المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كتاب ( الجفر ) زور وبهتان , شعوذة و ادعاء علم الغيب , كذبة من كذب الروافض


ـآليآسمين
2014-09-27, 01:15 AM
http://im76.gulfup.com/IAoVBx.png (http://im76.gulfup.com/IAoVBx.png)
كتاب "الجفر" كتاب زور وبهتان ، وشعوذة وادعاء علم الغيب ، ذُكرت فيه أمور غيبية
مستقبلية ، من تغير دول ووقوع حروب وكوارث وغير ذلك ، ينسبه الشيعة الرافضة الكذبة
تارة لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه ، وتارة لجعفر بن محمد الصادق رحمه الله ،
يتوارثونه فيما بينهم جيلا بعد جيل ، زعموا أنه مكتوب في جلد ماعز أو جلد ثور .
وتقول مصادر الشيعة :
" يجد الباحث بعد الإطلاع على الأحاديث الواردة عن أهل البيت ( عليهم السَّلام )
ودراستها أن الأئمة تحدثوا عن جِفارٍ أربعة ، لا عن جَفْرٍ واحد ، أما الجفر الأول فهو كتابٌ ، والثلاثة الأخرى أوعيةٌ ومخازن لمحتويات ذات قيمة علمية ومعلوماتية ومعنوية كبيرة .
وكتاب الجَفْر : كتابٌ أملاه رسول الله محمد ( صلَّى الله عليه وآله ) في أواخر حياته المباركة ،
على وصيِّه وخليفته علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) وفيه علم الأولين والآخرين ، ويشتمل
على علم المنايا والبلايا والرزايا ، وعلم ما كان ويكون إلى يوم القيامة .
وقد جُمعت هذه العلوم في جلد شاة ...
انظر :
- "بحار الأنوار" (51/219).
- "بصائر الدرجات" (ص506).
ولا شك عند من له أدنى معرفة بدين الإسلام ، وأصوله وعقائده :
أن هذا الكتاب ـ الجفر ـ هو كذبة من كذب الروافض ، وما أكثر كذبهم ، وفرية من فراهم ،
وما أكثر ما افتروا على هذا الدين ، ونسبوا إليه ما ليس منه .

~ ~
وقد روى البخاري (3047) عَنْ أَبِي جُحَيْفَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ،
قَالَ : قُلْتُ لِعَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : هَلْ عِنْدَكُمْ شَيْءٌ مِنَ الوَحْيِ إِلَّا مَا فِي كِتَابِ اللَّهِ ؟
قَالَ: (لاَ وَالَّذِي فَلَقَ الحَبَّةَ ، وَبَرَأَ النَّسَمَةَ ، مَا أَعْلَمُهُ ؛ إِلَّا فَهْمًا يُعْطِيهِ اللَّهُ رَجُلًا فِي القُرْآنِ ،
وَمَا فِي هَذِهِ الصَّحِيفَةِ ) !!
قُلْتُ : وَمَا فِي الصَّحِيفَةِ ؟
قَالَ: ( العَقْلُ ، وَفَكَاكُ الأَسِيرِ ، وَأَنْ لاَ يُقْتَلَ مُسْلِمٌ بِكَافِرٍ )
~ ~
قال الشيخ محمد رشيد رضا رحمه الله :
" أما كتاب الجفر فلا يُعْرَف له سند إلى أمير المؤمنين ، وليس على النافي دليل ،
وإنما يُطْلَب الدليل من مدعي الشيء ، ولا دليل لمدعي هذا الجفر "
انتهى من "مجلة المنار" (18/ 178) .
وينظر أيضا هامش "سير أعلام النبلاء" (19/ 542-543) .
:111:
والخلاصة :
أن كتاب الجفر هذا كتاب زور وبهتان ، مما عملته أيدي الشيعة الإمامية ،
ومبنى عقائدهم على الكذب والزور والبهتان ، ولا يعرف على وجه التحديد مؤلف هذا الكتاب ،
إن كان له وجود أصلا .
وبناء على ذلك : فلا يحل لأحد أن يعتني بهذه الكتب ونحوها ، من معادن
الكذب ، ولا أن يعول عليها في شيء من دينه ، أو علمه ، إن وقع شيء منها
في يده ، أو بلغه شيء مما ينسب إليها من أخبار .
باختصار من الإسلام سؤال وجواب
http://im76.gulfup.com/tMmCe6.png (http://im76.gulfup.com/tMmCe6.png)

الحياة أمل
2014-09-27, 08:35 AM
اسأل الله أن يكف المسلمين شرهم بمآ يشآء !
أحسنت أخية على النقل والتوضيح
بوركت ...~