المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التطورات الأمنية في العراق ليوم الخميس 12/6/2014


مشروع عراق الفاروق
2014-06-13, 12:56 PM
إعداد مشروع عراق الفاروق بالتعاون مع مدونة سنة العراق

http://almadapress.com/MediaStorage/GalleryImages/14272.jpg?width=400&height=300&crop=auto&watermark=wmada1,wmada2
محافظة كركوك


بغداد الحبيبة

أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية، اليوم الاربعاء، بأن "سيارة مفخخة يقودها انتحاري انفجرت، مساءا، مستهدفة نقطة تفتيش للشرطة عند مدخل مدينة الكاظمية في ساحة عبد المحسن الكاظمي، شمالي بغداد، مما أسفر عن مقتل خمسة عشر شخصا بين مدني وعسكري، واصابة 34 اخرين وإلحاق أضرار مادية بعدد من السيارات"، مرجحا ارتفاع حصيلة الضحايا بسبب "شدة التفجير".

أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية، اليوم الاربعاء، بأن "انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه، مساء اليوم، داخل مجلس عزاء في قطاع 16 بمدينة الصدر، شرقي بغداد، مما أسفر عن مقتل ثمانية اشخاص وإصابة 13 آخرين بجروح متفاوتة".

افاد مصدر في وزارة الداخلية، اليوم الخميس، بأن عبوة ناسفة انفجرت في ساعة متقدمة من مساء، امس الاربعاء، قرب سجن الاحداث في منطقة الطوبجي غربي بغداد، مما اسفر عن مقتل شخصين واصابة خمسة اخرين".

أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية، اليوم الخميس، بأن "اشتباكا مسلحا اندلع، صباحا، بين مسلحين من تنظيم (داعش) وقوة من الشرطة في ناحية اللطيفية، جنوبي بغداد، مما أسفر عن مقتل اثنين من عناصر الشرطة وإصابة ثلاثة اخرين ومقتل احد عناصر التنظيم وإصابة اربعة آخرين بجروج متفاوتة".

أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية، اليوم الخميس، بأن قذائف هاون سقطت، صباحا، على مقر تابع للواء الـ22 في الجيش العراقي بقضاء الطارمية، شمالي بغداد، مما أسفر عن إصابة إربعة جنود بجروح متفاوتة".
أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية، اليوم الخميس، بان مسلحين مجهولين يستقلون سيارة حديثة اطلقوا، قبل ظهر اليوم، النار من مسدسات كاتمة للصوت باتجاه سيارة مدنية تعود لضابط برتبة مقدم في مديرية حماية الشخصيات التابعة لوزارة الداخلية، مما أسفر عن إصابته بجروح".
نينوى
أفاد مصدر في وزارة الدفاع، اليوم الخميس، إن "قوة عسكرية متكونة من لواءين يضمان ضباطا من ألوية 66 و65 التابعة للقوات الخاصة في الجيش العراقي السابق توجهت، اليوم، الى مدينة الموصل لبدء عملية اقتحامها"، موضحا أن "القوة معززة بقوة من مكافحة الإرهاب وبإسناد جوي ودعم لوجستي فائق التركيز".
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "هذه القوة مضى على تدريبها أشهر في منطقة النهروان، شرقي بغداد، على أيدي ضباط من اللواءين 66 و65 في القوات الخاصة التابعة للجيش العراقي السابق، والذين ساهموا بتحرير جزيرة أم الرصاص، الواقعة في شط العرب قرب مدينة البصرة، خلال الحرب العراقية الايرانية (1980-1988)"، لافتا الى أنها "كانت تتلقى التدريبات من أجل عملية اقتحام الفلوجة".


