المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هم العدو فاحذرهم


بنت الحجاز
2015-01-10, 05:55 PM
( هم العدو فاحذرهم )
يناقشونك في حكم صلاة الجماعة وهم لا يصلون اصلا، ويجادلون في تغطية وجه المرأة وهم لا يؤمنون بالحجاب، ويركبون ظهر كل متمشيخ للوصول إلى مرادهم ..
يستدرجون البسطاء عبر قنواتهم الفاجرة وزواياهم الخبيثة بمناقشة المسائل الخلافية وهم قد أضاعوا الأصول ..
كيف لمن وهبه الله العقل والتمييز أن يصدق كلام متبرجة تناقش قضية كشف الوجه !!
متصدرون ولكنهم منبوذون في مجتمع مسلم محافظ، سنوات طويلة من الكفاح المر انتج لديهم عقدة الجهل المركب والحقد السافر تجاه كل نص يخالفهم أو محتسب يعريهم ..
سمهم (الجالية الليبرالية) أو (العلمانيون) أو (حزب فاحش) أو (كتاب المارينز) أو (زوار السفارات)، قل ما شئت لكنهم في النهاية :
[مـــنـــــافـــقـــون]
هؤلاء لا يدوم سترهم ونفاقهم وسرعان ما تكشفهم كلماتهم وتظهر فضيحتهم، لأن ألسنتهم تغترف من قلوبهم ..
ينكرون ما اتفقت الأمة عليه بحجة التجديد والعقلانية، فأحدهم طالما أنكر حقيقة السحر والمس وتحدى مخالفيه، والآخر يصف المتحجبة بأنها كيس قمامة، وآخرهم بالأمس يحلل الخمر ويفتي بجوازه ..
من أباح الخمر يا أحبة فهو كافر بنصوص القران والسنة والصحابة وإجماع المسلمين ولكنهم قوم لا يؤمنون ..
إنهم يتدرجون مع الناس في الإفساد حتى لا يصطدموا معهم، فيبدأون بإسقاط هيبة العلماء ثم اثارة مسائل الخلاف ثم التشكيك في الصحابة والسنة ثم الدخول بعد في كل ما لا يخطر لك على بال، فقد سقطت الحواجز ..
الخلاصة :
خلافنا معهم ليس حول فروع الإسلام بل حول الإسلام نفسه .
ريان مكي

الـحـربـي24
2015-01-10, 08:26 PM
صدقتي أخية
وبارك الله فيك على النقل

احمد سعد
2015-01-10, 09:02 PM
واليوم يطعنون في القران بدعوى ان السنة لا تفسره يريدون ان يسقطوا السنة اولا ثم القران ويتسمون بالقرانيين يتكلمون عن الجهاد ويطعنون في نصوصه بفهومهم الوسخة اللهم اكف بلاد المسلمين شرهم سمع حذيفة رجل يدعي يقول اللهم اهلك المنافقين فقال لو اهلكهم لاستوحشتم في الاسواق والطرقات فكيف لو راى عصرنا ولا حول ولا قوة الا بالله

العراقي
2015-01-10, 11:58 PM
بارك الله فيكم ونفعنا الله بما ذكرتم

ياس
2015-01-11, 01:06 AM
احسنت بنت الحجاز
http://up.3dlat.com/uploads/128874230610.gif

الحياة أمل
2015-01-11, 01:27 AM
احسنت .. أحسن الله إليك
نسأل الله لنآ ولك السلآمة والعآفية ...~