المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كل يوم حديث صحيح ( متجدد )


الساجد لله
2015-03-16, 08:04 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخوتي واخواتي :

ما رأيكــــم ان نبدأ من اليوم موضوع

كل يوم حديث عن النبي محمد صل الله عليه وسلم

والموضوع عباره عن كل أخ واخت تشارك
بحديث يوميآ ويكون الحديث متفق عليه
وصحيح حتى نجمع اكثر عدد من الاحاديث في
موضوع واحد

ملاحظة
يحق لكل اخ واخت المشاركة بثلاث احاديث لا اكثر

وفي الختام اسال الله العلي القدير ان يكتبه
في ميزان حسناتنا ويجمعنا في الفردوس
الاعلى اللهم امين وصلى الله على نبينا محمد

الساجد لله
2015-03-16, 08:06 PM
قال رسول الله صل الله عليه وسلم
" إن الله عزّ وجل يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار،
ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل،
حتى تطلع الشمس من مغربها " صحيح مسلم

ياس
2015-03-16, 09:14 PM
[ عن جابر مرفوعا : ما من مسلم يغرس غرسا إلا كان ما أكل منه له صدقة وما سرق منه له صدقة وما أكل السبع منه فهو له صدقة وما أكلت الطير فهو له صدقة ولا يرزؤه أحد إلا كان له صدقة ( إلى يوم القيامة ) . ]
رواه مسلم عنه . ثم رواه هو وأحمد 391 / 3كذلك في السلسلة الصحيحة

جزاكم الله خيرا

الساجد لله
2015-03-16, 09:31 PM
قال ﷺ: صل الله عليه وسلم
{ إنَّ في الليل لساعة لا يُوافقها رجلٌ مسلم يسأل الله تعالى خيرًا من أمرِ الدنيا والاخرة إلا أعطاهُ إيَّاه وذلك كل ليلة .}
رواه مسلم.

وجزاكم وغفر لكم الله

الحياة أمل
2015-03-16, 11:19 PM
بآرك الرحمن فيكم .. ونفع بكم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من قال : سبحان اللهِ وبحمدِه ، في يومٍ مائةَ مرَّةٍ ،
حُطَّت خطاياه وإن كانت مثلَ زبدِ البحرِ "
صحيح البخاري

~ ~
.. يُثبت الموضوع ..

الفهداوي
2015-03-16, 11:22 PM
فكرة رائعة وابداع من أخ مبدع
:111:
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((كان فيمن كان قبلكم رجل قتل تسعة وتسعين نفساً، فسأل عن أعلم أهل الأرض فدُلّ على راهب فأتاه فقال: إنه قتل تسعة وتسعين نفساً فهل له من توبة؟ فقال: لا، فقتله فكمل به مائة، ثم سأل عن أعلم أهل الأرض فدَلّ على رجل عالم فقال: إنه قتل مائة نفس فهل له من توبة؟ فقال: نعم، ومن يحول بينه وبين التوبة، انطلق إلى أرض كذا وكذا، فإن بها أناساً يعبدون الله فاعبد الله معهم ولا ترجع إلى أرضك، فإنها أرض سوء، فانطلق حتى إذا نصف الطريق أتاه الموت، فاختصمت فيه ملائكة الرحمة وملائكة العذاب، فقالت ملائكة الرحمة: جاء تائباً مقبلاً بقلبه إلى الله، وقالت ملائكة العذاب: إنه لم يعمل خيراً قط، فأتاهم ملك الموت في صورة آدمي، فجعلوه بينهم فقال: قيسوا ما بين الأرضين، فإلى أيتهما كان أدنى فهو له، فقاسوه فوجدوه أدنى إلى الأرض التي أراد، فقبضته ملائكة الرحمة))
أخرجه البخاري في كتاب أحاديث الأنبياء باب: حديث الغار (347)، ومسلم في كتاب التوبة باب: قبول توبة القاتل وإن كثر قتله (2766).

الساجد لله
2015-03-17, 10:43 AM
جزاكم الله خير وغفر لكم على المشاركة وعلى
التثبيت اسئل الله ان يكتبه في ميزان حسناتكم




تحريم سب الصحابة رضي الله عنهم
عن أبي هريرة قال ( قال رسول الله صلى الله عليه
وسلم لا تسبوا أصحابي لا تسبوا أصحابي فوالذي
نفسي بيده لو أن أحدكم أنفق مثل أحد ذهبا ما أدرك
مد أحدهم ولا نصيفه )صحيح مسلم - فضائل
الصحابة (2540)

ياس
2015-03-17, 10:53 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبلركاته



عن أمير المؤمنين أبي حفص عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( إنما الأعمال بالنيّات ، وإنما لكل امريء مانوى ، فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله ، فهجرته إلى الله ورسوله ، ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها ، أو امرأة ينكحها ، فهجرته إلى ما هاجر إليه ) رواه البخاري ومسلم في صحيحهما .

