المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أجملُ ما قيلَ في ( النُّصحِ و الحكمة ) / قصيدة ( صالح بن عبد القدُّوس )


محب العراق
2013-11-15, 08:00 PM
أجملُ ما قيلَ في ( النُّصحِ و الحكمة ) / قصيدة ( صالح بن عبد القدُّوس ) مُتوفّى سنة 855 هـ
.................................................. .................

ذهب الشّبابُ فما له من عودةٍ ...... وأتى المشيبُ فأين منهُ المهرب ؟

دعْ عنك ما قد فات في زمن الصّبا ...... واذكرْ ذنوبكَ وابكها يا مذنبُ

واخشَ مناقشةَ الحسابِ فإنّه ..... لا بدّ يحصي ما جنيتَ ويكتبُ

والليلُ فاعلم والنهارُ كلاهما ....... أنفاسُنا فيه تعدُّ وتحسبُ

لم ينسهُ الملكانُ حينَ نسيتهُ ....... بل أثبتاه وأنت لاهٍٍ تلعبُ

والرُّوح فيك وديعةٌ أودعتُها ....... ستردُّها بالرغَّم منك وتسلبُ

وغرورُ دنياك التي تسعى لها ...... دارٌ حقيقتُها متاعٌ يذهبُ

وجميعُ ما حصلتَه وجمعتَه ..................حقّاً يقيناً بعد موتك ينهبُ

تبَّاً لدارٍ لا يدومُ نعيمُها ............ ومشيدُها عمّا قليلٍ يخربُ

فاسمعْ هُديتَ نصائحاً أولاكها ....... بَرٌّ نصوح للأنام مجرّبُ

أهدى النصيحةَ فاتّعظْ بمقاله ........... فهو التقيُّ اللّوذعيُّ الأدربُ

لا تأمن الدّهرَ الخؤونَ لأنّه .............. ما زالت قدماً للرجال يهذّبُ

وكذلك الأيام في غصاتهم ............ مضضٌ يذلُّ له الأعزّ الأنجبُ

ويفوز بالمالِ الحقيرُ مكانةً ........... فتراه يرجى ما لديه ويرغبُ

ويسرُّ بالتّرحيبِ عند قدومه ............ ويُقامُ عند سلامهِ ويُقرَّبُ

فاقنعْ ففي بعض القناعةِ راحةٌ ..... ولقد كسي ثوبَ المذلَّة أشعبُ

لا تحرصنّ الحرص ليس بزائدٍ ...في الرّزق بل يشقي الحريص ويتعبُ

كم عاجزٍ في الناس يأتي رزقهُ ...........رغداً ويحرمُ كيس ويخيّبُ

فعليك تقوى الله فالزمها تفزْ ............ إنّ التقيَّ هو البهيُّ الأهيبُ

واعملْ بطاعته وتنلْ منه الرضا .................إنّ المطيع لربّه لمقرَّبُ

أدّ الأمانة والخيانة فاجتنب ...... واعدلْ ولا تظلم يطيبُ المكسبُ

واحذرْ من المظلومِ سهماً صائباً ....... واعلم بأنّ دعاءهُ لا يحجبُ

واخفض جناحك للأقاربِ كلِّهم ...... يتذلّلٍ واسمح لهم إنْ أذنبوا

وإذا بُليتَ بنكبةٍ فاصبرْ لها ............. من ذا رأيتَ مسلماً لا ينكبُ

وإذا أصابك في زمانك شدَّةٌ ...... وأصابك الخطبُ الكريهُ الأصعبُ

فادعُ لربّك إنّه أدنى لمن .............. يدعوه مِن حبلِ الوريدِ وأقربُ

واحذر مؤاخاة الدَّني لأنّه ..........يُعدي كما يعدي الصحيحَ الأجربُ

واختر صديقك واصطفيه تفاخراً ...... إن القرينَ إلى المقارن ينسبُ

ودع الكذوب ولا يكن لك صاحباً ........ إن الكذوب لبئس خلاًّ يُصْحبُ

وذرِ الحقودُ وإنْ تقادم عهدهُ ......... فالحقدُ باقٍ في الصُّدور مغيَّبُ

واحفظْ لسانَك واحترز مِن لفظِه ....... فالمرءُ يسلم باللسانِ ويعطبُ

وزنِ الكلام إذا نطقتَ ولا تكنْ ................. ثرثارةً في كلِّ نادٍ تخطبُ

والسرّ فاكتمه ولا تنطقْ به .............. فهو الأسيُر لديك إذ لا ينشبُ

واحرصْ على حفظِ القلوبِ من الأذى .... فرجوعها بعد التنافر يصعبُ

إنَّ القلوبَ إذا تنافرَ ودُّها .......... شبهُ الزجاجةِ كسرُها لا يشعبُ

واحذر عدوّك إذ تراه باسماً ............... فالليثُ يبدو نابُهُ إذ يغضبُ

وإذا الصّديق رأيتَه متملِّقاً .................. فهو العدوُّ وحقُّه يتجنبُ

لا خيرَ في ودّ امرئٍ متملّونٍ ................ حلوُ اللّسان وقلبه يتلّهبُ

يعطيك مِن طرفِ اللسانِ حلاوةً ...........ويروغُِ منك كما يروغ الثعلبُ

يلقاك يحلفُ إنّه بك واثقٌ ................... وإذا توارى عنك فهو العقربُ

إذا رأيت الرّزق ضاقَ ببلدةٍ ............وخشيتَ فيها أن يضيقَ المكسبُ


فارحلْ فأرضُ اللهِ واسعةُ الفَضَا ............. طولاً وعرضاً شرقها والمغربُ


.................................................. ....

ـآليآسمين
2013-11-15, 09:55 PM
درر ما نثرته هنا مشرفنا ـآلفاضل
باركـ الله فيكمـ ومن كل شر حفظكمـ
:111:

الحياة أمل
2013-11-15, 10:32 PM
قصيدة معبرة جدآ !
شكر الله لكم .. ونفع بكم ...~

محب العراق
2013-11-18, 08:59 PM
نفع الله الجميع

بارك الله فيكم