المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جزاء الخوف من الله عز وجل


الأمل
2014-11-27, 04:08 PM
http://www10.0zz0.com/2013/10/31/21/497239286.gif


http://im49.gulfup.com/NjGE86.gifجزاء الخوف من الله عز وجل (جنتان)http://im49.gulfup.com/NjGE86.gif

=================================


https://ec.yimg.com/ec?url=http%3A%2F%2Fawda-dawa.com%2FApp%2FUpload%2Farticles%2F2797.jpg&t=1417093370&sig=Pgg8fqiyiA6yeyW7wi8HDg--~B


قال تعالى : { وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ}
سورةالرحمن :46
تفسيــر الآيـــة

هذه آية عظيمة تدل على أن من خاف مقام الله عز وجل
فهو من أهل الجنتين العاليتين العظيمتين،
لأن خوف الله الصادق يحمل على أداء الفرائض وترك المحارم والمسارعة إلى كل خير،
من خاف الله عز وجل صادقاً سارع إلى كل خير وابتعد عن كل شر،
فلهذا وعده الله بالجنتين العظيمتين، وهما الجنتان العاليتان بالنسبة للجنتين الأخريين،
قال تعالى: { إِنَّ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ}[الملك: 12]،
ومن الأجر الكبير دخول الجنة والنجاة من النار،
قال تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ هُمْ مِنْ خَشْيَةِ رَبِّهِمْ مُشْفِقُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ بِآياتِ رَبِّهِمْ يُؤْمِنُونَ *
وَالَّذِينَ هُمْ بِرَبِّهِمْ لا يُشْرِكُونَ * وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ*
أُولَئِكَ يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَهُمْ لَهَا سَابِقُونَ}[المؤمنون:57-61]،
فالخوف إذا عظم واشتد أوجب على الخائف أداء فرائض الله وترك محارم الله
والمسارعة إلى كل خير، فلهذا صار في المنزلة العالية في الجنة،
{وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ}[الرحمن:46]،
ومن ادعى الخوف وهو يفرط في طاعة الله عز وجل أو يرتكب معاصي الله فقد كذب،
يكون خوفه ضعيف، الخوف الصادق يحمل أهله على أداء فرائض الله عز وجل
وترك محارم الله والمسارعة إلى كل خير.
الشيخ ابن باز رحمه الله
https://ec.yimg.com/ec?url=http%3A%2F%2Fwww5.0zz0.com%2F2014%2F11%2F17 %2F22%2F727702967.gif&t=1417093370&sig=DcUel82v5FpvRJRQsIMutg--~B

قال السعدي في تفسير هذه الآية أي:
وللذي خاف ربه وقيامه عليه، فترك ما نهى عنه، وفعل ما أمره به،
له جنتان من ذهب آنيتهما وحليتهما وبنيانهما وما فيهما،
إحدى الجنتين جزاء على ترك المنهيات، والأخرى على فعل الطاعات.


اللهم أسألك من فضلك ورحمتك فإنه لا يملكها إلا أنت


https://ec.yimg.com/ec?url=http%3A%2F%2Fim49.gulfup.com%2FNjGE86.gif&t=1417093370&sig=BxSmod1JgyeeXypsw.EkVA--~B روى البخاري في صحيحه عن أبي موسى الأشعري عبدالله بن قيس رضي الله عنه أنه قال:
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :


(( جنتان من فضة ، آنيتهما وما فيهما ، وجنتان من ذهب ، آنيتهما وما فيهما ،
وما بين القوم وبين أن ينظروا إلى ربهم إلا رداء الكبر ، على وجهه في جنة عدن ))
رواه البخاري
http://l.yimg.com/lo/api/res/1.2/rSxxXc97eGoUo9kU7cTcyw--/YXBwaWQ9bWtihttp://files.mothhelah.com/img/sQQ07457.gif

https://ec.yimg.com/ec?url=http%3A%2F%2Fim49.gulfup.com%2FNjGE86.gif&t=1417093370&sig=BxSmod1JgyeeXypsw.EkVA--~B قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
(( من خافَ أدلَجَ ، ومن أدلَجَ بلغَ المنزلَ ،
ألا إنَّ سلعةَ اللَّهِ غاليةٌ ، ألا إنَّ سلعةَ اللَّهِ الجنَّةُ))
صححه الألباني

الحياة أمل
2014-11-27, 09:31 PM
جزآك الرحمن كل خير أخية
دُمت نآشرة لكل مفيد ...~

المؤمنه بربها
2014-11-28, 10:25 PM
جزاك الله خيرا

الأمل
2014-12-02, 09:22 PM
جزآك الرحمن كل خير أخية
دُمت نآشرة لكل مفيد ...~

آمين وجزاك خيرا مثله
شكرا أخيه لجميل مرورك ودعواتك الطيبة