المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الامر بالمعروف والنهي عن المنكر واجره العظيم


الدنيا فانيه
2013-12-25, 02:16 AM
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهواسم جامع لكل ماعرف من طاعة الله تعالى والتقرب إليه بفعل الواجبات والمندوبات

كن آمرا بالمعروف ناهيا عن المنكر
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر:
وهو اسم جامع لكل ماعرف من طاعة الله تعالى والتقرب إليه بفعل الواجبات والمندوبات
وهو واجب ولكن إذا قام به من يكفي سقط الإثم عن الباقين.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم « من رأى منكم منكرا فليغيره بيده ،فان لم يستطع فبلسانه ، فان لم يستطع فبقلبه ، وذلك اضعف الإيمان »
رواه مسلم

والحكمة منه:
إقامة الحجة على الخلق،،وخروج الآمرمن عهدة التكليف،،، ورجاء النفع للمأمور.

فضــله:
من واجبات الدين ومن دعائمه الأساسية، ومن مميزاته الظاهرة، وهو من أكبر عوامل الإصلاح والصلاح، به يعلو الحق ويندثر الباطل،
وبه تتفشى السعادة والأمان، وينتشر الخير والإيمان، وفيه أجر عظيم وثواب جزيل لمن قام به مخلصا صادقا ،والله سبحانه وتعالى أثنى علي القائمين به وهو سبب للنجاة
من مصائب الدنيا وعذاب الآخرة.

ومن عواقب ترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر:
انه سبب للعن من الله تعالى وغضبه ومقته وحلول عقابه في الدنيا والآخرة

شروطه:ـ
1ـ الإيمان فمن كان غير مسلم فلا يلزمه هذا الواجب.
2ـ التكليف
3ـ القدرة فمن لم يكن قادر فلا يجب عليه الإنكار إلابالقلب وذلك ببغضه للمنكر


الشروط المتعلقة بالمنكر الذي يجب إنكاره:
1ـ التحقيق من كون الفعل منكرا فلا يجوز الإنكار بالظن والاحتمال.
2ـ أن يكون موجودا في الحال وصاحبه مباشرا له وقت النهي
3ـ أن يكون ظاهرا دون تجسس قال تعالى (ولاتجسسوا) ولأن البيوت وما شابهها حرمة لا يجوز انتهاكها بغير مبرر شرعي

ومن الآداب التي يلتزمها الآمر والناهي:
1ـ الإخلاص .
2ـ العلم فلا ينكر دون علم والاوقع في محذور شرعي
3ـ الحكمة والموعظة الحسنة والأسلوب اللطيف مع إيضاح الحق .
4ـ الصبر والحلم .
5ـ مراعاة المصالح والمفاسد لئلا يقع الآمر والناهي في منكر أعظم من المنكر الذي يريد إنكاره فلا يأمر
ولا ينهي إلا إذا غلبت المصلحة على المفسدة.
ـ دفع المنكر بأيسر ما يندفع به الإنكار بحسب درجاته.ولان الإنكار درجات أعلاها باليد وأدناها بالقلب وهذا يحتاج معرفة فقه الأمر
بالمعروف والنهى عن المنكر .

من الفوائد المترتبة على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر:
1ـ البعد عن عقاب الله تعالى وعذابه فترك المنكر بدون إنكار سبب للعقوبة.
2ـ التعاون على فعل الخير والمعروف
3ـ أمن المجتمع وطمأنينته إذ به يندفع الشر ويأمن الناس على دينهم وأنفسهم وأموالهم وأعراضهم
4ـ تقليل الشر وإزالة المظاهر السيئة في المجتمع التي تدعو للفساد وتزيينه حتى عند من لا يفكرفيه..
قال تعالى : {كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُم مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ }
آل عمران110
وقال تعالى :{وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }آل عمران104

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم « من دعا إلى هدى ،كان له من الأجر مثل أجور من تبعه ، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا » رواه مسلم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " الدين النصيحة . قلنا : لمن ؟
قال : " لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم " . مسلم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن من أعظم الجهاد كلمة عدل عند سلطان جائر"
صححه الالبانى .

قالت أم الدرداء :
" من وعظ أخاه سرا فقد زانه ومن وعظه علانية فقد شانه "

قال سفيان الثوري رحمه الله .
لا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر إلا من كان فيه خصال ثلاث : رفيق بما يأمر : رفيق بما ينهى .
عدل بما يأمر عدل بما ينهى . عالم بما يأمر . عالم بما ينه .

الكاتب : ابو مريم زكي السيد ابراهيم

فجر الإنتصار
2013-12-25, 09:40 AM
بارك الله فيكِ وأحسنَ إليك على طرحك القيم

ـآليآسمين
2013-12-25, 11:30 AM
انتقاء قيمـ
جزاكـ الله خيرا وباركـ في طرحكـ
اسعدكـ ربي
:111:

الحياة أمل
2013-12-28, 03:10 AM
موضوع مهم
بآرك الرحمن فيك .. وحفظك ...~