المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : آية تدل على وجوب الجمع بين الاركان الثلاثة للعبادة:


ياس
2015-02-25, 11:39 AM
قال الله تعالى :
(أُوْلَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا)
[الإسراء:57]


أركان العبادة ثلاثة ، وهي الحب والرجاء والخوف ، ذكر ابن تيمية في " مجموع الفتاوى " (10/81، 207) وابن القيم في " بدائع الفوائد" (3/851) وغيرهما من الأئمة عن بعض السلف أنه كان يقول : " من عبد الله تعالى بالحب وحده فهو زنديق ،ومن عبده بالخوف وحده فهو حروري ، ومن عبده بالرجاء وحده فهو مرجئ، ومن عبده بالحب والخوف والرجاء فهو مؤمن "، قال ابن القيم في المصدر السابق : " وقد جمع الله تعالى هذه المقامات الثلاث بقوله : " أولائك الذين يدعون يبتغون إلى ربهم الوسيلة أيهم أقرب ويرجون رحمته ويخافون عذابه " ، فابتغاء الوسيلة هو محبته الداعية إلى التقرب إليه ، ثم ذكر بعدها الرجاء والخوف ، فهذه طريقة عباده وأوليائه ، وربما آل الأمر بمن عبده بالحب المجرد إلى استحلال المحرمات ويقول : المحب لايضره ذنب فإذا اقترن بالخوف جمعه على الطريق ورده إليها كلما شرد ، كأن الخوف سوط يضرب به مطيته لئلا تخرج عن الدرب ، والرجاء حاد يحدوها يطيب لها السير ، والحب قائدها وزمامها الذي يسوقها ، فإذا لم يكن للمطية سوط ولا عصا يردها إذا حادت عن الطريق وتركت تركب التعاسيف ، خرجت عن الطريق وضلت عنها ، فما حفظت حدود الله ومحارمه ووصل الواصلون إليه بمثل خوفه ورجائه ومحبته ، فمتى خلا القلب عن هذه الثلاثة فسد فسادا لا يرجى صلاحه أبدا ، ومتى ضعف فيه شيئ من هذه ضعف إيمانه بحسبه ".انتهى


واقول هنا ان اركان العبادة الثلاثة لاتنفك واحدة عن الاخرى، فلا يتحقق احدهما الا ان يستلزم الاخر وهذا مشروط بتحقق الاتزان بين الاركان الثلاثة.... فصور العلاقة بينهما ممكن ايجازها بعدة نقاط هي:


1-كلما اشدت رجاء العبد وحصل مرجوه كلما ازداد حبا بالله.
2-كل خائف راج وبالعكس قال الله تعالى : ( ما لكم لا ترجون لله وقارا ) قال كثير من المفسرين : المعنى ما لكم لا تخافون لله عظمة ؟ قالوا : والرجاء بمعنى الخوف والتحقيق أنه ملازم له . فكل راج خائف من فوات مرجوه . والخوف بلا رجاء يأس وقنوط.
3-كل محبة مصحوبة بالخوف والرجاء على قدر تمكنها من قلب المحب.

الحياة أمل
2015-02-25, 05:14 PM
كتب ربي أجركم
وبآرك فيكم ...~

ياس
2015-02-25, 08:33 PM
وفيك بارك الرحمن
الاخت الكريمة.