المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الثوار يفجرون حاجزاً بريف حماه بالتنسيق مع أحد جنود النظام.. ويصرعون 15 شبيحًا


ابو بكر
2013-12-28, 11:09 AM
2013-12-27 --- 24/2/1435

http://www.almokhtsar.com/sites/default/files/styles/fornt/public/1414414_78.jpg


قتل ما لا يقل عن عشرة جنود تابعين لقوات النظام في تفجير استهدف مقرا لهم في حاجز "الغربال" شمال مدينة "كفرزيتا" بريف حماه مساء أمس الأربعاء، وذلك بالتنسيق مع أحد عناصر الحاجز التابعين لقوات النظام.
حاجز "الغربال" يستهدفه الثوار لأول مرة نظرا لصعوبة الوصول إليه بسبب موقعه المحصن عسكريا، فضلا عن قربه من عدة حواجز كالسلام والنمر، ويعتبر مقدمة دفاعية لقوات النظام، فهو يتمركز شمال مدينة "كفرزيتا" بريف حماه وجنوب غرب مدينة خان شيخون بريف إدلب وعلى الخط الفاصل بين محافظتي حماه وادلب.
ونتج التفجير عن زرع عبوة ناسفة وألغام مؤقتة، بين الساعة 8 و9 صباح يوم أمس بعد التنسيق مع أحد عناصر الحاجز الذي وافق على فعل ذلك بعد أن حصل على الأمان من الجيش السوري الحر.
الحاجز الذي يتكون من سبعة عشر جنديا يتوزعون على بنائين شرق وغرب الطريق الواصل بين مدينتي "كفرزيتا" و"خان شيخون" مرورا بقرية "تل الصياد"، بالإضافة إلى عربة BMB ودبابة ورشاشات ثقيلة منتشرة على أسطح الأبنية.
وتم تدمير بنائه الشرقي بشكل شبه كامل، كما تم تأمين الجندي الذي نسق معه "الحر" بحسب ما أفاد بعض أهالي قرية "تل الصياد" الذين هرعوا إلى الملاجئ تخوفا من أي عمل انتقامي قد يهدد أمنهم من قبل قوات النظام.
المصدر: زمان الوصل
"الدولة الإسلامية" تحكم سيطرتها على حاجز "المكاتب" بريف حماة وتسقط قتلى
اقتحم مقاتلو "الدولة الإسلامية في العراق والشام" اليوم الجمعة حاجز "المكاتب" الواقع شمالي مدينة "صوران" في ريف حماة، وتمكنوا من السيطرة عليه بعد معارك ضارية مع قوات الأسد أسفرت عن سقوط قتلى، بحسب "المجلس الثوري في محافظة حماة".
ومن جانبه ذكر "المرصد السوري" أن مواجهات عنيفة اندلعت بين الثوار وقوات الأسد في محيط حاجز "تل الناصرية" غربي بلدة "طيبة الإمام" بريف حماة، وسط قصف عنيف بالأسلحة الثقيلة.
كما أشار "المجلس الثوري" إلى أن مدفعية نظام الأسد استهدفت قرى الزوار غربي مدينة "طيبة الإمام" في ريف حماة الشمالي.
كتائب الثوار تسيطر على 3 مبانٍ في تلة "الشيخ يوسف" بريف حلب وتصرع 15 شبيحًا
تمكن الثوار اليوم الجمعة من السيطرة على ثلاثة مبانٍ لقوات الأسد في "تلة الشيخ يوسف" بريف حلب الشرقي بعد معارك عنيفة أسفرت عن سقوط 15 قتيلاً من عناصر الشبيحة، بحسب قناة "حلب اليوم".
ومن جهة أخرى ذكرت وكالة "شهبا برس الإخبارية" أن بلدة "ماير" بريف حلب شهدت قصفًا عنيفًا بالمدفعية الثقيلة من قبل جيش الأسد.
وفي الوقت نفسه أفادت وكالة "شهبا برس" أن قوات الأسد استهدفت مدينة "عندان" بريف حلب براجمات الصواريخ .