المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فضل الجلد عند فقد الولد | ما ورد من فضائل لمن مات له ولد فصبر


الحياة أمل
2014-05-02, 05:08 AM
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824722.png


فضلُ الجَلَد عند فَقْد الولَد
ما ورد من فضائل لمن مات له ولد فصبر



http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png صبر الوالدين كفارة لخطيئاتهم http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png
قال صلى الله عليه وسلم :
" ما يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة في نفسه وولده وماله ، حتى يلقى الله تعالى
وما عليه خطيئة "صححه الألباني
:81::81::81:
http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png جزاء صبرهم الجنة http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png
قال صلى الله عليه وسلم:
"ما لعبدي المؤمن عندي جزاء إذا قبضت صفيه من أهل الدنيا ، ثم احتسبه
إلا الجنة " البخاري
قال ابن الجوزي في (كشف المشكل): الصفيُّ المصطفى كالولد والأخ وكل محبوب مؤثر اهـ.
:81::81::81:
http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png يستقبل الصغير أباه فيدخله الجنة http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png
قال صلى الله عليه وسلم :
"صغاركم دعاميص الجنة ، يتلقى أحدهم أباه - أو قال أبويه - فيأخذ بثوبه
فلا ينتهي حتى يدخله الله و أباه الجنة" صححه الألباني وأصله في مسلم
معنى دعاميص الجنة .. صغار أهلها
:81::81::81:
http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png ينتظر الصغير أباه على أبواب الجنة http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png
عن معاوية بن قرة عن أبيه " أنه كان رجل يأتي النبي صلى الله عليه وسلم ومعه ابن له ,
فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " أتحبه ؟ " فقال : يا رسول الله , أحبك الله كما أحبه ..
فتفقده النبي صلى الله عليه وسلم فقال : " ما فعل ابن فلان؟ فقالوا : يا رسول الله مات ,
فقال النبي صلى الله عليه وسلم لأبيه : " أما تحب أن تأتي باباً من أبواب الجنة إلا وجدته
عليه ينتظرك ؟ " فقال رجل : يا رسول الله , أله خاصة أم لكلنا ؟ فقال صلى الله عليه وسلم : " بل لكلكم" ). صححه الألباني
:81::81::81:
http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png له بيت الحمد في الجنة http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png
قال صلى الله عليه وسلم:
" إذا مات ولد العبد قال الله لملائكته: قبضتم ولد عبدي ! فيقولون: نعم .
فيقول: قبضتم ثمرة فؤاده !
فيقولون: نعم .
فيقول: ماذا قال عبدي ؟
فيقولون: حَمِدك واسترجع .
فيقول الله: ابنوا لعبدي بيتا في الجنة وسموه بيت الحمد ." رواه الترمذي وحسنه الألباني.
:81::81::81:
http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png ورد في الصحيحين أجر خاص لمن توفي له أكثر من طفل فصبر واحتسب http://www.sunnti.com/vb/images/icon_m/flower.png
عَنْ أَبِي سَعِيدٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ النِّسَاءَ قُلْنَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اجْعَلْ لَنَا يَوْمًا
فَوَعَظَهُنَّ وَقَالَ أَيُّمَا امْرَأَةٍ مَاتَ لَهَا ثَلَاثَةٌ مِنْ الْوَلَدِ كَانُوا حِجَابًا مِنْ النَّارِ قَالَتْ امْرَأَةٌ وَاثْنَانِ قَالَ وَاثْنَانِ "

قَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
" مَا مِنْ النَّاسِ مُسْلِمٌ يَمُوتُ لَهُ ثَلَاثَةٌ مِنْ الْوَلَدِ لَمْ يَبْلُغُوا الْحِنْثَ إِلا أَدْخَلَهُ اللَّهُ
الْجَنَّةَ بِفَضْلِ رَحْمَتِهِ إِيَّاهُمْ" رواه البخاري
قال ابن القيم:
ومن علاجها ( يعني المصيبة ): أن يعلم أن ما يعقبه الصبر والاحتساب من اللذة والمسرة
أضعاف ما كان يحصل له ببقاء ما أصيب به لو بقي عليه ، ويكفيه من ذلك بيت الحمد
الذي يُبنى له في الجنة على حمده لربه واسترجاعه ،
فلينظر : أي المصيبتين أعظم ؟
مصيبة العاجلة أو مصيبة فوات بيت الحمد في جنة الخلد . [ زاد المعاد ٤ / ١٧٣ ]

اللهم أنزل السكينة على كل مصاب وألهم الصبر لمن ابتلي بفقد الأحباب ،
واجعلنا اللهم ممن يصبر على القضاء ويرضى بالبلاء


:111:
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824621.png

الـحـربـي24
2014-05-02, 09:36 AM
جزاااااااااااااااااااااااااااااااااك الله خيرررررااااااااااا

ام عبد المجيد
2014-05-02, 08:11 PM
الصبر عند الصدمة الاولى

طرح قيّم ومهم بوركت أخيتي