صلاح الدين

(داعش) سيطروا على مبنى القصور الرئاسية وقيادة شرطة تكريت، شمالي المدينة،( 170 كم شمال بغداد)، فيما شوهدت طائرات مروحية تحلق في سماء المدينة استعدادا لقصف تجمعات (داعش).
افاد مصدر أمني اليوم الأربعاء ان "محافظ صلاح الدين احمد عبد الله الجبوري مجهول المصير حاليا بعد دخول مسلحين الى تكريت". من جهتها نشرت وسائل اعلام عراقية متنوعة انباء عن "اختطاف محافظ صلاح الدين بعد مهاجمة مقره من قبل المسلحين". وكان مصدر أمني مطلع في محافظة صلاح الدين افاد، اليوم الاربعاء، أن عناصر تنظيم (داعش) سيطروا بشكل كامل على مدينة تكريت،( 170 كم شمال بغداد)، وقضاء الدور، شرقي المدينة، مسقط رأس عزة الدوري، من دون قتال، فيما أكد أن مسلحي التنظيم يحاولون السيطرة على مبنى القصور الرئاسية الذي يضم مجلس المحافظة.
مصدر مطلع في حديث الى (المدى برس)، إن "اجتماع العشائر الذي عقد، ظهر الخميس، في قاعة للمناسبات في حي الجمعية، وسط مدينة تكريت، بحضور عناصر من تنظيم داعش وبرعايته اختار (أحمد عبد رشيد) محافظا لصلاح الدين"، مبينا ان " رشيد كان محافظاً لصلاح الدين في زمن الرئيس السابق صدام حسين".
افاد مصدر في قيادة العمليات المشتركة، قائد الفرقة الرابعة في الجيش العراقي اللواء الركن نذير عاصم قتل هو وخمسة من عناصر حمايته في اشتباكات عنيفة مع مسلحي داعش في قرية العوجة مسقط رأس رئيس النظام السابق صدام حسين"، مبينا ان "الاشتباكات اندلعت بعد رفض قائد الفرقة الرابعة مغادرة العوجة هو وعناصر حمايته بطلب من عناصر تنظيم داعش". واضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن " قائد الفرقة الرابعة كان قد انسحب من مقر الفرقة في تكريت بعد هجوم مسلحي داعش على المدينة وقرر الاستقرار في العوجة واتخاذ موقف دفاعي مع عناصر حمايته وبعض الجنود الذين التحقوا به لمنع سقوطها بيد مسلحي التنظيم"، مشيرا الى أن "عناصر التنظيم سيطروا بشكل كامل على قرية العوجة".

افاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين، اليوم الخميس، بأن مسلحين مجهولين اطلقوا صباحا، النار من اسلحة رشاشة باتجاه ثلاثة من عناصر شرطة الحدود في منطقة الديرة، شرقي قضاء الشرقاط،( 120 كم شمال تكريت)، مما أسفر عن مقتلهم في الحال".

افاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين، اليوم الخميس، بأن مواطنين عثروا، صباحا على جثتين تعودان لاثنين من عناصر الجيش العراقي مرميتين في منطقة الديرة، شرقي قضاء الشرقاط،( 120 كم شمال تكريت)"، مبينا أن "الجثتين بدت عليهما اثار طلقات نارية في الرأس والصدر".
افاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين ،اليوم الخميس، بان مسلحين مجهولين يستقلون سيارة حديثة اطلقوا، صباحا، النار من أسلحة رشاشة باتجاه سيارة مدنية يستقلها ضابطان برتبة مقدم والآخر برتبة نقيب ومعلم غربي قضاء بلد، (80 كم جنوب تكريت) ، مما أسفر عن مقتلهم في الحال".
أعلنت قيادة عمليات دجلة، اليوم الخميس، عن تدمير ثلاث عجلات تابعة لتنظيم (داعش) وقتل سبعة من عناصره باشتباكات مسلحة شمال بعقوبة، (55 كم شمال شرق بغداد)، فيما انتشرت الأجهزة الامنية مدعومة بأبناء العشائر في عموم الصحراء والمناطق المحاذية لمحافظة صلاح الدين.

ديالى
وقال قائد عمليات دجلة الفريق الركن عبد الامير الزيدي في حديث الى (المدى برس)، إن "اشتباكات عنيفة اندلعت، صباح اليوم، بين قوات الجيش العراقي مع عناصر تنظيم (داعش) في منطقتي انجانه والطبج التابعتين الى ناحية العظيم، (70 كم شمال بعقوبة)، أسفرت عن تدمير ثلاث عجلات تابعة للتنظيم، احداها تحمل سلاح أحادية، وقتل من فيها البالغ عددهم سبعة". وأضاف الزيدي أن "قواتنا تواصل عملياتها لتأمين الناحية والمناطق المحيطة بها".
أعلنت قيادة عمليات دجلة، اليوم الخميس، عن قائد عمليات دجلة الفريق الركن عبد الأمير الزيدي في حديث الى (المدى برس)، إن "فرقة المشاة الخامسة التابعة لعمليات دجلة، المسوؤلة عن قاطع ديالى، وقيادة شرطة ديالى فرضت السيطرة بشكل كامل على ناحية العظيم، (70 كم شمال بعقوبة)". وأضاف الزيدي أن "القوات الأمنية مسيطرة وبالتعاون مع أبناء عشائر المحافظة على حدود محافظة ديالى"، مؤكدا أن "الاجهزة الامنية منتشرة انتشارا كثيفا في الحدود الفاصلة بين محافظة ديالى ومحافظتي كركوك وصلاح الدين".


