المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال للمذاكرة ايهم أرفع واكمل......


ابو العبدين البصري
2013-12-29, 08:05 PM
ايهم أرفع واكمل
باب

( باب فضل التوحيد وما يكفر من الذنوب )

أم:
باب

( من حقق التوحيد دخل الجنة بغير حساب )
؟؟؟

الحياة أمل
2013-12-29, 11:55 PM
جزآكم الله خيرآ
بآب ( من حقق التوحيد دخل الجنة بغير حسآب ) أرفع من بآب
( فضل التوحيد ومآ يكفر من الذنوب )
لأن لكل مسلم نصيباً من التوحيد ، فيكون له نصيب من فضل التوحيد وتكفير الذنوب
لكن ليس كل أحد يُحقق التوحيد ويدخل الجنة بغير حسآب !
إن شآء الله تكون الإجآبة صحيحة !

أم شيماء
2013-12-30, 01:26 AM
كتاب ِالتوحيد ِ

١بابٌ فضل التوحيد و ما يكفر من الذنوب
٢من حقق التوحيد دخل الجنة بغير حساب و هذا الباب متمم للباب الاول

و من فضله العظيم الذي يسعى اليه كل عاقل ان يدخل الجنة بغير حساب و هذا ارفع

و الله اعلم

ابو العبدين البصري
2013-12-30, 08:53 AM
جزآكم الله خيرآ
بآب ( من حقق التوحيد دخل الجنة بغير حسآب ) أرفع من بآب
( فضل التوحيد ومآ يكفر من الذنوب )
لأن لكل مسلم نصيباً من التوحيد ، فيكون له نصيب من فضل التوحيد وتكفير الذنوب
لكن ليس كل أحد يُحقق التوحيد ويدخل الجنة بغير حسآب !
إن شآء الله تكون الإجآبة صحيحة !

كتاب ِالتوحيد ِ
1بابٌ فضل التوحيد و ما يكفر من الذنوب
2من حقق التوحيد دخل الجنة بغير حساب و هذا الباب متمم للباب الاول
و من فضله العظيم الذي يسعى اليه كل عاقل ان يدخل الجنة بغير حساب و هذا ارفع
و الله اعلم
بارك الله فيكما , ورزقني الله وإياكم تحقيق التوحيد.
جواب موفق.
واليكم زيادة توضيح:
الجواب: باب من حقق التوحيد ارفع واكمل من باب فضل التوحيد, وذلك لما يلي:
هذا الباب_ أي: من حقق التوحيد دخل الجنة بغير حساب_ كالمتمم للباب الذي قبله؛ لأن الذي قبله: ( باب فضل التوحيد وما يكفر من الذنوب). فمن فضله هذا الفضل العظيم الذي يسعى إليه كل عاقل، وهو دخول الجنة بغير حساب, وهو أرفع رتبة من (باب بيان فضل التوحيد ) لأنه يشترك فيه أهله.
وأهل التوحيد هم أهل الإسلام, ولا شك أن لكل مسلم نصيباً من التوحيد، فيكون له تبعا لذلك نصيب من فضل التوحيد وتكفير الذنوب, أما خاصة هذه الأمة فهم الذين حققوا التوحيد, ولهذا عطف هذا الباب على الذي قبله؛ لأنه أخص.
فهذا الباب أعلى من الباب الذي قبله: ( من حقق التوحيد ) يعني: أنه لم يشرك بالله شيئاً، ولم يكن عنده شيء من المعاصي، هذا تحقيق التّوحيد، ومن بلغ هذه المرتبة دخل الجنة بلا حساب، أما من كان في المرتبة التي قبلها، وهو الموحّد الذي عنده ذنوب فهذا قد يُغفر له وقد يعذب بالنار، ثم يُخرج منها، لأن الموحّدين على ثلاث طبقات: كما قال تعالى:{ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ جَنَّاتُ عَدْنٍ} الآية.
الطبقة الأولى: الذين سلموا من الشرك، وقد لا يسلمون من الذنوب التي هي دون الشرك وهم الظالمون لأنفسهم وهم معرضون للوعيد.
الطبقة الثانية: المقتصدون الذين فعلوا الواجبات وتركوا المحرمات وقد يفعلون بعض المكروهات ويتركون بعض المستحبات وهم الأبرار.
الطبقة الثالثة: التي سَلِمَت من الشرك الأكبر والأصغر ومن البدع, وتركت المحرمات والمكروهات وبعض المباحات, واجتهدت في الطاعات من واجبات ومستحبات, وهؤلاء هم السابقون بالخيرات, ومن كان بهذه المرتبة دخل الجنة بلا حساب ولا عذاب(1 ).