الساجد لله
2015-03-17, 11:15 AM
عن أبي هريرة رضي الله عنه ( عن النبي صلى الله
عليه وسلم قال قال الله تعالى ثلاثة أنا خصمهم يوم
القيامة رجل أعطى بي ثم غدر ورجل باع حرا فأكل
ثمنه ورجل استأجر أجيرا فاستوفى منه ولم يعطه
أجره ) صحيح البخاري - الإجارة (2150)

الساجد لله
2015-03-17, 11:26 AM
تحريم إفشاء سر المرأة

حدثنا عبد الرحمن بن سعد قال سمعت أبا سعيد

الخدري يقول
( قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن من أشر

الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يفضي إلى

امرأته وتفضي إليه ثم ينشر سرها )
تخريج الحديث:
صحيح مسلم - النكاح (1437)

الفهداوي
2015-03-17, 02:28 PM
" من سبح الله في دبر كل صلاة ثلاثاً وثلاثين وحمد الله ثلاثاً وثلاثين وكبر الله ثلاثاً وثلاثين , فتلك تسع وتسعون , ثم قال تمام المائة : لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير , غفرت له خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر " .
:111:
قال الألباني في السلسلة الصحيحة 1 / 161 :
أخرجه مسلم ( 2 / 98 ) وأبو عوانة ( 2 / 247 ) والبيهقي ( 2 / 187 ) وأحمد ( 2 / 373 , 383 ) من طريق سهيل بن أبي صالح عن أبي عبيد المذحجي عن عطاء ابن يزيد الليثي عن أبي هريرة مرفوعاً .

الساجد لله
2015-03-18, 12:07 PM
عن أبي مالك الأشعري قال
( قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الطهور شطر الإيمان والحمد لله تملأ الميزان
وسبحان الله والحمد لله تملآن أو تملأ ما بين السماوات والأرض والصلاة نور والصدقة برهان
والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو عليك كل الناس يغدو فبايع نفسه فمعتقها أو موبقها )
تخريج الحديث:

صحيح مسلم - الطهارة (223)

الساجد لله
2015-03-18, 12:24 PM
عن موسى بن طلحة عن أبي أيوب قال
( جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال دلني على عمل أعمله

يدنيني من الجنة ويباعدني من النار قال تعبد الله لا تشرك به شيئا وتقيم

الصلاة وتؤتي الزكاة وتصل ذا رحمك فلما أدبر قال رسول الله صلى الله

عليه وسلم إن تمسك بما أمر به دخل الجنة )


وفي رواية ابن أبي شيبة إن تمسك به

صحيح مسلم - الإيمان (13)

الساجد لله
2015-03-18, 12:27 PM
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :
( جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله من أحق
الناس بحسن صحابتي قال ( أمك ) قال ثم من قال ثم ( أمك ) قال ثم من

قال ثم ( أمك ) قال ثم من قال



ثم ( أبوك ). )

صحيح البخاري - الأدب (5626)

الفهداوي
2015-03-18, 12:35 PM
ما اجمل دعاء النبي صلي الله عليه وسلم
«اللهم أعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك، وأعوذ بك منك لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك»

الساجد لله
2015-03-19, 01:53 PM
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: أتدرون ما المفلس ؟
قالوا : المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع .
فقال : إن المفلس من أمتي ، يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وزكاة ، ويأتي قد شتم هذا ، وقذف هذا ، وأكل مال هذا ، وسفك دم هذا ، وضرب هذا .
فيعطى هذا من حسناته وهذا من حسناته .
فإن فنيت حسناته ، قبل أن يقضى ما عليه ، أخذ من خطاياهم فطرحت عليه . ثم طرح في النار ، صحيح مسلم

الساجد لله
2015-03-19, 01:55 PM
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة .
قال أبو هريرة : كيف إضاعتها يا رسول الله ؟
قال : إذا أسند الأمر إلى غير أهله فانتظر الساعة ، صحيح البخارى
------------------------------------------------
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6496 خلاصة الدرجة: [صحيح]