كركوك
أفاد مصدر في الفرقة الـ12 للجيش العراقي، اليوم الأربعاء، بأن عدداً من عناصر الفرقة "تركوا واجباتهم وسلموا أسلحتهم ومواقعهم" لقوات البيشمركة الكردية، التي انتشرت في المنطقة لحماية المدينة، في حين كشف مجلس المحافظة عن تشكيل قيادة مشتركة بين الفرقة والبيشمركة لتأمين حدود المحافظة، داعياً إلى "وقفة جادة" في المحافظات المجاورة لمنع حدوث أي حالة خرق جديدة فيها. مشيراً إلى أن "قائد الفرقة 12، اللواء الركن محمد خلف سعيد الدليمي، يتواجد في كركوك ولم يغادرها".
افاد مصدر في شرطة محافظة كركوك، اليوم الخميس، بأن عبوة ناسفة انفجرت مستهدفة موكب وزير البيشمركة شيخ جعفر مصطفى اثناء تفقده لقطاعات البيشمركة المنتشرة في مناطق جنوب غربي كركوك"، مبينا أن " الانفجار ادى الى مقتل عنصر في البيشمركة وتضرر عدد من سيارات الموكب".
أكد وزير البيشمركة، في حكومة إقليم كردستان، اليوم الخميس، أن قواته تمكنت من استعادة السيطرة على منطقة كانت تضم مقر أحد ألوية الجيش العراقي، جنوب غربي كركوك، من تنظيم داعش، في حين أفاد مصدر أمني بأن آمر أحد أفواج البيشمركة أصيب وقتل نجله بانفجار عبوة ناسفة على موكبه شمال غربي المحافظة،(250 كم شمال العاصمة بغداد).جاء ذلك خلال زيارة تفقدية قام بها الوزير، جعفر شيخ مصطفى، إلى قطعات البيشمركة، جنوب غربي كركوك، اليوم، رافقته فيها (المدى برس).
وقال مصطفى، في حديث إلى (المدى برس)، إن "قوات البيشمركة تمكنت من تحرير منطقة تل الورد،(25 كم جنوب غربي كركوك)، التي سيطر عليها تنظيم داعش الإرهابي أمس الأربعاء،(الـ11 من حزيران 2014 الحالي)، وفيها مقر اللواء 47 التابعة للفرقة الثانية عشرة في الجيش العراقي".
أفاد مصدر من قوات البيشمركة، في حديث إلى (المدى برس)، بأن "عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب طريق قرب منطقة الدبس،(45 كم شمال غربي كركوك)، انفجرت على سيارة يستقلها آمر الفوج الثاني بيشمركة، العميد نادر عبد الله ونجله، ممّا أدى إلى إصابة الأول بجروح ومقتل نجله".
أفاد مصدر في شرطة كركوك، اليوم الخميس، بأن اشتباكات مسلحة وقعت، مساءا، على مدى ساعة كاملة، بين عناصر من قوات البيشمركة وأخرى من تنظيم داعش الإرهابي، قرب منطقة المنزلة، الواقعة بين قضاء الحويجة، وناحية الملتقى،(30 كم غربي كركوك)، ما أدى إلى مقتل المصور صحافي، كامران نجم إبراهيم، الذي يعمل حراً ويرتبط بمركز ميترو، للدفاع عن الصحافيين في كركوك، فضلاً عن إصابة خمسة عناصر من البيشمركة بجروح".

بابل
افاد مصدر في قيادة عمليات بابل، اليوم الخميس، بأن "قوة امنية تابعة الى قيادة عمليات بابل قصفت، يوم امس الأربعاء وظهر اليوم، بالمدفعية تجمعات لعناصر من تنظيم (داعش) في منطقة الفاضلية التابعة لناحية جرف الصخر، (60 كم شمال بابل)، مما أسفر عن مقتل 51 مسلحاً من تنظيم (داعش)"، مبينا ان "معلومات استخبارية أكدت وجود مسلحي (داعش) في بعض الأوكار التي يستغلونها في الاجتماعات".




مشروع عراق الفاروق
12/6/2014