المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الايضاح والتببين لمشابهة الطريقة العزمية للرافضة الملاعين (2)


احمد سعد
2014-08-23, 06:06 PM
الغلو عند الطريقة العزمية


قال ابن عباسٍ رضي الله عنهما : (ليس منا إلا ويؤخذ من قوله ويدع غير النبي صلى الله عليه وسلم ) وقال أيضاً : (يوشك أن تنزل عليكم حجارة من السماء أقول قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وتقولون قال أبو بكر وعمر)


وقال أبو حنيفة رحمه الله تعالى: (إذا قلت قولاً كتاب الله يخالفه فاتركوا قولي لكتاب الله)، قيل: (إذا كان قول رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يخالفه)، قال اتركوا قولي لخبر رسول الله - صلى الله عليه وسلم -) قيل: (إذا كان قول الصحابة يخالفه) ، قال اتركوا قولي لقول الصحابة)


وقال أبو يوسف رحمه الله تعالى : (لايحل لأحدٍ أن يقول مقالتنا حتى يعلم من أين قلنا ) ، وقال مالك رحمه الله تعالى : (إنما أنا بشر أخطئ وأصيب ، فانظروا في رأيي فكل ما وافق الكتاب والسنة فخذوا به ، وكل ما لم يوافق الكتاب والسنة فاتركوه) وقال أيضاًما منا إلا رادٌ ومردود عليه إلا صاحب هذا القبر - صلى الله عليه وسلم - ) ،


وقال الشافعي رحمه الله تعالى أجمع العلماء على أن من استبانت له سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لم يكن له أن يدعها لقول أحد)


وقال أيضاً إذا صح الحديث بما يخالف قولي فاضربوا بقولي عرض الحائط) ،


وقال أحمد -رحمه الله تعالى- : (من قلة فقه الرجل أن يقلد دينه الرجال) ، وقال أيضاً لا تقلدني ولا تقلد مالكاً ولا الثوري ولا الأوزاعي وخذ من حيث أخذوا) ،وقال(عجبت لقومٍ عرفوا الإسناد وصحته ويذهبون إلى رأي سفيان والله تعالى يقولفليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم)أتدري ما الفتنة؟ الفتنة الشرك ، لعله إذا رد بعض قوله أن يقع في قلبه شئ من الزيغ فيهلك)


فهولاء أئمة الهدى ومصابيح الدجى ومن لهم في الأمة قدم صدق ولسان حق بهم عن الدين يدفع الباطل وعلى هديهم تسير خطى أهل الإسلام وبرغم ذلك هذا كلامهم في حالهم مع مالهم من التقوى والتحري في الأقوال والأعمال بما لا تتسع هذه الورقات في تبيانها فهل وصل أبو العزائم إلى درجتهم وهل بلغ في الاجتهاد مراتبهم حتى نسمع شاعرهم يمدحه


يا دوحة غمرالإخوان بلسمها يا سدرة المنتهى عن خير أجداد .