الساجد لله
2015-03-19, 01:57 PM
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ، وهو على المنبر ، وذكر الصدقة والتعفف والمسألة : اليد العليا خير من اليد السفلى ، فاليد العليا هي المنفقة ، والسفلى هي السائلة ، صحيح البخارى
------------------------------------------------
الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 1429 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

ياس
2015-03-20, 02:57 PM
عَنْ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ تَعَالَى عَنْهُ أَيضاً قَال: بَيْنَمَا نَحْنُ جُلُوْسٌ عِنْدَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم ذَاتَ يَوْمٍ إِذْ طَلَعَ عَلَيْنَا رَجُلٌ شَدِيْدُ بَيَاضِ الثِّيَاب شَدِيْدُ سَوَادِ الشَّعْرِ لاَ يُرَى عَلَيْهِ أَثَرُ السَّفَرِ وَلاَ يَعْرِفُهُ مِنَّا أَحَدٌ حَتَّى جَلَسَ إِلَى النبي صلى الله عليه وسلم فَأَسْنَدَ رُكْبَتَيْهِ إِلَى رُكْبَتَيْهِ وَوَضَعَ كَفَّيْهِ عَلَى فَخِذَيْهِ وَقَالَ: يَا مُحَمَّدُ أَخْبِرْنِي عَنِ الإِسْلاَم، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: (الإِسْلاَمُ أَنْ تَشْهَدَ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَ أَنَّ مُحَمَّدَاً رَسُولُ الله،وَتُقِيْمَ الصَّلاَة، وَتُؤْتِيَ الزَّكَاةَ،وَتَصُوْمَ رَمَضَانَ، وَتَحُجَّ البيْتَ إِنِ اِسْتَطَعتَ إِليْهِ سَبِيْلاً قَالَ: صَدَقْتَ. فَعَجِبْنَا لَهُ يَسْأَلُهُ وَيُصَدِّقُهُ، قَالَ: فَأَخْبِرْنِيْ عَنِ الإِيْمَانِ، قَالَ: أَنْ تُؤْمِنَ بِالله،وَمَلائِكَتِه،وَكُ تُبِهِ وَرُسُلِهِ،وَالْيَوْمِ الآَخِر،وَتُؤْمِنَ بِالقَدَرِ خَيْرِهِ وَشَرِّهِ قَالَ: صَدَقْتَ، قَالَ: فَأَخْبِرْنِيْ عَنِ الإِحْسَانِ، قَالَ: أَنْ تَعْبُدَ اللهَ كَأَنَّكَ تَرَاهُ، فَإِنْ لَمْ تَكُنْ تَرَاهُ فَإِنَّهُ يَرَاكَ قَالَ: فَأَخْبِرْنِي عَنِ السَّاعَةِ، قَالَ: مَا الْمَسئُوُلُ عَنْهَا بِأَعْلَمَ مِنَ السَّائِلِ قَالَ: فَأَخْبِرْنِيْ عَنْ أَمَارَاتِها، قَالَ: أَنْ تَلِدَ الأَمَةُ رَبَّتَهَا،وَأَنْ تَرى الْحُفَاةَ العُرَاةَ العَالَةَ رِعَاءَ الشَّاءِ يَتَطَاوَلُوْنَ فِي البُنْيَانِ ثُمَّ انْطَلَقَ فَلَبِثَ مَلِيَّاً ثُمَّ قَالَ: يَا عُمَرُ أتَدْرِي مَنِ السَّائِلُ؟ قُلْتُ: اللهُ وَرَسُوله أَعْلَمُ، قَالَ: فَإِنَّهُ جِبْرِيْلُ أَتَاكُمْ يُعَلِّمُكُمْ دِيْنَكُمْ)

رواه مسلم

الساجد لله
2015-03-20, 03:28 PM
اعتكف رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد فسمعهم يجهرون بالقراءة
فكشف السِّترَ وقال: ألا إن كلكم مُناجٍ ربه فلا يؤذين بعضكم بعضا
ولا يرفع بعضكم على بعض في القراءة أو قال في الصلاة ، صححه الألبانى فى صحيح أبي داود
------------------------------------------------
الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث:الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 1332 خلاصة حكم المحدث: صحيح

الساجد لله
2015-03-20, 03:30 PM
انصر أخاك ظالما أو مظلوما .
فقال رجل : يا رسول الله ، أنصره إذا كان مظلوما ، أفرأيت إذا كان ظالما كيف أنصره ؟
قال : تحجزه ، أو تمنعه من الظلم فإن ذلك نصره ، صحيح البخارى
------------------------------------------------
الراوي: أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6952 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