____________
( 1) ينظر: إعانة المستفيد بشرح كتاب التوحيد, والتمهيد لشرح كتاب التوحيد.

ـآليآسمين
2013-12-30, 04:09 PM
مذاكرة مباركة بإذن الله تعالى
جزاكمـ الله خيرا ونسأل الرحمن أن يرزقنا جنة بلـآ حساب ولـآ سابقة عذاب !
اللهمـ آمين
:111:

الحياة أمل
2013-12-30, 04:19 PM
واليكم زيادة توضيح:
الجواب: باب من حقق التوحيد ارفع واكمل من باب فضل التوحيد, وذلك لما يلي:
هذا الباب_ أي: من حقق التوحيد دخل الجنة بغير حساب_ كالمتمم للباب الذي قبله؛ لأن الذي قبله: ( باب فضل التوحيد وما يكفر من الذنوب). فمن فضله هذا الفضل العظيم الذي يسعى إليه كل عاقل، وهو دخول الجنة بغير حساب, وهو أرفع رتبة من (باب بيان فضل التوحيد ) لأنه يشترك فيه أهله.
وأهل التوحيد هم أهل الإسلام, ولا شك أن لكل مسلم نصيباً من التوحيد، فيكون له تبعا لذلك نصيب من فضل التوحيد وتكفير الذنوب, أما خاصة هذه الأمة فهم الذين حققوا التوحيد, ولهذا عطف هذا الباب على الذي قبله؛ لأنه أخص.
فهذا الباب أعلى من الباب الذي قبله: ( من حقق التوحيد ) يعني: أنه لم يشرك بالله شيئاً، ولم يكن عنده شيء من المعاصي، هذا تحقيق التّوحيد، ومن بلغ هذه المرتبة دخل الجنة بلا حساب، أما من كان في المرتبة التي قبلها، وهو الموحّد الذي عنده ذنوب فهذا قد يُغفر له وقد يعذب بالنار، ثم يُخرج منها، لأن الموحّدين على ثلاث طبقات: كما قال تعالى:{ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ جَنَّاتُ عَدْنٍ} الآية.
الطبقة الأولى: الذين سلموا من الشرك، وقد لا يسلمون من الذنوب التي هي دون الشرك وهم الظالمون لأنفسهم وهم معرضون للوعيد.
الطبقة الثانية: المقتصدون الذين فعلوا الواجبات وتركوا المحرمات وقد يفعلون بعض المكروهات ويتركون بعض المستحبات وهم الأبرار.
الطبقة الثالثة: التي سَلِمَت من الشرك الأكبر والأصغر ومن البدع, وتركت المحرمات والمكروهات وبعض المباحات, واجتهدت في الطاعات من واجبات ومستحبات, وهؤلاء هم السابقون بالخيرات, ومن كان بهذه المرتبة دخل الجنة بلا حساب ولا عذاب(1 ).

____________
( 1) ينظر: إعانة المستفيد بشرح كتاب التوحيد, والتمهيد لشرح كتاب التوحيد.

بآرك الله فيكم استآذنآ
جزآكم ربي كل خير ونفع بعلمكم الإسلآم والمسلمين ...~

ابو العبدين البصري
2014-01-01, 07:40 PM
مذاكرة مباركة بإذن الله تعالى
جزاكمـ الله خيرا ونسأل الرحمن أن يرزقنا جنة بلـآ حساب ولـآ سابقة عذاب !
اللهمـ آمين
:111:
بآرك الله فيكم استآذنآ
جزآكم ربي كل خير ونفع بعلمكم الإسلآم والمسلمين ...~


اهلا باخواتي الكريمات.
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم.