المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سلسلة القواعد الفقهية وتطبيقاتها... قاعدة رقم (39)


ابو محمد العراقي
2014-03-14, 05:48 PM
من دخل في عبادة فأداها كما أمر؛ فإننا لا نبطلها إلا بدليل؛
لأن الأصل الصحة وإبراء الذمة؛ حتى يقوم دليل البطلان (1)


هذه من القواعد المهمة وتدل على مدى سعة الشريعة ويسرها وهي: أنَّ من دخل في عبادة وأداها على وجهها المشروع، فإننا لا نبطلها إلاَّ بدليل يدل على بطلانها؛ لأنَّ إبطال العبادة أمرٌ توقيفي على الدليل؛ ولأنَّ الأصل صحة العبادة وبراءة الذمة.
ولهذا من لم يلتزم بهذه القاعدة أبطل كثيراً من العبادات بمجرد الرأي والأقيسة، وألزم الناس ما لم يلزم. والمبطل لعبادات الناس بمحض الرأي فهو داخل تحت قوله تعالى: { وَلَا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ هَذَا حَلَالٌ وَهَذَا حَرَامٌ (2)}.

تطبيقات فقهية على القاعدة:
المثال الأول: إذا أحدث الإمام أثناء الصلاة أو دخل وهو ناسي للحدث فصلاة المأمومين صحيحة،
قال الشيخ ابن عثيمين –رحمه الله-: "إن الأصل صحة صلاة المأموم، ولا يمكن أن نبطلها إلا بدليل صحيح، فالإمام بطلت صلاته بمقتضى الدليل الصحيح، لكن المأموم دخل بطاعة الله، وصلى بأمر الله، فلا يمكن أن نفسد صلاته إلا بأمر الله. فأين الدليل من كتاب الله، أو سنة رسوله، أو إجماع المسلمين على أن صلاة المأموم تبطل بصلاة الإمام؟ والارتباطات المذكورة لا تستلزم أن تبطل صلاة المأموم ببطلان صلاة الإمام. واستدل بعض أهل العلم: أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه لما طُعِنَ في صلاة الفجر؛ أمر عبد الرحمن بن عوف أن يصلي بالناس؛ ولم يرد أنه استأنف الصلاة، ومعلوم أن عمر رضي الله عنه سبقه الحدث وتكلم، وقال: «أكلني الكلب(3)».
وأيضاً: فإن عثمان رضي الله عنه صلى بالناس وهو جنب ناسياً، فأعاد ولم يعيدوا(4). وأورد على أثر عثمان: بأن عثمان لم يذكر إلا بعد سلامه... أما من علم أن إمامه على غير وضوء فلا يجوز له الدخول مع الإمام؛ لأنه ائتم بمن لا تصح صلاته، وهذا تلاعب(5)".إهـ

المثال الثاني: عدم صحة قول من أبطل الصلاة بالإشارة المفهومة، وقد جاء الدليل على خلاف دعوة من أبطل الصلاة، منها حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: «خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى قباء يصلي فيه، فجاءته الأنصار فسلموا عليه وهو يصلي قال: فقلتُ لبلال: كيف رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يرد عليهم حين كانوا يسلمون عليه وهو يصلي؟ قال: يقول هكذا وبسط كفه (6)..».

ومنها حديث أسماء بنت أبي بكر -حين كسفت الشمس- قالت: «دخلت على عائشة رضي الله عنها والناس يصلون قلت ما شأن الناس؟ فأشارت برأسها إلى السماء فقلت آية؟ فأشارت برأسها أي نعم (7) »، فهذه إشارة مفهومة إلاَّ أنها غير مبطلة للصلاة.
___________________________
(1) الشرح الممتع (1/541).
(2) سورة النحل (116).
(3) أخرجه البخاري ، رقم (3700).
(4) أخرجه الدارقطني (1/364) والبيهقي (2/400).
(5) الشرح الممتع (1/540-541).
(6) السلسلة الصحيحة، رقم (185).
(7) أخرجه البخاري، رقم (1178).

ـآليآسمين
2014-03-14, 07:26 PM
أحسن الله إليكمـ وباركـ في علمكمـ
نسأل الرحمن أن ييسر لكمـ طريق ـآلخير
جزاكمـ الله خيرا
:111:

ـآليآسمين
2014-03-14, 08:45 PM
رابط >> سلسلة القواعد الفقهية وتطبيقاتها... قاعدة رقم (40) (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=16342)

عبدالرحمن
2014-03-14, 09:26 PM
جَزآكُمْ اللهُ خَيراً

الحياة أمل
2014-03-15, 03:45 AM
أحسن الله إليكم وزآدكم من فضله
بوركتم على موآصلتكم هذه السلسلة القيّمة ...~

مناي رضا الله
2014-03-15, 11:47 AM
جزاكم الله خير

القعقاع
2014-03-15, 09:33 PM
جزاكم الله خيررر