ومن ذلك أنهمينزلون أشعار إمامهم محمد ماضي أبو العزائم ، وكلام أبنائه من بعده منزلة الدليلعلى شرعية وصدق قضاياهم ؛ ولذلك لا تخلو خطبة من خطبهـم الوعظية والمنبرية من شعرأبي العزائم ، وأخبار آل العزائم ؛ بل تعتبر الخطبة أو المحاضرة منقـوصـة - عندهم - إذا خلت من هذا الاستدلال .
وهذا ركب خليفتهم يدخل قبر الحسين رضيالله عنه في المسجد بالقاهرة - ووجـود رأس الحسين فيه أمـر مكذوب كما أثبت الإمامانابن تيمية وابن كثير - ويقف الخليفة بالباب يستأذن : -
أتى نجلكم يرتجيوصلكم فمنّوا عليه بإذن الدخول
فإذا أذن - ولا أدري كيف إذنه - نشطوا إلىالذكر بالبدن ، وبأشعار أبي العزائم - وانقلب المسجد أو الضريح إلى مرقص ‍‍!! ..
هذا عدا عن تعاملهم مع القبر نفسه ، يقول محمد الفاتح أحمد مرزوق عن شيخهعز الدين
يا من بروضة مصطفانا النور كم وضع الجبين وقبّل العتبات
ولا بأس - عندهم - أن يستمدوا المدد والعون من هذا الميت ، فهذا محمد أمينحسين - طبيب - يطلب من سيده عز الدين المتوفى أن يمدّ علاء الدين الخليفة بما يعينهعلى الخلافة يقول : -
هذا علاء أتى يرضى خلافتكم من بعد تكليفكم تأييدكمبادي
أمّده سيدي بالعــون مكــــرمة حتى يقوم مقام الفرد والحادي
وقال جمال أمين : -
في محكم القـــرآن أخبر ربنــا طه وعترته أمان الخـــــائفــين
عز العزائم فرد طه المصطــفى نوراً تجسم في الختام الواصلين
)فتأمل القول وأحسن الفهم ولا تكن ممن أعماهم الهوى عن معرفة الفرقان بين أولياء الرحمن وأولياء الشيطان )
وما قاله محمد أمين حسين في سيده أحمد ماضي أبو العزائم :-
مالي أهيم إذا نزلت رحــــــــابكم وأغيب عني هل لذاك جـــــواب
هـذا لأنيسابـــح في حظــــــوة علوية تدنـــــــــو لها الأسبـــــــاب
في سدرة العبد المجــملبالبـهاء تجلى المشـــــاهد ليس ثمَّ حساب
هو كعبة بل روضة بل جنــــــــة الفردوس بــلأعلى وذاك صواب
رؤياه ذكر بل شهـــود في صفا بل حضــــــــرة تسعى لها الطلاب
يا طالبيــن السرّ تلك حـقائق وبـــــــحان ماضي دارت الأكواب
فهذا غلوهم وهذا شعرهم وما خفي كان اعظم
وما قالهسميح قنديل نثرًا : -
" إن سيدي عز الدين ـ وبعيدًا عن زحام الفضائل ،وتكاثر الشمائل ـ نعمة كبرى أنعم الله بها على آل العزائم خاصة ، وعلى الأمةالإسلامية جمعاء " ) الإسلام وطن عدد 79.(
وهذه بيعتهم لشيخهم ، وما تحتويه من الدخن وضيق العطن :
بيعة آلالعزائم بمصر والسودان والعالم الإسلاميلشيخ الطريقة العزمية
السيد علاء الدين ماضي أبو العزائم
بسم الله الرحمن الرحيم : اللهمصـلّ على سيدنا محمد صلاة تحل بها العُقد ، وتفـرج بها الكرب ، وتزيل بها الضرر ،وتهون بها الأمور الصعاب ، وترضيك وترضيه ، وترضى بها عنا يا رب العالمين .
اللهم أنت ربي ، لا إله إلا أنت ، خلقتني وأنا أعبدك ، وأنا على عهدك ووعدكما استطعت ، أعوذ بك من شر ما صنعت ، أبوء لك بنعمتك علىّ ، وأبوء بذنبي فاغفر لي ،فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت .
تبنا إلى الله ، ورجعنا إلى الله ، وندمناعلى ما فعلنا ، وعزمنا على ألا نعود إلى المعاصي جملة وتفصيلاً ، وعلينا القصد وعلىالله التوفيق ، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم - ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لمتغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين .. بايعنا الله تعالى ورسوله صلى الله عليهوسلم ، والإمام المجدد السيـد محمد ماضي أبا العزائم - بايعناه في شخص الخليفةالقائم السيد علاء الدين ماضي أبي العزائم ، بايعنـاه شيخًا عامًا للطريقة العزمية، بيعة صدق ووفاء على كتاب الله تعالى ، وسنة سيدنا رسول الله صـلى الله عليه وسلم، وهدى الأمة من السلف الصالح ، ونعاهد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم ،والإمام أن نحافظ على الطاعات ، والعبادات ، والقربات ، ومجالس الإخوان ما استطعناإلى ذلك سبيلاً ، ونعاهد الله تعالى أن نطيع الشيخ القائم ، ما أطاع الله تعالىورسوله فينا ، وأن نكون له عوناً في المنشط والمكره ، في الحل والترحال ، باذلينأنفسنا وأموالنـا في سبيل الدعوة إلى الله تعـالى ، وعلينا القصـد وعلى اللهالتوفيق ، ولا حول ولا قوة إلا بالله العظيم .
لا إله إلا الله " 3 مرات " ، سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - بسم الله الرحمـن الرحيم : ( إن الذين يبايعونك إنما يبايعون الله يد الله فوقأيديهم فمن نكث فإنما ينكث على نفسه ومن أوفى بما عاهد عليه الله فسيؤتيه أجراًعظيماً ) صـدق الله العظيم . اللهم تقبل بيعتنا ، وتقبل توبتنا ، واغسلحوبتـنا ، ونقنـا من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس يارب العالمين ، اللهمباعد بيننا وبين المعاصي كما باعدت بين المشرق والمغرب ، ووفقنا إلى ما تحبه وترضاهمن صالح القول والعمل والحال والاعتقاد .
اللهم اجعل هذه البيعة بيعة صدقووفاء لشيخنا القائم السيد علاء الدين ماضي أبي العزائم ، وألبسه يا الله حلل آبائهوأجداده ، وجمّله يا ألله بحلة الكمال والجمال المحمدي ، واجعلنـا وإياه يا أللهتحت نظـر أستاذنا ومرشدنا الإمام أبي العزائم / في دائرة المعية الكبرى يا ربالعالمين ، وصلى الله على سيدنا محمـد وعلى آله وصبحه أجمعين .
فتأمل هذه القصة لتابعي وانظر أي الفريقين أهدى سبيلا
ذكر بن عساكر في تاريخ دمشق (58/313)وابونعيم في حلية الاولياء(2/204)

