المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جريح في غيبوبه منذ اسبوعين دون ان يعلم بمقتل اولاده


العراقي
2014-02-02, 09:36 PM
جريح انباري في غيبوبة منذ اسبوعين وأهله يؤكدون: دفع وعائلته ثمن حرب لا ناقة لهم فيها ولا جمل
يرقد أبو محمد، بغرفة العناية المركزة، في إحدى مستشفيات أربيل عاصمة إقليم كردستان، منذ اسبوعين، بين الموت والحياة، من دون أن يعلم بفقدانه اثنين من أولاده، نتيجة قذيفة "عشوائية" أطلقها جيش المالكي ، كما تقول عائلته، على حي (النزال) وسط الفلوجة، شاء الله أن تسقط على منزله الذي أبى أن يتركه لاعتقاده بإمكانية التوصل لحل سياسي لأزمة الأنبار.
ولا تسمع في الغرفة التي يرقد فيها ابو محمد -علي الحلبوسي- سوى طنين أجهزة مراقبة الوظائف الحيوية، في حين يقف قريبه على بابها في حالة من الصدمة لهول "الفاجعة" التي حلت بالعائلة.


ويقول كريم حسن الحلبوسي إن أبو محمد البالغ من العمر 53 سنة، كان نائب ضابط في الجيش السابق، وبعد حله عمل كسائق أجرة بسيارة تعود لشقيقه
ويشير إلى أنه يعيل ثلاثة أبناء بينهم ذكران في المتوسطة والاعدادية، وفتاة وحيدة كان من المفترض أن يعلن زواجها لابن عمها مؤخراً، لكن اندلاع الحرب في الأنبار أجل ذلك.


ويضيف الحلبوسي، أن أبو محمد رفض الخروج من مدينة الفلوجة بالرغم من تكرر الاشتباكات على مشارفها، وتقدم الجيش إليها، واستمرار القصف عليها
ويبين أنه كانمقتنعاً بأن الأحداث ستهدأ ويصار إلى حل سياسي ينهي النزاع.
ويوضح أن صباح الأربعاء الموافق (الـ15 من كانون الثاني 2014)، كان ينذر بسقوط ضحايا بسبب كثافة القصف الذي كان نصيب أبو محمد، منه قذيفة عشوائية سقطت فوق مطبخ داره خلال تناول العائلة وجبة الإفطار،

ويلفت إلى أن القذيفة أدت إلى تهديم مدخل البيت ومنعت الجيران من انقاذ عائلة ابو محمد، إلا بعد جهد جهيد والاستعانة بآخرين من أبناء حي النزال.
ويؤكد أن الحدث تسبب بمقتل ولدي أبو محمد فوراً، وإصابته هو شخصياً فضلاً عن إصابة زوجته وابنته بجروح طفيفة
ويتابع أن الملاك الطبي في مستشفى الفلوجة أجروا عمليتين عاجلتين لأبي محمد لكنها لم تفلح في تحسن وضعه أو افاقته من الغيبوبة، نتيجة إصابته بشظية استقرت قرب الدماغ، مع تضرر الكبد والكلية اليمنى، فضلاً عن كسور عديدة في الساق.
ومن جانبه يقول قريب آخر لأبي محمد، يدعى علي محسن الحلبوسي، في حديث إلى (المدى برس)، إن مستشفى الفلوجة يعاني من شحة المستلزمات وزخم المصابين، فضلاً عن تعرضه هو الآخر للقصف، إذ انفجرت قذيفتان بالقرب من بابه وصالة الطوارئ، مما اضطرنا التفكير بنقل أبي محمد لكننا احترنا إلى أين
ويتابع ذلك كان الشغل الشاغل لنا في ظل حالته الحرجة وصعوبة التنقل داخل المدينة أو الخروج منها، نتيجة الاشتباكات بين الجيش والمسلحين، وكثافة القصف على أحيائها.
ويواصل الحلبوسي، أن الحل جاء فجأة من قبل منظمة خيرية عراقية تكفلت بنقل أبي محمد بسيارة إسعاف خاصة وتحملت نفقات العلاج في مستشفى خاص بمدينة أربيل، مع عدد آخر من الحالات الحرجة، في حين بقيت ابنته وزوجته، لدى احد اقربائهم في مدينة عنه،(220 كم غرب الرمادي).
ويؤكد الحلبوسي، أن أبو محمد رجل مشهود له بالصلاح والاستقامة بين أبناء مدينته وعشيرته، وكان يرى أن الحاصل في الفلوجة معركة سياسية لا يملك الأهالي فيها ناقة أو جمل، برغم أنهم من يدفع الثمن.

زهرة الاوركيد
2014-02-02, 10:06 PM
المالكي خذوه فغلوه ثم الجحيم صلوه الله يجعل كل انة طفل وبكاء ثكلى وترعيب المسلمين يذوقها
حسبي الله عليه

الحياة أمل
2014-02-03, 09:28 AM
الله المستعآن وإليه المشتكى !
حسبنآ الله ونعم الوكيل !

ابو عائشة
2014-02-03, 12:02 PM
اللهم يا جبار يا منتقم عليك بالمالكي اللهم ارنا فيه يوما اسودا اللهم انصر المجاهدين وافرغ صبرا على المسلمين

ياسمين الجزائر
2014-02-03, 01:50 PM
حسبنا الله و نعم الوكيل
اللهم إنا نستودعك أهلنا في الفلوجة فكن لهم عونا و نصيرا
اللهم آمين

القعقاع
2014-02-07, 10:19 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل ، اللهم ارنا فيهم عجائب قدرتك يارب العالمين
وافرحنا بموت الطاغيه المالكي الكلب الحقير

مناي رضا الله
2014-02-11, 05:30 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل

لاحول ولاقوه الابالله العلي العظيم