المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الفرق بين ( الهدية و الهبة )


محب العراق
2014-01-21, 07:49 PM
الفرق بين الهدية و الهبة :

إنّ الهدية ما يتقرب به المُهدِي إلى المهدَى إليه، وليس كذلك الهبة ولهذا لا يجوز أن يقال إن الله يهدي إلى العبد كما يقال إنه يهب له وقال تعالى " فهب لي من لدنك وليّا " وهبةُ الله تعالى لعباده دون مقابلٍ يترتّبُ عليها سوى الشكر من قبل الموهوب له عرفاناً بما وهبه الله له ، وتقول أهدى المرؤوس إلى الرئيس ووهب الرئيس للمرؤوس،

وأصل الهدية من قولك هدى الشيء إذا تقدم وسميت الهدية هدية لانها تقدم أمام الحاجة .

والهدية: وإن كانت ضربا من الهبة، إلا أنّها مقرونة بما يشعر إعظام المهدي إليه وتوقيره، بخلاف الهبة.
وأيضا الهبة: يشترط فيها الايجاب، والقبول، والقبض إجماعا.

واختلف الاصحاب في الهدية: فذهب العلامة الجرجاني في القواعد على الاشتراط، لانّها نوع من الهبة، فيشترط فيها ما يشترط في الهبة.

وذهب بعض المتأخرين: إلى عدم اشتراط ذلك فيها، لان الهدايا كانت تحمل إلى النبي صلى الله عليه وسلم من كسرى، وقيصر وسائر الملوك، فيقبلها، ولا لفظ هناك.

لا يقال كان ذلك إباحة لا تمليكا، لانا نقول: لو كان كذلك لما تصرفوا فيه تصرف المال.
ومعلوم أنّ النبي صلى الله عليه وسلم كان يتصرف فيه، ويملكه غيره من زوجاته، وغيرهن، قيل: ويؤيده: أنّ الهدية مبنية على الحشمة والاعظام.
وذلك يفوت مع اعتبار الايجاب والقبول، وينقص موضعها من النفس.

الحياة أمل
2014-01-22, 12:06 PM
بآرك الرحمن فيك ونفع بكم
وفقكم ربي لمآ يُحب ويرضى ...~

ياسمين الجزائر
2014-01-23, 12:15 AM
سبحان الله كل كلمة في لغتنا لها وزنها و موضعها و مناسبتها
دقة عجيبة
عجبا لمن يحارب اليوم اللغة العربية من بني جلدتنا؟ تراهم لم يتذوقوا بعدُ حلاوتها و لم يدركوا جمالها؟
شكرا استاذي الفاضل
ادعو الله ان يهبك فرحة تنسيك آلامك و كل من يحب اللغة العربية