المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصيدة [ هيّا بنا يااخوتي ] للشاعرالنشوندلي


نعمان الحسني
2014-02-03, 07:33 AM
هيّابنا يااخوتي
نمضي الى درب الكفاح

فالعُرب في اغلالها...
كالطير مكسور الجناح

والشام ترزح في اللظى
وعويلها في كل ساح

ورأيتُ فوق جبينها
نجم الشهيد بدا ولاح

وديارها في مأتم
وصباحها ولّى وراح

في كل شبر جثة
وضحية ترّوي الجراح

دفنت برآءة صبية
كالزهر ترقص في مزاح

وتمايلت احلامها
وفؤادها يهوى انفتاح

واليوم من بعد الاسى
اضحت معاقا بالكساح

عزفت على وتر الردى
فيها البلابل بالصياح

من لي بمثل عراقنا؟
جرح يزمجر بالرياح

قد اطفأت بدموعها
شمس المسرّة والصباح

وفراتها متلّبطا
بين الدما كمداً وناح

وعلى الرصافة عبرة
ومرارة تحسو القراح

وترّبعت في عرشها
سود البهائم بالنباح

قد دنسوا انفاسها
ونفيسها اضحى مباح

لم يتركوا في صدرها
فرحاً تالقّ وانشراح

إلا مضوا في ذبحه
وغدت تمزّقه الرماح

إنّ العراق ضحيّة
لعصابة فيها سجاح

وتلّذذت في سلخها
ايران ثأرا من صلاح

قد اضرمت حوزاتهم
ناراً واولاد السفاح

وطني فديتك مهجة
وبذلتُ قلبي للكفاح

لن يرجع الحق السليب
سوى الكماة مع السلاح

وعراقنا بعيوننا
نصرا تبدّت في وشاح

والشام في اعماقنا
فاقت على كل الملاح

ستعود للشام غدا
وعراقنا بشرى الفلاح


شعر/ابوسعدالنشوندلي-حضرموت

الحياة أمل
2014-02-03, 08:54 AM
أبيآت جميلة تصوّر الوآقع !
نسأل الله الفرج القريب والعآجل للمسلمين في كل مكآن
جزآكم ربي خيرآ على النقل الطيب ...~

ياسمين الجزائر
2014-02-04, 05:09 PM
ابيات جميلة جدا
بارك الله فيك أخي النعمان
و هذه ابيات للدكتور فاضل السامرائي عن العراق
أيّ سهم يا بلادي تتّقي
كثُرت فيك نِبال الطامعين


أمن قريب كان يُرجى عونُهُ
او عدوٍ من ذوي الحقد الدفين


كلّ شبر فيك جُرحٌ غائرٌ
فمتى يا نور عيني تبرأين؟


يا مناراً للهدى أوقَدَه
سادةٌ من جُند خير المرسلين


سوف تبقى نيّراً مستعلياً
بيّن الفضل على مرّ السنين

ـآليآسمين
2014-02-05, 12:51 PM
اللهمـ أعز ـآلـأسلـآمـ وـآلمسلمين
وأذل ـآلشركـ وـآلمشركين ودمر أعداءكـ اعداء ـآلدين
عاجلـآ لـآ آجلـآ يا رب العالمين

نعمان الحسني
2014-02-07, 11:55 AM
شكر الله لكم على طيب المتابعة الإهتمام ..