المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طلب شرح لحديث الرايات السود (فيقتلونكم قتلا لم يقتله قوم فإذا رأيتموه فبايعوه)


العراقي
2014-01-14, 02:43 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الغالي كنت اقرأ حديث وحصل لديّ لبس فيه
حاولت البحث ولكن لم اجد شيء واضح يمكن ان افهمه بسهوله

الحديث هو : (يقتتل عند كنزهم هذا ثلاثة كلهم ابن خليفة ثم لا يصير إلى واحد منهم ثم تطلع الرايات السود من قبل المشرق فيقتلونكم قتلا لم يقتله قوم فإذا رأيتموه فبايعوه ولو حبوا على الثلج فإنه خليفةالله المهدي)

من هم الذين يقتلون المسلمين قتلا لم يقتله قوم ؟
اهل الرايات السود ام (الثلاثة من ابناء الخليفة)

لأن اذا اهل الرايات السود هم من يقتلوننا , كيف يقتلوننا وكيف نذهب لمبايعتهم ؟

بارك الله فيكم وحفظكم

= = = = =
الجواب


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ؛
أما بعد :-
أنا أميل إلى قول من ضعف الحديث من أهل العلم ..
قال عبد الله بن أحمد بن حنبل
" حدثني أبي قال : قيل لابن علية في هذا الحديث ؟ فقال : كان خالد يرويه فلم يُلتَفَت إليه ، ضعَّفَ ابنُ علية أمره ، يعني : حديث خالد ، عن أبي قلابة ، عن أبي أسماء ، عن ثوبان ، عن النبي صلى الله عليه وسلم في الرايات " انتهى.
" العلل " (2/325)

وقال الحافظ ابن كثير رحمه الله :" رواه بعضهم عن ثوبان فوقفه ، وهو أشبه ، والله أعلم. " انتهى.
" البداية والنهاية " (10/55)

وقال الذهبي رحمه الله :
" أحمد في مسنده ، حدثنا وكيع ، عن شريك ، عن علي بن زيد ، عن أبي قلابة ، عن ثوبان ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إذا رأيتم السود قد أقبلت من خراسان فأتوها ولو حبوا على الثلج ، فإن فيها خليفة المهدي )

قلت – أي : الذهبي - : أراه منكرا ، وقد رواه الثوري ، وعبد العزيز بن المختار ، عن خالد الحذاء ، عن أبي قلابة ، فقال : عن أسماء ، عن ثوبان " انتهى.
" ميزان الاعتدال " (3/128) .
كما أعله الشيخ محمد رشيد رضا رحمه الله في " تفسير المنار " (9/419-421) .
وقال الشيخ الألباني رحمه الله :" منكر ...وقد ذهل من صححه عن علته ، وهي عنعنة أبي قلابة ، فإنه من المدلسين كما تقدم نقْلُه عن الذهبي وغيره ، ولعله لذلك ضعف الحديث ابنُ علية من طريق خالد ، كما حكاه عنه أحمد في " العلل " ( 1 / 356 ) وأقره ، لكن الحديث صحيح المعنى ، دون قوله : فإن فيها خليفة الله المهدي " انتهى باختصار.
" السلسلة الضعيفة " (رقم/85)

وإن قلنا بثبوته على قول من رأى ذلك ،،
فالمراد به أن أصحاب الرايات السود يقاتلون مع المهدي
أهل الباطل ، فهو مخصوص بحال وزمان معين ..
والله أعلى وأعلم ...
المصدر : طلب شرح لحديث الرايات السود (فيقتلونكم قتلا لم يقتله قوم فإذا رأيتموه فبايعوه) (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=14199)

.

ابوالحارث التلكيفي
2014-01-14, 04:08 PM
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ؛
أما بعد :-
أنا أميل إلى قول من ضعف الحديث من أهل العلم ..
قال عبد الله بن أحمد بن حنبل
" حدثني أبي قال : قيل لابن علية في هذا الحديث ؟ فقال : كان خالد يرويه فلم يُلتَفَت إليه ، ضعَّفَ ابنُ علية أمره ، يعني : حديث خالد ، عن أبي قلابة ، عن أبي أسماء ، عن ثوبان ، عن النبي صلى الله عليه وسلم في الرايات " انتهى.
" العلل " (2/325)

وقال الحافظ ابن كثير رحمه الله :" رواه بعضهم عن ثوبان فوقفه ، وهو أشبه ، والله أعلم. " انتهى.
" البداية والنهاية " (10/55)

وقال الذهبي رحمه الله :
" أحمد في مسنده ، حدثنا وكيع ، عن شريك ، عن علي بن زيد ، عن أبي قلابة ، عن ثوبان ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إذا رأيتم السود قد أقبلت من خراسان فأتوها ولو حبوا على الثلج ، فإن فيها خليفة المهدي )

قلت – أي : الذهبي - : أراه منكرا ، وقد رواه الثوري ، وعبد العزيز بن المختار ، عن خالد الحذاء ، عن أبي قلابة ، فقال : عن أسماء ، عن ثوبان " انتهى.
" ميزان الاعتدال " (3/128) .
كما أعله الشيخ محمد رشيد رضا رحمه الله في " تفسير المنار " (9/419-421) .
وقال الشيخ الألباني رحمه الله :" منكر ...وقد ذهل من صححه عن علته ، وهي عنعنة أبي قلابة ، فإنه من المدلسين كما تقدم نقْلُه عن الذهبي وغيره ، ولعله لذلك ضعف الحديث ابنُ علية من طريق خالد ، كما حكاه عنه أحمد في " العلل " ( 1 / 356 ) وأقره ، لكن الحديث صحيح المعنى ، دون قوله : فإن فيها خليفة الله المهدي " انتهى باختصار.
" السلسلة الضعيفة " (رقم/85)

وإن قلنا بثبوته على قول من رأى ذلك ،،
فالمراد به أن أصحاب الرايات السود يقاتلون مع المهدي
أهل الباطل ، فهو مخصوص بحال وزمان معين ..
والله أعلى وأعلم ...