ان مطرف بن عبد الله بن الشخير لما كان صغيراً، يقول: كنا نأتي زيد بن صوحان فكان يقول: يا عباد الله: أكرموا وأجملوا فإنما وسيلة العباد إلى الله بخصلتين: الخوف والطمع، -كان واعظا يعظ ويذكر ويخوفهم بالله، ويرغبهم في العبادة والطاعة.فيقول: فأتيته ذات يوم وقد كتبوا كتاباً فنسقوا كلاماً من هذا النحو: إن الله ربنا، ومحمد نبينا صلى الله عليه وسلم ، والقرآن إمامنا، ومن كان معنا كنا وكنا، ومن خالفنا كانت يدنا عليه وكنا وكنا، -كتبوا كتاباً بهذه المعاني وبهذه المضامين التي في ظاهرها أنها أمر لا إشكال فيه عند كثير من الناس.قال: فجعل يعرض الكتاب عليهم رجلاً رجلاً، كلما عرضوا على رجل يقولون له: أقررت يا فلان؟! فيقول: نعم أقررت.قال: حتى انتهوا إلي؛ فقالوا: أقررت يا غلام؟! - يعني: بهذه الأمور - قلت: لا، ما أقررت.قال زيد -أي: ابن صوحان-: لا تعجلوا على الغلام، قال: ما تقول يا غلام؟


قال: قلت: إن الله قد أخذ عليَّ عهداً في كتابه فلن أُحْدِث عهداً سوى العهد الذي أخذه الله عليَّ في كتابه.


قال: فرجع القوم عن آخرهم، ما أقر منهم أحد، وكانوا زهاء ثلاثين نفساً؛ أي قرابة الثلاثين نفسا.


وذكر شيخ الاسلام اوالعباس تقي الدين رحمه الله في مناظرته للبطائحية اومهو معروف بمناظرنه للطريقة الرفاعية عن مثل هذه البيعات المبتدعة

ونحو ذلك العهود التي تتخذ على الناس لالتزام طريقة شيخ معين كعهودأهل «الفتوة»و «رماة البندق» ونحو ذلك ليس على الرجل أن يلتزم من ذلك على وجه الدين والطاعة لله إلا ماكان دينا وطاعة لله ورسوله في شرع الله لكن قد يكون عليه كفارة عند الحنث في ذلك؛ ولهذا أمرت غير واحد أنيعدل عما أخذ عليه من العهد بالتزام طريقة مرجوحة أو مشتملة على أنواع من البدع إلىما هو خير منها من طاعة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم واتباع الكتابوالسنة،"

والان ا وان البدء في ازهاق باطلهم وتبيان حقيقة طعنهم في القران والسنة وصحابة النبي صل الله عليه وسلم فلا تتعجب ان رايت انوفهم تحمر غضبا لسيدهم ابي العزائم اذا انتقص من قدره ولا تتعجب من برودة تقترب من درجة حرارة الثلج اذا قام فرد منهم في الطعن في معاوية رضي الله عنه صحابي الرسول وخال المؤمنين وكاتب وحي رب العالمين وغيرها وغيرها من مصادرهم اتينا بها لا نفتري عليهم قال تعالى"ولا يجرمنكم شنئان قوم على الا تعدلوا اعدلوا هو اقرب للتقوى" وقال تعالى "يا ايها الذين امنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولو على انفسكم "

ـآليآسمين
2014-08-23, 09:57 PM
جزاكمـ الله خيرا ونفع بكمـ
متعكمـ الله بالعلمـ وـآلمكرمات
:111:

الحياة أمل
2014-08-28, 01:05 PM
نعوذ بالله من أهل الضلآل !
كتب ربي أجركم ونفع بكم ...~