المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الناس في العلم ثلاث طبقات.!!


ياس
2015-03-06, 05:04 PM
http://forums.mn66.com/imgcache2/967260.gif
قال الإمام الشوكاني،- رحمه الله تعالى
الناس على طبقات ثلاث:-


الطبقة العالية: العلماء الأكابر، وهم يعرفون الحق والباطل، وإن اختلفوا لم ينشأ عن اختلافهم الفتن لعلمهم بما عند بعضهم بعضاً.


الطبقة السافلة :عامة على الفطرة، لا ينفرون عن الحق وهم أتباع من يقتدون به، إن كان محقًّا كانوا مثله، وإن كان مبطلاً كانوا كذلك.- قلت -: وما أكثر هؤلاء وهؤلاء في هذا العصر، وهذا الأخير هم الهمج الرعاع أتباع كل ناعق.


الطبقة المتوسطة: هي منشأ الشر وأصل الفتن الناشئة في الدين، وهم الذين لم يُمْعِنوا في العلم حتى يرتقوا إلى رتبة الطبقة الأولى، ولا تركوه حتى يكون من أهل الطبقة السافلة، فإنهم إذا رأوا أحداً من أهل الطبقة العليا يقول ما لا يعرفونه مما يخالف عقائدهم التي أوقعهم فيه القصور، فوقوا إليه سهام التقريع، ونسبوه إلى كل قول شنيع، وغيَّروا فطر أهل الطبقة السفلى عن قبول الحق بتمويهات باطلة، فعند ذلك تقوم الفتن الدينية على ساق اهـ
http://forums.mn66.com/imgcache2/967259.gif

ابو العبدين البصري
2015-03-06, 05:32 PM
جزاك الله خيرا وهذا والله قد رأيناه بأم أعيننا.

الفهداوي
2015-03-06, 07:27 PM
إن التمسك بالعلم والإقبال عليه سبب لأن يقذف الله في قلب العبد النور الذي يحصل به الفرقان بين الحق والباطل:
وما أحوج الإنسان إلى أن يقذف الله في قلبه نوراً يمشي به في الناس، يميز به بين الحق والباطل، بين الهدى
والغي، بين الرشاد والضلال.. إننا نحتاج إلى هذا النور، وهذا النور سببه ووسيلة تحصيله تقوى الله مع العلم، قال الله سبحانه وتعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِهِ وَيَجْعَلْ لَكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ
وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ ) . فالقلوب إذا ملئت بالعلم تحصنت من الوقوع في الشبهات ودعاوى أنصاف المتعالمين ، وتحصنت من أن تقر فيها الشهوات على وجه الدوام ، بل كل شبهة ترد على القلب يردها القلب بقوته وصلابته،
وكل شهوة تترك أثرًا في القلب يردها القلب بما معه من الإيمان الصادق، والإقبال على الله، والتوبة والاستغفار،
فلا يبقى في قلبه شيء من الشبهات، ولا شيء من الشهوات قال سبحانه وتعالى: ( أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ
وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا ...) . إن الذي أُعطي النور هو الذي استمسك بالعلم الشرعي بالكتاب والسنة، والذي بقي في الظلمات هو ذلك الذي أعرض عن كتاب الله عز وجل
وعن سنة رسوله صلى الله عليه وسلم .
لفتة طيبة أخي ابي عبد الله واختيار موفق بارك الله فيك وفي الاخ الكبير أبي العبدين وجزاكم الله خيرا ..

ياس
2015-03-06, 07:41 PM
بارك الله بالاخوة الاعزاء
لهذا المرور العطر شكرا للاخ الكريم ابو العبدين
وفعلا قولك في محله،
والشكر موصول للاخ الغالي الفهداوي نسأل الله
ان ينور قلبك بالعلم والايمان ،ان ما اضفته في صفحتي لهو شرف
لي جزاك الله خيرا وجزاك الجنة.

الفهداوي
2015-03-06, 07:48 PM
سلمت اخي ابي عبد الله وأنت الشرف ولنا الشرف أن
نستفيد من ذهبياتك واختياراتك باركك الرحمن
:111:

ياس
2015-03-07, 04:20 AM
شكرا شيخنا العزيز

الفهداوي
2015-03-07, 07:43 PM
عفوا ابو عبد الله

الحياة أمل
2015-03-09, 06:02 PM
نقل موفق !
كتب ربي أجركم ...~

ياس
2015-03-09, 06:11 PM
نقل موفق !
كتب ربي أجركم ...~

ولك بمثل ان شاء الله