المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخي أرخي ستر الله عليك


الفهداوي
2015-01-19, 10:59 PM
عينين جاحظتين .. ووجه مكفهر ..
جفنين ... وكفين ... وصدر مستعر ...
حنين ... ، وأنين ... ودمع منهمر ...
رفع رأسه وقال :
أسألك بالله .. هل يغفر الله لي ... ؟!!
والله لقد فعلت ... ، وفعلت ... ، وفعلت ...
قلت:
أخي: أرخي ستر الله عليك .. وتستر بعافيته ..
فإن طعم الفضيحة مر ...
واعلم أن ربك غفور رحيم ... نعم والله ... لو أتيته لا تشرك به شيئًا، ومعك من الخطايا والذنوب ما يضيق به الأفق .. تريد عفوه ... ومغفرته .. غفر لك على ما كان منك ولا يبالي ...
ولو تقربت إليه شبرًا تقرب إليك ذراعًا .. ، ولو تقربت ذراعًا تقرب إليك باعًا ... بل لو أتيته تمشي أتاك هرولة .. جل في علاه، وتقدس في ربوبيته وإلاهيته وأسمائه الحسنى وصفاته العلى ... سبحانه .. يفرح بتوبتك فرحًا شديدًا ... يليق بجلاله وعظمته .. يعدك مغفرة منه وفضلا .. يبدل سيئاتك حسنات ..
قال: عجبًا ... جنيت ... وجنيت ... ذنوبًا عظيمة .. ثم يبدلها حسنات .. ما هو دليلك بالله عليك ... ؟!
قلت:
ألم تقرأ قول الحق جل في علاه ... {فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللهُ غَفُورًا رَحِيمًا} [الفرقان: 70].
فبكى صاحبي - والله - حتى رحمته ...

الحياة أمل
2015-01-20, 12:20 PM
بآرك الرحمن فيكم
وأثآبكم خيرآ ...~

الفهداوي
2015-01-20, 06:46 PM
وفيكم بارك الله