المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فوائد من حديث [ لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها ]


الحياة أمل
2014-06-03, 10:30 AM
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824722.png

عن عائشة رضي الله عنها أنَّ قُرَيْشًا أهَمَّهم شأنُ المرأةِ المخزوميَّةِ الَّتي سَرقَت
فقالوا من يُكَلِّمُ فيها رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ؟
فقالوا من يجتَرِئُ عليهِ إلَّا أسامةُ بنُ زيدٍ حِبُّ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ
فَكَلَّمَهُ أسامةُ فقالَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ أتَشفعُ في حدٍّ من حدودِ اللَّهِ
ثمَّ قامَ فاختَطبَ فقالَ إنَّما أهْلَكَ الَّذينَ من قبلِكُم أنَّهم كانوا إذا سَرقَ فيهمُ الشَّريفُ ترَكوهُ
وإذا سرقَ فيهمُ الضَّعيفُ أقاموا عليهِ الحدَّ .
وأيمُ اللَّهِ ! لَو أنَّ فاطمةَ بنتَ محمَّدٍ سرَقَت لقطعتُ يدَها. صحيح الترمذي

:111:
: الفوائد :
1- أن السرقة من كبائر الذنوب .
2- تعظيم النبي عليه الصلاة والسلام لربه .
3- وجوب الحد في السرقـــة .
4- أن حد السرقة عام للرجال والنساء .
5- وجوب إقامة الحدود .
6- تعظيم حرمات الله .
7- تحريم الشفاعة في حد من حدود الله إذا وصلت الإمام .
8- بيان سبب من أسباب هلاك الأمم .
9- أن إقامة الحدود سبب للنجاة .
10- وجوب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
:111:
11- عظم مكانة فاطمــة .
12- لا فرق بين غني وفقير في اقامة الحدود .
13- عظم الشريعة الإسلامية .
14- الشدة في الدعوة إلى الله إذا احتيج إلى ذلك .
15- فيه الغضب إذا انتهكت حرمات الله ( غضب ممدوح ) .
16- جواز الحلف من غير استحلاف .
17- نوع من أنواع أيمان النبي ( وأيم الله ) .
18- وقوع الحوادث في عهد النبي عليه الصلاة والسلام .
19- العمل بالقرآن {والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما} .
20- الحكمة من قطع اليد لأنها هي التي تولت السرقة .
:111:
21- عظمة الشريعة الإسلامية في حماية المجتمع .
22- مكانة أسامة عند النبي عليه الصلاة والسلام .
23- تحريم المحاباة في إقامــة الحدود .
24- جواز ضرب المثل بالكبير القدْر للمبالغة في الزجر عن الفعل
25- الاعتبار بأحوال من مضى لقد كان في قصصهم عبرة .
26- أن حد السرقة ثابت في الأمم الماضية .
27- ينبغي للإمام والعالم أن يخطب إذا حدث ما يستدعي ذلك .
28- أن السرقة لا تختص بالحاجة ، بل تكون عن هوى وشهوة .
29- جواز التوكيل في إقامة الحدود .
30- إعلان إنكار الشفاعة في الحدود لأهميتهــا .

:111:
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824621.png

الأثري العراقي
2014-06-03, 11:05 AM
جزاكِ اللهُ خيراً
وللفائدة ؛ هنا ثَمَّةَ سؤالٌ في آيةِ السَّرقة :
(( وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا جَزَاءً بِمَا كَسَبَا نَكَالًا مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (38) ))
[ سورة المائدة : 38 ] .
لماذا قدَّمَ اللهُ ـ تعالى ـ ( السَّارقُ ) على ( السَّارقةِ ) ـ هُنا ـ ؟!

الحياة أمل
2014-06-06, 11:04 AM
آمين وإيآكم
والجوآب عن السؤآل
" لوجود السرقة غالباً في الذكورية "
كمآ ذكر هذآ الحآفظ في الفتح

ونستفيد من إثرآءكم الموضوع بمآ لديكم