عليه وسلم قاطعها بالنار ، ففي الحديث ( قاطع السدر يصوب الله رأسه في النار ) .

:111:
http://im16.gulfup.com/ov9D3.png

ـآليآسمين
2013-10-18, 01:58 AM
باركـ الله في جهدكـ ـآلقيمـ أخيتي
أحسنت وأحسن الله إليكـ
:111:

مناي رضا الله
2013-10-25, 11:02 AM
جزاكم الله خير