الساجد لله
2015-03-20, 03:36 PM
اتق المحارم تكن أعبد الناس ،
وارض بما قسم الله لك تكن أغنى الناس ،
وأحسن إلى جارك تكن مؤمنا ،
و أحب للناس ما تحب لنفسك تكن مسلما ،
و لا تكثر الضحك ، فإن كثرة الضحك تميت القلب
الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 100
خلاصة حكم المحدث: حسن

الساجد لله
2015-03-21, 04:14 PM
عن علي بن أبي طالب: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : خير نسائها مريم ابنة عمران ، وخير نسائها خديجة ، صحيح البخارى
------------------------------------------------
الراوي: علي بن أبي طالب المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3432 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
المراد به جميع نساء الأرض ، أي كل من بين السماء والأرض من النساء ، والأظهر أن معناه أن كل واحدة منهما خير نساء الأرض في عصرها ، وأما التفضيل بينهما فمسكوت عنه
خير نسائها مريم:
أي نساء أهل الدنيا في زمانها , وليس المراد أن مريم خير نسائها لأنه يصير كقولهم زيد أفضل إخوانه , وقد صرحوا بمنعه , فهو كما لو قيل فلان أفضل الدنيا .
وقد رواه النسائي من حديث ابن عباس بلفظ " أفضل نساء أهل الجنة " فعلى هذا فالمعنى خير نساء أهل الجنة مريم , وفي رواية " خير نساء العالمين " وهو كقوله تعالى :
واصطفاك على نساء العالمين: وظاهره أن مريم أفضل من جميع النساء وهذا لا يمتنع عند من يقول إنها نبية .
وأما من قال ليست بنبية فيحمله على عالمي زمانها , وبالأول جزم الزجاج وجماعة واختاره القرطبي ; ويحتمل أيضا أن يراد نساء بني إسرائيل أو نساء تلك الأمة أو " من " فيه مضمرة والمعنى أنها من جملة النساء الفاضلات , ويدفع ذلك حديث أبي موسى المتقدم بصيغة الحصر أنه لم يكمل من النساء غيرها وغير آسية .

