المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الى دعاة الوطنية الزائفة


ام عبد المجيد
2013-11-27, 08:27 PM
قال الشيخ ابن عثيمين : " حب الوطن من الإيمان" هو حديث موضوع مكذوب ، بل المعنى أيضاً غير صحيح بل حب الوطن من التعصب. اهـ [شرح البيقونية]
وقال - رحمه الله - :
( ونحن إذا قاتلنا من أجل الوطن لم يكن هناك فرق بيننا وبين الكافر ؛ لأنه أيضا يقاتل من أجل وطنه . والذي يُقتل من أجل الدفاع عن الوطن فقط ليس بشهيد ، ولكن الواجب علينا ونحن مسلمون وفي بلد إسلامي ولله الحمد ونسأل الله أن يثبتنا على ذلك ، الواجب أن نقاتل من أجل الإسلام في بلادنا .
انتبه للفرق : نقاتل من أجل الإسلام في بلادنا ، فنحمي الإسلام الذي في بلادنا ؛ سواء كان في أقصى الشرق أو الغرب ، فيجب أن تصحح هذه النقطة : فيقال : نحن نقاتل من أجل الإسلام في وطننا أو من أجل وطننا لأنه إسلامي ، ندافع عن الإسلام الذي فيه .
...
أما مجرد الوطنية فإنها نية باطلة لا تفيد الإسلام شيئا ، ولا فرق بين الإنسان الذي يقول إنه مسلم والإنسان الذي نقول إنه كافر إذا كان القتال من أجل الوطن لأنه وطن .
وما يُذكر من أن " حب الوطن من الإيمان " وأن ذلك حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم كذب . حب الوطن إن كان إسلاميا فهذا تحبه لأنه إسلامي ، ولا فرق بين وطنك الذي هو مسقط رأسك أو الوطن البعيد عن بلاد المسلمين كلها وطن إسلامي يجب أن نحميه .
على كل حال ؛ يجب أن نعلم أن النية الصحيحة هي أن نقاتل من أجل الإسلام في بلدنا أو من أجل وطننا لأنه إسلامي لا لمجرد الوطنية ).اهـ [شرح رياض الصالحين ]

وقال - رحمه الله -:
( بقي علينا : الذي يقاتل دفاعا عن بلده ؛ هل هو في سبيل الله أو لا ؟
نقول : إن كنت تقاتل عن بلدك لأنها بلد إسلامي فتريد أن تحميها من أجل أنها بلد إسلامي فهذا في سبيل الله ، لأنك قاتلت لتكون كلمة الله هي العليا . أما إذا قاتلت لأجل أنها وطن فقط ؛ فهذا ليس في سبيل الله ، لأن الميزان الذي وضعه النبي عليه الصلاة والسلام لا ينطبق عليه ، وقد تقدم الكلام على هذه المسألة ، والله الموفق ).اهـ [ شرح رياض الصالحين]

الحياة أمل
2013-11-28, 06:33 AM
رحم الله الشيخ .. وغفر له
ملحظ دقيق في النية !
جزآك ربي خيرآ .. ونفع بك ...~

فجر الإنتصار
2013-11-28, 03:28 PM
أحسنتِ أحسن الله اليك
بارك الله فيك على طرحك الهادف

ام عبد المجيد
2013-11-28, 06:07 PM
جزاكن الله خيراً أخواتي الكريمات على طيب الوجود