المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وصية ونصيحة للرجال والنساء | الشيخ الحارثي


الفهداوي
2014-03-14, 10:05 AM
وصية ونصيحة
على الإخوة في كل منتدى وموقع من مواقع الشبكة العنكبوتية {الانترنت}،
سواءً الدعوية وغير الدعوية.

أن يتقوا الله، وألاَّ يخاطبوا الفتيات بالعبارات اللطيفة، والعاطفية، والناعمة، و الجيّاشة، و المثيرة للـ.... وذلك بمراسلتهن عبر الرسائل الخاصة بذاك المنتدى أو هذا، أو عبر البريد الالكتروني، أو عبر الردود، أو عبر المسنجر سواء كتابةً فيه أو محادثة.

و ألاَّ يتحدثوا معهن في مواضيع الزواج، ويُمنُونهن بالزواج ـ على طريقة بيع سمك في بحر ـ، وقد يعمد البعض إلى ذلك؛ تلاعباً بعواطف القوارير، وأن لا يكثروا ويتوسعوا معهنّ في الكلام الزائد عن حد الأدب وحد الموضوع الذي بين أيديكم؛ إن لزم التحدث معهنّ في موضوع لابد من الكلام معهنّ فيه.

وأن لا تُلْقوا على إحداهنّ أسئلة خصوصية؛ شخصية تتعلق بشخص تلك الفتاة.

واعلموا؛ أنه ليس كل فتاة ترغب في التحدث مع الرجال، وليس كل من تحدثت مضطرة؛ كانت راغبة في التحدث، أو التوسع في الحديث.

وأقول: أترضى أن يتحدث أحد مع أمك؟ مع ابنتك؟ مع أختك؟ مع زوجتك؟
فإن لم ترض ذلك لنسائك؛ فاعلم أن الناس لا يرضونك أن تخاطب أمهاتهم، ولا بناتهم، ولا أخواتهم،ولا زوجاتهم، عبر أيّ وسيلة.

ثم أقول للنساء، والفتيات خاصة:
اتقين الله ولا تتعرضنّ للكلام مع الرجال الأجانب منكنّ، ولا تكنّ من صويحبات الفتنة في حديث المصطفى صلى الله عليه وسلم المتقدم (ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء ).
وإن اضطررتنّ للحديث كتابةً أو كلاماً مع الرجال، فليكن في حدود الشرع، وفي حدود ضيقة، وإن رأيتنّ منهم التوسع في الحديث أو المراسلة؛ فلا تسمحوا لهم في ذلك، و اغلقوا باب الرجعة عليهم، فإن الرجل إن لم يجد الاستقبال والرغبة من المرأة في ذلك؛ فإنه لن يستمر ولن يعود.

( منقول عن الشيخ الحارثي )

ـآليآسمين
2014-03-14, 03:08 PM
نسأل الرحمن أن يحفظنا من ـآلفتن
ويحفظ سائر نساء ـآلمسلمين
جزى الله ـآلشيخ ـآلحارثي وجزاكمـ خيرا
حفظكمـ الرحمن
:111:

ابو العبدين البصري
2014-03-14, 08:23 PM
جزاك الله خيرا.
نسأل الله ان يسترنا في الدنيا والآخرة.
وان يستر الجميع ويحفظ عليهم اعراضهم واوقاتهم في طاعته.

الفهداوي
2014-03-14, 08:50 PM
اللهم آمين جزاكم الله خيرا

الحياة أمل
2014-03-14, 09:26 PM
جزآكم الله خيرآ على النقل النآفع
وفق الله الجميع لمآ يُحب ويرضى ...~

عبدالرحمن
2014-03-14, 09:38 PM
نَسألُ اللهَ المَغفِرَه وَالثَبآتْ والهِدآيَه
وَأن يُصلِحْ شأنَنآ وَشَبآبَ أمَتِنآ مَّعاً