وخير نسائها خديجة:
أي نساء هذه الأمة قال القاضي أبو بكر بن العربي : خديجة أفضل نساء الأمة مطلقا لهذا الحديث , وقد تقدم في آخر قصة موسى حديث أبي موسى في ذكر مريم وآسية وهو يقتضي فضلهما على غيرهما من النساء , ودل هذا الحديث على أن مريم أفضل من آسية وأن خديجة أفضل نساء هذه الأمة , وكأنه لم يتعرض في الحديث الأول لنساء هذه الأمة حيث قال : ولم يكمل من النساء , أي من نساء الأمة الماضية , إلا إن حملنا الكمال على النبوة فيكون على إطلاقه .
وعند النسائي بإسناد صحيح عن ابن عباس " أفضل نساء أهل الجنة خديجة وفاطمة ومريم وآسية " وعند الترمذي بإسناد صحيح عن أنس " حسبك من نساء العالمين " فذكرهن .
وللحاكم من حديث حذيفة " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاه ملك فبشره أن فاطمة سيدة نساء أهل الجنة " وسيأتي مزيد لذلك في ترجمة خديجة من مناقب الصحابة
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-21, 04:19 PM
ليأتين على الناس زمان ، لا يبالي المرء بما أخذ المال ، أمن حلال أم من حرام ، صحيح البخارى
------------------------------------------------
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 2083 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
قال ابن التين : أخبر النبي - صلى الله عليه وسلم - بهذا تحذيرا من فتنة المال ، وهو من بعض دلائل نبوته لإخباره بالأمور التي لم تكن في زمنه . ووجه الذم من جهة التسوية بين الأمرين ، وإلا فأخذ المال من الحلال ليس مذموما من حيث هو
ولقد نهى الإسلام عن الكسب الحرام لأنه شؤم وبلاء على صاحبه، فبسببه يقسو القلب، وينطفئ نور الإيمان، ويحل غضب الجبار، ويمنع إجابة الدعاء, بله إن وبال الكسب الحرام يكون على الأمة كلها فبسببه تفشو مساوئ الأخلاق من سرقة وغصب ورشوة وربا وغش واحتكار وتطفيف للكيل والميزان وأكل مال اليتيم وأكل أموال الناس بالباطل , وشيوع الفواحش ما ظهر منها وما بطن.
ولقد أخبرنا الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم بأنه سوف يأتي على الناس زمان يتهاونون فيه في قضية الكسب فلا يدققون ولا يحققون في مكاسبهم
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-21, 04:19 PM
إن الله ليملي للظالم ، حتى إذا أخذه لم يفلته . قال : ثم قرأ : { وكذلك أخذ ربك إذا أخذ القرى وهي ظالمة إن أخذه أليم شديد } ، صحيح البخارى
------------------------------------------------
الراوي: أبو موسى الأشعري المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 4686 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
ليملى للظالم: يمهله ، او يعطيه مهلة
ﻳﻌﻨﻲ: ﻳﻤﻬﻞ ﻟﻪ ﺣﺘﻰ ﻳﺘﻤﺎﺩﻯ ﻓﻲ ﻇﻠﻤﻪ ﻭﺍﻟﻌﻴﺎﺫ ﺑﺎﻟﻠﻪ، ﻓﻼ ﺗﻌﺠﻞ ﻟﻪ ﺍﻟﻌﻘﻮﺑﺔ، ﻭﻫﺬﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻼﺀ، ﻧﺴﺄﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﻌﻴﺬﻧﺎ ﻭﺇﻳﺎﻛﻢ، ﻓﻤﻦ ﺍلاﺳﺘﺪﺭﺍﺝ ﺃﻥ يملي ﻟﻺ‌ﻧﺴﺎﻥ ﻓﻲ ﻇﻠﻤﻪ، ﻓﻼ يعاقبه ﺳﺮﻳﻌًﺎ ﺣﺘﻰ ﺗﺘﻜﺪﺱ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﻤﻈﺎﻟﻢ، ﻓﺈﺫﺍ ﺃﺧﺬﻩ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻢ ﻳﻔﻠﺘﻪ، ﺃﺧﺬﻩ ﺃﺧﺬ ﻋﺰﻳﺰ ﻣﻘﺘﺪﺭ
ﻓﻌﻠﻰ الإﻧﺴﺎﻥ ﺍﻟﻈﺎﻟﻢ ﺃلا ﻳﻐﺘﺮ ﺑﻨﻔﺴﻪ، ولا ﺑإﻣﻼﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻪ، ﻓﺈﻥ ﺫﻟﻚ ﻣﺼﻴﺒﺔ ﻓﻮﻕ ﻣﺼﻴﺒﺘﻪ؛ لأﻥ الإﻧﺴﺎﻥ ﺇﺫﺍ ﻋﻮﻗﺐ ﺑﺎﻟﻈﻠﻢ ﻋﺎﺟﻼً، ﻓﺮﺑﻤﺎ ﻳﺘﺬﻛﺮ ﻭﻳﺘﻌﻆ ﻭﻳﺪﻉ ﺍﻟﻈﻠﻢ، ﻟﻜﻦ ﺇﺫﺍ ﺃﻣﻠﻲ ﻟﻪ ﻭﺍﻛﺘﺴﺐ ﺁﺛﺎﻣًﺎ ﺃﻭ ﺍﺯﺩﺍﺩ ﻇﻠﻤًﺎ، ﺍﺯﺩﺍﺩﺕ ﻋﻘﻮﺑﺘﻪ - ﻭﺍﻟﻌﻴﺎﺫ ﺑﺎﻟﻠﻪ - ﻓﻴﺆﺧﺬ ﻋﻠﻰ ﻏﺮﺓ، ﺣﺘﻰ ﺇﺫﺍ ﺃﺧﺬﻩ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻢ ﻳﻔﻠﺘﻪ

و الله تعالى اعلم

الفهداوي
2015-03-21, 07:26 PM
حَدَّثَنَا عَلِيُّ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ قَالَ قَالَ لِي ابْنُ أَبِي نَجِيحٍ عَنْ مُجَاهِدٍ قَالَ صَحِبْتُ ابْنَ عُمَرَ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلَمْ أَسْمَعْهُ يُحَدِّثُ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَّا حَدِيثًا وَاحِدًا قَالَ كُنَّا عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأُتِيَ بِجُمَّارٍ فَقَالَ إِنَّ مِنْ الشَّجَرِ شَجَرَةً مَثَلُهَا كَمَثَلِ الْمُسْلِمِ فَأَرَدْتُ أَنْ أَقُولَ هِيَ النَّخْلَةُ فَإِذَا أَنَا أَصْغَرُ الْقَوْمِ فَسَكَتُّ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هِيَ النَّخْلَةُ
أخرجه البخاري

ياس
2015-03-21, 08:48 PM
عنْ أبي عبدِ الرَّحمنِ عبدِ اللهِ بنِ عُمرَ بنِ الخطَّابِ رَضِي اللهُ عَنْهُما قالَ سَمِعْتُ رسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ:{ بُنِيَ الإِسْلاَمُ عَلَى خَمْسٍ: شَهَادَةِ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَأَنَّ مُحَمَّدًا رَسُولُ اللهِ، وَإِقامِ الصَّلاَةِ، وإِيتَاءِ الزَّكَاةِ، وَحَجِّ البَيْتِ، وَصَوْمِ رَمَضَانَ }
رواه البخاريُّ ومسلمٌ.

