المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حكم تغيير لون البشرة من السواد إلى البياض


الحياة أمل
2014-04-16, 11:59 PM
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824722.png

: أولا :
تغيير لون البشرة من السواد إلى البياض .. بالكريمات أو مستحضرات التجميل ونحوها ،
لا حرج فيه ، إذا كان التغيير مؤقتاً ، وأما إذا كان تغيير لون البشرة .. على وجه الدوام فلا يجوز ،
سواء كان عن طريق العمليات الجراحية ، أو غير ذلك من الوسائل ؛ لأن ذلك من تغيير خلق الله تعالى .
:111:
سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
ما حكم الكريمات المبيضة للبشرة هل فيها بأس بالنسبة للمرأة ؟
فأجاب رحمه الله تعالى: " أما إذا كان تبييضاً ثابتاً، فإن هذا لا يجوز؛ لأن هذا يشبه الوشم
والوشر والتفليج ، وأما إذا كان يبيض الوجه في وقت معين ، وإذا غسل زال : فلا بأس به "
انتهى من " فتاوى نور على الدرب "
:111:
وسئل أيضاً رحمه الله:
ظهرت مؤخرا أدوية تجعل المرأة السمراء بيضاء ،
فهل تعاطيها أو تعاطي مثل هذه الأدوية حرام ، من باب تغيير الخلقة ؟
فأجاب رحمه الله تعالى : نعم هو حرام ، ما دام يغير لون الجلد تغييراً مستقراً ، فإنه يشبه الوشم
وقد ( لعن النبي صلى الله عليه وسلم الواشمة والمستوشمة ) ، أما إذا كان لإزالة عيب كما
لو كان في الجلد شامة سوداء مشوهه ، فاستعمل الإنسان ما يزيلها : فإن هذا لا بأس به ... "
انتهى من "فتاوى نور على الدرب"
:111:
: ثانيا :
إذا كان أصل البشرة أبيض ، ثم تحولت إلى السواد ، لعارض ، أو مرض ، أو نحو ذلك ؛
فلا يظهر حرج في استعمال الكريمات والأدوية المباحة لإعادة البشرة إلى خلقتها ،
ولا يعد هذا من تغيير خلق الله ؛ لأنه إزالة لعيب طارئ ، وليس تغييرا لأصل الخلقة .

باختصار من الإسلام سؤال وجواب

:111:
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824621.png

فجر الإنتصار
2014-04-17, 11:10 AM
توضيح هام ..
وفقك الله وسدد خطاك

الحياة أمل
2014-04-18, 06:34 PM
بوركت أخية
طبت وطآب مرورك ...~