المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شرح حديث (غفر له ما بينه وبين الجمعة وزيادة ثلاثة أيام )


الأمل
2015-02-12, 11:32 PM
http://www10.0zz0.com/2013/10/31/21/497239286.gif

شرح حديث غفر له ما بينه وبين الجمعة وزيادة ثلاثة أيام































































==============================


http://www12.0zz0.com/2015/02/04/00/608307384.jpg




قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :


( من توضأ فأحسن الوضوء ، ثم أتى الجمعة ، فاستمع وأنصت ،


غفر له ما بينه وبين الجمعة وزيادة ثلاثة أيام ، ومن مس الحصا فقد لغا )


رواه مسلم


شـــرح الحــديــث



في هذا الحديث دليل على أن الحضور إلى الجمعة بعد أن يحسن الإنسان وضوءه ،


ثم يستمع إلى الخطيب وهو يخطب ، وينصت ،


فإنه يغفر له ما بين الجمعة إلى الجمعة ، وفضل ثلاثة أيام ،


وهذا عمل يسير ليس فيه مشقة على الإنسان ؛


أن يتوضأ ويحضر إلى الجمعة وينصت لخطبة الإمام حتى يفرغ.


http://xa.yimg.com/kq/groups/56800616/sn/600081079/name/anyaflower383.jpg




وقوله في هذا الحديث ( من توضأ ) لا يعارض ما ثبت في الصحيحين وغيرهما ،


عن أبي سعيد الخدري ـ رضي الله عنه ـ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :


( غسل الجمعة واجب على كل محتلم ) متفق عليه


فإن هذا الحديث الثاني فيه زيادة على الحديث الأول ، فيؤخذ بها .


كما أنه أيضاً أصح منه . فإنه أخرجه الأئمة السبعة ، وهذا لم يخرجه إلا مسلم ،


فيجب أولاً على من أراد حضور الجمعة أن يغتسل وجوباً ، فإن لم يفعل كان آثماً ،


ولكن الجمعة تصح ، لأن هذا الغسل ليس عن جنابة حتى نقول أن الجمعة لا تصح ؛


بل هو غسل واجب كغيره من الواجبات ، إذا تركه الإنسان أثم وإن فعله أثيب .


ويدل على أنه ليس شرطاً لصحة الصلاة وإنما هو واجب ؛


http://xa.yimg.com/kq/groups/56800616/sn/600081079/name/anyaflower383.jpg




أن أمير المؤمنين عثمان بن عفان ـ رضي الله عنه ـ


دخل ذات يوم وأمير المؤمنين عمر بن الخطاب ـ رضي الله عنه ـ يخطب الناس يوم الجمعة ،


فقال أمير المؤمنين عمر : لماذا تأخرت ؟ فقال :


والله يا أمير المؤمنين ما زدت على أن توضأت ثم أتيت ،


يعني كأنه شغل ـ رضي الله عنه ـ ولم يتمكن من الحضور مبتكراً .


فقال عمر ـ وهو على المنبر والناس يسمعون ـ قد قال النبي صلى الله عليه وسلم :


( إذا أتى أحدكم الجمعة فليغتسل) متفق عليه


يعني كيف تقتصر على الوضوء ؛


وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إذا أتى أحدكم الجمعة فليغتسل )


فأمر من أتى الجمعة بالاغتسال ؟! ولكن لم يقل له اذهب فاغتسل ، لأنه لو ذهب واغتسل ،


فربما تفوته الجمعة التي من أجلها وجب الغسل فيضيع الأصل إلى الفرع .


فالحاصل أن هذا الحديث ، وإن كان يدل على عدم وجوب الاغتسال ؛


لكن هناك أحاديث أخرى تدل على وجوب الاغتسال.


http://xa.yimg.com/kq/groups/56800616/sn/600081079/name/anyaflower383.jpg




وفي هذا الحديث دليل على فضيلة الاستماع إلى الخطبة ، والإنصات ،


والاستماع : أن يرعاها سمعه ،


والإنصات : ألا يتكلم ، هذا الفرق بينهما .


فيستمع الإنسان ويتابع بسمعه كلام الخطيب ، ولا يتكلم .


http://xa.yimg.com/kq/groups/56800616/sn/600081079/name/anyaflower383.jpg


وقال صلى الله عليه وسلم : ( والذي يقول له : أنصت ـ يعني يسكته ـ فقد لغا) متفق عليه


ومعنى لغا أي فاته أجر الجمعة ، فالمسألة خطيرة .


ولهذا قال هنا : ( ومن مس الحصى فقد لغا )


وقد كان في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم يفرش المسجد بالحصبة ،


وهي الحصى الصغار مثل العدس ، أو أكبر قليلاً ، أو أقل ،


يفرش بها الفرش التي نفرشها الآن ، فكان بعض الناس ربما يعبث بالحصى ، يحركها بيده ،


أو يمسحها بيده ، أو ما أشبه ذلك ،


http://xa.yimg.com/kq/groups/56800616/sn/600081079/name/anyaflower383.jpg




فقال صلى الله عليه وسلم ( من مس الحصى فقد لغا )


لأن مس الحصى يلهيه عن الاستماع للخطبة ،


ومن لغا فلا جمعة له ، يعني يحرم ثواب الجمعة التي فضلت بها هذه الأمة على غيرها.



وإذا كان هذا في مس الحصى ، فكذلك أيضاً الذي يعبث بغير مس الحصى ،


الذي يعبث بتحريك القلم ، أو الساعة ، أو المروحة التي يحركها ويلفها دون حاجة ،


أو الذي يعبث بالسواك ، يريد أن يتسوك والإمام يخطب إلا لحاجة ،


كأن يأتيه النوم أو النعاس ؛ فأخذ يتسوك ليطرد النعاس عنه ؛ فهذا لا بأس به ،


لأنه لمصلحة استماع الخطبة ،


وقد سئلنا عن الرجل يكتب ما يستمعه في الخطبة ؛


لأن بعض الناس ينسى فيقول : أنا كلما مرت على جملة مفيدة أكتبها ، هل يجوز أم لا ؟


فالظاهر أنه لا يجوز ، لأن هذا إذا اشتغل بالكتابة تلهى عما يأتي بعدها ، لأن الإنسان ليس له قلبان.


فإذا كان يشتغل بالكتابة تلهى عما يقوله الخطيب أثناء كتابته لما سبق ، ولكن الحمد لله ،


الآن قد جعل الله للناس ما يرحهم ، حيث جاءت هذه المسجلات .


فبإمكانك أن تحضر المسجل تسجل الخطبة في راحة ، وتستمع إليها في بيتك ،


أو في سيارتك ، على أي وضع كنت. والله الموفق .




شرح رياض الصالحين (ابن العثيمين)











http://www8.0zz0.com/2013/11/02/10/172432567.gif

ياس
2015-02-13, 12:09 AM
جزاكم الله خيراً
ونفع بكم
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال
وان لا ننسى ان نكثر من هذا اليوم
بالصلاة على النبي الكريم
صلى الله عليه وسلم

الحياة أمل
2015-02-13, 12:05 PM
رحم الله الشيخ وغفر له
أحسنت الإنتقآء أخية .. حفظك الرحمن ...~

الأمل
2015-02-15, 11:22 PM
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم