المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بيان لـ علي الحاتم من الأردن بعد خروجه من الأنبار الأحد 27-4-2014


الناصر للسنة
2014-04-27, 01:20 PM
علي الحاتم ما هو إلّا قطرةٌ في بحر قضية أهل السنة في العراق

وقد ثار ( والله أعلم بنيته ) مع أبناء عشيرته للدفاع عن مناطقهم ومضايفهم

أمّا قضية أهل السنة فهي أكبر بكثير من

شيخ عشيرة أو فصيل جهادي أو تنظيم حزبي أو محافظة

قضية أهل السنة في الأنبار والعراق

قضية سرمدية خالدة وتُحاك حولها وضدها المؤمرات

ومجاهدو أهل السنة أدرى بما يحصل في واقع المعركة ولهم رؤية ثاقبة في تقييم الأشخاص والمواقف

ولأهل الجهاد منظومة متكاملة من أهل الرأي والسياسة والإعلام والجهد الإستخباراتي

وقد نجحوا في إختراق شيوخ وعملاء الحكومة أنفسهم

لأنّ الحكومة الرافضية للآن لديها عناصر مخابراتية مزدوجة ومنهم شيوخ عشائر وظّفتهم لاختراق المجاهدين

وقد وعدتهم بالمناصب والمكاسب لغرض القضاء على هرم القيادات المجاهدة في الفلوجة

ومن فضل الله عليهم أنّ أهل الجهاد في الفلوجة لم ولن ينخدعوا بالأشخاص والأحزاب والتنظيمات مجهولة التمويل

وهم ثابتون على الحق رافعون للواء التوحيد والجهاد

ولا يهمهم مقررات الآخرين التي تأتي من دول الجوار ومن أيِّ شخصٍ ومرجعٍ كان

أهل الجهاد مرجعيتهم الأولى والأخيرة القرآن الكريم والسنة النبوية وساحات القتال ومعطياتها

فلا مزايدة على قضية أهل السنة

وهي قضية لها أهلها الصادقون الثابتون وعلى ربهم يتوكّلون



..........

http://www.youtube.com/embed/xPuVZeDmYp4?rel=0

........

العراقي
2014-04-27, 02:08 PM
بارك الله فيكم اخي
دائما ننصح انفسنا وننصح الاخوة المجاهدين والثوار بشكل عام
نقول لهم لا تربطوا مشروعكم بالاشخاص والاسماء
لا تجعلوا مشروع "الجهاد" مرتبط بشيخ فلان او بالامير فلان او بدولة كذا
هذا مشروع قائم الى يوم الدين
من ارتد و تزعزع فعليه ذلك
و من ثبت وبقي فله ذلك

دائما القيادات معرضة للخيانة , الاغتيال , الموت , . . .
و الفصائل معرضة للزوال , تغيير المنهج , الاندماج , . . .

اعتصموا بحبل الله فهو النجاة

مناي رضا الله
2014-04-27, 02:25 PM
جزاكم الله خير

الناصر للسنة
2014-04-27, 03:12 PM
بارك الله فيكم اخي
دائما ننصح انفسنا وننصح الاخوة المجاهدين والثوار بشكل عام
نقول لهم لا تربطوا مشروعكم بالاشخاص والاسماء
لا تجعلوا مشروع "الجهاد" مرتبط بشيخ فلان او بالامير فلان او بدولة كذا
هذا مشروع قائم الى يوم الدين
من ارتد و تزعزع فعليه ذلك
و من ثبت وبقي فله ذلك

دائما القيادات معرضة للخيانة , الاغتيال , الموت , . . .
و الفصائل معرضة للزوال , تغيير المنهج , الاندماج , . . .

اعتصموا بحبل الله فهو النجاة

وفيكم بارك الله