المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حكم الخطبة على المنبر الذي يكون كالشرفة


الحياة أمل
2015-03-06, 12:27 PM
http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824722.png

الحمد لله
الأصل في مشروعية المنبر الأحاديث التي دلت على أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يخطب على المنبر ومن ذلك حديث سَهْل بْن سَعْدٍ السَّاعِدِيَّ : " أَرْسَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى فُلاَنَةَ - امْرَأَةٍ مِنَ الأَنْصَارِ قَدْ سَمَّاهَا سَهْلٌ -: ( مُرِي غُلاَمَكِ النَّجَّارَ ، أَنْ يَعْمَلَ لِي أَعْوَادًا أَجْلِسُ عَلَيْهِنَّ إِذَا كَلَّمْتُ النَّاسَ ) ، فَأَمَرَتْهُ فَعَمِلَهَا مِنْ طَرْفَاءِ الغَابَةِ ... " رواه البخاري ( 917 ) ، ومسلم ( 544 ) وفي رواية مسلم " فَعَمِلَ هَذِهِ الثَّلَاثَ دَرَجَاتٍ ".
وقد نبه أهل العلم إلى أن هذا الحديث وأمثاله يستفاد منه استحباب خطبة الإمام على المنبر حتى يراه الناس ويسمعوه جيدا .
قال الحافظ ابن حجر رحمه الله تعالى :
" وفيه استحباب اتخاذ المنبر لكونه أبلغ في مشاهدة الخطيب والسماع منه " .
انتهى من " فتح الباري " ( 2 / 400 ) .
فالمنبر من المستحبات باتفاق أهل العلم ، وليس من واجبات ولا أركان خطبة الجمعة ، وكل ما قام مقام المنبر من مكان مرتفع ، ويؤدي المقصود : فهو كاف .
قال النووي رحمه الله تعالى :
" أجمع العلماء على أنه يستحب كون الخطبة على منبر ، للأحاديث الصحيحة التي أشرنا إليها ، ولأنه أبلغ في الإعلام ، ولأن الناس إذا شاهدوا الخطيب كان أبلغ في وعظهم ...
فإن لم يكن منبر استحب أن يقف على موضع عال وإلا فإلى خشبة ونحوها للحديث المشهور في الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم ( كان يخطب إلى جذع قبل اتخاذ المنبر ) " .
انتهى من" المجموع " ( 4 / 527 ) .
وقال ابن قدامة رحمه الله تعالى :
" ويستحب أن يصعد للخطبة على منبر ليسمع الناس ... وليس ذلك واجبا، فلو خطب على الأرض ، أو على ربوة ، أو وسادة ، أو على راحلته ، أو غير ذلك ، جاز؛ فإن النبي صلى الله عليه وسلم قد كان قبل أن يصنع المنبر يقوم على الأرض " .
انتهى من " المغني " ( 3 / 160 - 161 ) .
ولا نعلم أن هناك دليلا من الشرع يحدد شكل وهيئة المنبر بشيء ، إلا أن الوارد في السنة : أن منبر الرسول صلى الله عليه وسلم كان ثلاث درجات ، فسواء كان المنبر على هيئة الشرفة ، كما في السؤال ، أو كان على هيئة كرسي وله درجات ... أو كان غير ذلك فقد حصل المقصود ، وهو الاقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم في الخطبة على المنبر ليكون ذلك أبلغ في رؤية الناس له وسماعهم لكلامه ، ولا نعلم أحدا من العلماء منع هذا المنبر الذي سألت عنه .
والله أعلم .
موقع الإسلام سؤال وجواب


:111:

http://store2.up-00.com/2014-02/1391675824621.png

الفهداوي
2015-03-06, 10:05 PM
نقل ماتع وموفق ومن باب الفائدة ، عد بعض العلماء ذلك العمل من المحدثات والبدع كالشيخ
الألباني رحمه الله اذ يقول :
واتّخذ بعضُهم منبرًا له سقفٌ مرفوعٌ وعليه قبّةٌ شامخةٌ، وله بابٌ يدخل منه الخطيبُ لوحدِه ويُغْلَق مِن وراءِه
وقلّد آخَرون أهْلَ الكتابِ مِنَ اليهودِ والنّصارى في عاداتِهِمُ الدّينيّةِ، فجعلوا منابرَهم محشُوّةً في وسطِ الجدارِ المقابِلِ
للمصلّين على هيئةِ شرفةٍ أو نافذةٍ يُطِلُّ منها الخطيبُ على الجميعِ، وهذا –بغضِّ النّظرِ- عما زِيدَ فيه مِنْ بِدَعِ الزّخرفةِ
والنّقوشِ وفَرْشِ دَرَجِه والزّيادةِ في عددِها والسّتائرِ والأعلامِ، وغيرِ ذلك مِن أنواعِ مُحْدَثاتِ الأمورِ .

بدع الجمعة في «الأجوبة النافعة» للألباني (66)، و«الثمر المستطاب» له (1/413).

ياس
2015-03-06, 10:13 PM
بارك الله لكم سعيكم لنشر السنة
وبيان البدعة للتنبيه عنها.

الحياة أمل
2015-03-08, 09:37 PM
جزآكم ربي خيرآ للمرور والتعليق
وشكرآ للشيخ الإضآفة والإفآدة ...~