المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخبار متفرقة في ذكاء النساء


ـآليآسمين
2013-02-12, 07:17 PM
· حدثنا هشام بن عروة, عن أبيه, عن عائشة قالت:
قلت يا رسول الله, أرأيت لو نزلت واديا فيه شجر أكل منها, ووجدت شجرا لم يؤكل منها, في أيها كنت ترتع بعيرك؟
قال: "في التي لم يرتع منها".
تعني أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يتزوج بكرا غيرها.

**********

· عن عبد الله بن الزبير, عن أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهم قالت:
لما توجه رسول الله صلى الله عليه وسلم من مكة الى المدينة ومعه أبو بكر حمّل أبو بكر معه جميع ماله, خمسة آلاف أو ستة آلاف درهم, فأتاني جدي أبو قحافة, وقد ذهب بصره, فقال:
أرى هذا والله قد فجعكم بماله مع نفسه.
فقالت: كلا يا أبت, قد ترك لنا خيرا كثيرا.
فعمدت الى أحجار جعلتها في كوة البيت كان أبو كبر يحصّل ماله فيها, وغطيت على الأحجار بثوب, ثم جئت به فأخذت بيده ووضعتها على الثوب, وقلت ترك لنا هذا.
فجعل يجد مس الحجارة من وراء الثوب, فقال:
أما اذا ترك لكم هذا, فنعم.
ولا والله ما ترك لنا قليلا ولا كثيرا.

**********


· قال أبو الحسن المدائني:
دخل عمران بن حطان يوما على امرأته - وكان عمران قبيحا دميما قصيرا- وكانت امرأة حسناء, فلما نظر إليها ازدادت في عينه جمالا وحسنا, فلم يتمالك أن يديم النظر إليها, فقالت:
ما شأنك؟
قال: لقد أصبحت والله جميلة.
فقالت: أبشر, فاني واياك في الجنة.
قال: ومن أين علمت ذلك؟
قالت: لأنك أعطيت مثلي فشكرت, وابتليت بمثلك فصبرت, والصابر والشاكر في الجنة.

**********


· حدثنا عليّ بن القسم القاضي, قال: سمعت أبي يقول:
كان موسى بن اسحاق لا يرى مبتسما قط, فقالت له امرأة’:
أيها القاضي, لا يحل أنت تحكم بين اثنين وأنت غضبان.
قال: ولم؟
قالت: لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" لا يقضي القاضي بين اثنين وهو غضبان".
فتبسّم.

**********


· مرّ شاعر بنسوة فأعجبه شأنهن, فجعل يقول:
ان النساء شياطين خلقن لنا نعوذ بالله من شرّ الشياطين
فأجابته واحدة منهن, وجعلت تقول:
ان النساء رياحين خلقن لكم
وكلكم يشتهي شمّ الرياحين.

**********


· كان شنّ من دهاة العرب, فقال:
والله لأطوفنّ حتى أجد امرأة مثلي, فأتزوجها.
فسار حتى لقي رجلا يريد قرية يريدها شنّ, فصحبه, فلما انطلقا قال له شنّ:
أتحملني أم أحملك؟
فقال الرجل: يا جاهل كيف يحمل الراكب الراكب؟
فسارا حتى رأيا زرعا قد استحصد, فقال شنّ:
أترى هذا الزرع قد أكل أم لا؟
فقال: يا جاهل, أما تراه قائما.
فمرّا بجنازة فقال:
أترى صاحبها حيا أو ميتا؟
فقال: ما رأيت أجهل منك, أتراهم حملوا الى القبور حيا؟
ثم سار به الرجل الى منزله, وكانت له ابنة تسمى طبقة, فقصّ عليها القصّة, فقالت:
أما قوله:" أتحملني أم أجملك", فأراد: "تحدثني أم أحدثك حتى نقطع طريقنا", وأما قوله:" أترى هذا الزرع قد أكل أم لا",
فأراد:" باعه أهله فأكلوا ثمنه أم لا", وأما قوله في الميّت, فانه أراد:" أترك عقبا يحيا به ذكره أم لا".
فخرج الرجل فحادثه, ثم أخبره بقول ابنته, فخطبها اليه فزوّجه اياها, فحملها الى أهله, فلما عرفوا عقلها ودهاءها, قالوا:" وافق شنّ طبق".

**********


· كان بعض قضاة الحنفية من مذهبه أنه اذا ارتاب بالشهود فرّقهم.
فشهد عنده رجل وامرأتان فيما يشهد فيه النساء, فأراد أن يفرّق بين المرأتين على عادته, فقالت احداهما: أخطأت, لأن الله تعالى قال:" { فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الأُخْرَى }. فاذا فرّقت زال المعنى الذي قصده الشرع.
فأمسك.

**********


· غضب المأمون يوما على عبد الله بن طاهر, فأراد طاهر أن يقصده, فورد عليه كتاب من صديق له مقصور على السلام, وفي حاشيته "يا موسى". فجعل يتأمله, ولا يعلم معنى ذلك, فقالت له جارية وكانت فطنة:
أراد: { يَا مُوسَى إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ }.
فتيقظ عن قصد المأمون.

**********


· قال ابن قتيبة:
جاءتني جارية بهديّة فقلت لها:
قد علم مولاك أني لا أقبل الهدية.
قالت: ولم؟
قلت: أخشى أن يستمد مني علما لأجل هديته.
فقالت: استمد الناس من رسول الله صلى الله عليه وسلم أكثر, وقد كان يقبل الهديّة.
فقبلتها, فكانت الجارية أفقه مني.


**********

الأذكِيَاءُ

لابن الجوزي

الحياة أمل
2013-02-14, 05:36 PM
[...
طرح لطيف ~ جميل
بآرك الله فيك
::/

هدايا القدر
2013-02-20, 04:55 PM
يعطيك العافيه على الطرح الرائعة
بارك الله فيك وفي مجهوك المميز
دمت بحفظ الرحمن ..,