المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصة أبو حنيفة وشدة خوفه من الله


الحياة أمل
2014-01-04, 07:30 AM
http://im16.gulfup.com/rPrm1.png

عن ضرار بن صرد قال: سمعت يزيد بن الكميت يقول - وكان من خيار الناس -:
كان أبو حنيفة شديد الخوف من الله، فقرأ بنا علي بن الحسين المؤذن ليلةً في عشاء الآخرة:
إذا زلزلت، وأبو حنيفة خلفه،
فلما قضى الصلاة وخرج الناس؛ نظرت إلى أبي حنيفة - وهو جالس يفكر ويتنفس -
فقلت: أقول لا يشتغل قلبه بي، فلما خرجت تركت القنديل، ولم يكن فيه إلا زيت قليل،
فجئت وقد طلع الفجر، وهو قائم قد أخذ بلحية نفسه،
وهو يقول: يا من يَجزي بمثقال ذرة خيرٍ خيراً، ويا من يجزي بمثقال ذرة شرٍ شراً أجِرِ النعمانَ عبدَك من النار،
وما يقرّب منها من السوء، وأدخله في سعة رحمتك،
قال: فأذنت فإذا القنديل يزهر - وهو قائم - فلما دخلت
قال: تريد أن تأخذ القنديل؟
قال قلت: قد أذنت لصلاة الغداة،
قال: اكتم علي ما رأيت،
وركع ركعتي الفجر، وجلس حتى أقمتُ الصلاة، وصلى معنا الغداة على وضوء أول الليل.

تاريخ بغداد (13/357)

:111:
http://im16.gulfup.com/ov9D3.png

مناي رضا الله
2014-01-05, 11:52 AM
اللهم امين

جزاك الله خير حبيبتي

الحياة أمل
2014-01-10, 07:49 AM
حيآك الله خآلتي
شآكرة لك كرم التعليق ...~