المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما اللمسة البيانية في وصف إسماعيل بـ[ الحليم ] وإسحاق بـ[ العليم ]


الحياة أمل
2014-02-27, 02:44 PM
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824722.png
ما اللمسة البيانية في وصف الله تعالى لإسماعيل - عليه السلام - بالحليم
(فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ) سورة الصافات آية 101
واسحق - عليه السلام - بالعليم (فَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً قَالُوا لَا تَخَفْ وَبَشَّرُوهُ بِغُلَامٍ عَلِيمٍ)
سورة الذاريات آية 28 و (قَالُواْ لاَ تَوْجَلْ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ) سورة الحجر آية 53.

الحلم هو أن يملك الإنسان نفسه عند الغضب وهذا يظهر في علاقته مع الآخرين إذا غضب.
وربنا تعالى لما ذكر إسماعيل وذكر علاقته مع أبيه والآخرين في سورة الصافات ذكر في الآية
بعدها (قال يا أبت افعل ما تؤمر) بعد أن أخبره أبوه بأنه أوحي إليه أن يذبحه وكذلك الحلم
في علاقته مع أبيه في بناء البيت (وإذ يرفع إبراهيم القواعد من البيت وإسماعيل).
وقد ذكر الله تعالى إسماعيل بأنه رسول نبي وأنه كان صادق الوعد كما في سورة مريم (واذكر في الكتاب إسماعيل إنه كان صادق الوعد وكان رسولاً نبيا) آية 54،
فكان صادق الوعد في التبليغ للآخرين وفي الرسالة.
ولم يذكر تعالى مع اسحق علاقته بالآخرين في القرآن كله مطلقاً لكنه تعالى بيّن العلم فقط
وهذا لا يتعلق بالعلاقة مع الآخرين إذن صفات إسماعيل التي ذُكرت في القرآن تقتضي الحلم.

والأمر الآخر أن الله تعالى لمّا يذكر صفات الأنبياء يذكر صفة بارزة لكل نبي منهم لكن
هذا لا ينفي باقي الصفات عن كل نبي فإذا ذكر الحلم فلا ينتفي العلم، وقد وصف
تعالى إبراهيم - عليه السلام - بأنه أواه منيب وحليم ومع هذا لم ينفي صفات الإنابة عن غيره
من الأنبياء فهم جميعاً منيبون إلى ربهم ويدعونه. والصفة البارزة في إسماعيل - عليه السلام -
هي الحلم وقد أخذها عن أبيه إبراهيم أما صفة اسحق فهي ليست كذلك.

والأمر الآخر أنه في تبشير إبراهيم بإسماعيل جاءت البشارة مباشرة من الله تعالى كما ورد
في آية سورة الصافات (فبشرناه بغلام حليم) أما في البشارة بإسحاق فهي جاءت على لسان
الملائكة ولم تكن مباشرة من الله تعالى لإبراهيم كما في الآيتين
في سورة الذاريات (فَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً قَالُوا لَا تَخَفْ وَبَشَّرُوهُ بِغُلَامٍ عَلِيمٍ)
وسورة الحجر (قَالُواْ لاَ تَوْجَلْ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيم ) .


د/ فاضل السامرائي

:111:
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824621.png

ـآليآسمين
2014-02-27, 08:51 PM
سلمت ع ـآلطرحـ أخية
أحسن الله إليكـ في ـآلدنيا وـآلـآخره
:111:

عبدالرحمن
2014-02-27, 10:07 PM
جَزآكُمْ اللهُ خَيراً

الحياة أمل
2014-02-27, 11:37 PM
بآرك الله فيكم
وشكرآ لمروركم الكريم ...~