المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إيران تتربص بالعراق الدوائر


أديب
2014-07-05, 01:37 AM
إيران تتربص بالعراق الدوائر

إيران تتربص بالعراق الدوائر منذ زمن بعيد وتعتبره عمق تاريخي لها ، ولما أتت الفرصة لها ، بتأجير ضهرها كبغل هجين للكاوبوي الأمريكي عام 2003 م ، اعطت المستعمر الأمريكي كل مايطلب مقابل العراق مع ضمان حصة الاسد من ثروات العراق
ولكن الشرفاء العراقيون لم يسكتوا ولم يستكينوا بحمد الله ، جعلوا من حلمهم كوابيس مرعبة ومن اهدافهم أشلاء تنتظر الدفن ، أحدى عشر عاماً والعراقيون الشرفاء ينتظرون على أحر من الجمر والامرقرب وازف أوانه ولكل مجتهد نصيب ، فمن رأى وسمع حال أبناء المتعة الصفويه من رعب وهلع وتخبط ، واكبر دليل على ذلك ،حال الشيطان الأخرس " السيستاني " ، وفتاواه الجهادية لأنه أحس بدنوء أجل قومه الفرس الصفويين في أرض العراق الأبية،
بعد قيام ثورة احرارالعراق الجهادية يدرك الجميع أن المسألة ، مسألة وقت ، فقد خرجت الأسود من العرين ، وحين تخرج الأسود ، فما للضباع غير الفرار أو الموت .
في هذه الظروف يجب على العراقيين أن يعتمدوا بعد الله على أمرين لا ثالث لهما
الأول : مواصلة الجهاد والاعتماد على أنفسهم وما يسلبونه من العدو من غنائم المعركة ، والا يرون أو يسمعون لمن هم خارج الحدود وخصوصاً حكام العرب , لدى العراقيين الحلول وتقرير المصير بعد أمر الله ، ثم مشورة أولي الأحلام والنهى في كل أمر, هذه المعركة ليس فيها أنصاف حلول . وكما قال الشاعر
فإمّا حياة تسرّ الصديق ... وإمّا مماتٌ يغيظ العدى
الثاني : عدم الثقة بأي شخص يشتبه أن له صلة بالعدو الأيراني الصفوي مهما كان جنسه أو دينه ، أو له سابقة ضد مصلحة العراق شعباً وارضاً ودينا ، القضية حياة شعب مسلم عريق يكاد يفقد ألهوية ، وارض عربية اسلامية عميقة في التأريخ تكاد أن يختطفها علوج الفرس ، وبمعنى آخرهذا الجهاد يجب أن يكون جهاد تحرير, وتمحيص , وتنقية ، وبعدها سيكون العدل لشعب عانا من الظلم والاستبداد طويلاً .
يجب الحذر من مصطلحات تبدو براقة، ومنها " الوحدة الوطنية " ولاممانعة منها اذا حسنت النوايا ، ولكنها كلمة مطاطية يقولها الطغاة ويحسنوا وجهها الكالح ببعض المساحيق ، يفصلوها كما يريدون ، ينخدع بها المواطن ،فيتبناها البعض ، ويعارضها البعض ، فتبدأ بينهم الخلافات وبعدها الصدامات .
وعندما يقعون في الشرك ، آن للطاغوت أن ينسحب منها ، ويبدأ بقمع المتعاركين بحجة سيادة القانون وحفظ الأمن ، سيناريو يتكرر في كثير من الدول ، المستفيد أعداء العدالة ، الضحية العدالة نفسها ولو نطقت لقالت" لا يلدغ المؤمن من جحر واحد مرتين "

بنت الحواء
2014-07-05, 01:49 PM
بارك الله فيكم

الحياة أمل
2014-07-05, 02:17 PM
جزآكم الله خيرآ
نسأل الله الفرج القريب والنصر والتمكين