المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دلالة ظاهرة تذكير الفاعل المؤنث في القرآن الكريم


ياسمين الجزائر
2014-02-20, 12:12 AM
دلالة ظاهرة تذكير الفاعل المؤنث في القرآن الكريم

http://store2.up-00.com/2014-02/1392844248411.gifما دلالة ظاهرة تذكير الفاعل المؤنث في القرآن الكريم كما جاء في قوله تعالى:

(ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البينات ) و(وما كان صلاتهم) و(يا نساء النبي من يقنت منكن)؟

تذكير الفاعل المؤنث له أكثر من سبب وأكثر من خط في القرآن الكريم.

فإذا قصدنا باللفظ المؤنّث معنى المذكّر جاز تذكيره وهو ما يُعرف بالحمل على المعنى.




وقد جاء في قوله تعالى عن الضلالة : (فَرِيقًا هَدَى وَفَرِيقًا حَقَّ عَلَيْهِمُ الضَّلَالَةُ إِنَّهُمُ اتَّخَذُوا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ (30) (الأعراف)

وقوله تعالى (وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ فَمِنْهُمْ مَنْ هَدَى اللَّهُ وَمِنْهُمْ مَنْ حَقَّتْ عَلَيْهِ الضَّلَالَةُ فَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ (36) ) النحل).



ونرى أنه في كل مرة يذكر فيها الضلالة بالتذكير تكون الضلالة بمعنى العذاب



لأن الكلام في الآخرة (كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ) (29) (الأعراف) وليس في الآخرة



ضلالة بمعناها لأن الأمور كلها تنكشف في الآخرة. وعندما تكون الضلالة



بالتأنيث يكون الكلام في الدنيا فلمّا كانت الضلالة بمعناها هي يؤنّث الفعل.



وكذلك بالنسبة لكلمة العاقبة أيضاً تأتي بالتذكير مرة وبالتأنيث مرة ، وعندما



تأتي بالتذكير تكون بمعنى العذاب وقد وردت في القرآن الكريم 12 مرة بمعنى



العذاب أي بالتذكير كما في قوله تعالى


(قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ ثُمَّ انْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ) (11) (الأنعام)

و

(وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ مَطَرًا فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُجْرِمِينَ) (84) (الأعراف)

و

(فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُنْذَرِينَ) (73) (الصافّات).



وعندما تأتي بالتأنيث لا تكون إلا بمعنى الجنّة كما في قوله تعالى



(و َقَالَ مُوسَى رَبِّي أَعْلَمُ بِمَنْ جَاءَ بِالْهُدَى مِنْ عِنْدِهِ وَمَنْ تَكُونُ لَهُ عَاقِبَةُ



الدَّارِ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ) (37) (القصص).

http://store2.up-00.com/2014-02/1392844248411.gifد.فاضل السامرائي

ـآليآسمين
2014-02-20, 10:20 AM
أحسن الله إليكـ في ـآلدارين
وجعلكـ من أهل ـآلفردوس ـآلـأعلى
باركـ الله فيكـ
:111:

الحياة أمل
2014-02-20, 10:37 AM
لفتة طيبة .. ونقل موفق
زآدك ربي من فضله ونفع بك ...~

العراقي
2014-02-20, 11:40 PM
احسن الله اليكم وبارك فيكم