الساجد لله
2015-03-22, 03:39 PM
أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ كانَ إذا أتى على المقابِرِ قالَ:
السَّلامُ عليْكم أَهلَ الدِّيارِ منَ المؤمنينَ والمسلمينَ
وإنَّا إن شاءَ اللَّهُ بِكم لاحِقونَ
أنتم لنا فرَطٌ ونحنُ لَكم تبَعٌ
أسألُ اللَّهَ العافيةَ لنا ولَكم
الراوي: بريدة بن الحصيب الأسلمي المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 2039
خلاصة حكم المحدث: صحيح
-----------------------------------------------------------------
أنتم لنا فرَطٌ ونحنُ لَكم تبَعٌ : يعنى انتم السابقون و المتقدمون ، و نحن سنتبعكم
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-22, 03:41 PM
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: أتحب أن يلين قلبك ، و تدرك حاجتك ؟
ارحم اليتيم ، و امسح رأسه ، وأطعمه من طعامك ، يلن قلبك ، وتدرك حاجتك ، صححه الألبانى فى صحيح الجامع
------------------------------------------------
الراوي: أبو الدرداء المحدث:الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 80 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: أتى النبي صلى الله عليه وسلم رجل يشكو قسوة قلبه فقال صلى الله عليه وسلم: «أتحب أن يلين قلبك وتدرك حاجتك؟ ارحم اليتيم وامسح رأسه وأطعمه من طعامك يلن قلبك وتدرك حاجتك» (رواه الطبراني ورواه أيضا الإمام أحمد بسند قال الهيثمي تبعاً لشيخه الزين العراقي صحيح والحديث صححة الألباني وقال صحيح، انظر حديث رقم: 80 في صحيح الجامع).
شاءت إرادة الله سبحانه وتعالى أن تُوَجَّه أنظار المسلمين ومشاعرهم إلى شرائح المجتمع الضعيفة، والتي لا تقوى على القيام بدورها الطبيعي في المجتمع إلا بدعم مساند من جهات أخرى، ولعلَّ على رأس هذه الفئات شريحة الأيتام، والتي فيها من الضعف والحاجة إلى العطف والحنان والمساعدة المادية والإنسانية الشيء الكثير، ولقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم من أوائل الذين لمسوا آلام اليتيم وأحزانه؛ ولذلك سجَّل في حديثه الشريف: «أَنَا وَكافِلُ اليَتِيْمِ فِي الجَنَّةِ هَكَذا، وَأَشَارَ بِالسَّبَّابَةِ وَالوُسْطَى وَفَرَّجَ بَيْنَهُما» (صحيح البخاري مع الفتح كتاب الأدب، باب فضل من يعول يتيماً [10/450 ح 6005]).
ومما يلفت النظر أيضا أن الله سبحانه وتعالى ذكر لفظ اليتيم في القرآن الكريم ثلاثًا وعشرين مرة، وفي ذلك إشارة واضحة للمسلمين للانتباه والوقوف وقفة جادة أمام هذه الفئة وأمام احتياجاتها، والمشاكل التي قد تواجهها سواءً أكانت معنوية أم مادية أم اجتماعية أم غير ذلك، وبالنظر في نصوص القرآن العديدة في شأن اليتيم، فإنه يمكن تصنيفها إلى خمسة أقسام رئيسة،كلها تدور حول: دفع المضار عنه، وجلب المصالح له في ماله، وفي نفسه، وفي الحالة الزواجية، والحث على الإحسان إليه ومراعاة الجانب النفسي لديه
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-22, 03:41 PM
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ناركم جزء من سبعين جزءا من نار جهنم .
قيل : يا رسول الله ، إن كانت لكافية ،
قال : فضلت عليهن بتسعة وستين جزءا ، كلهن مثل حرها
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3265
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

الفهداوي
2015-03-22, 05:25 PM
حدثنا سويد بن سعيد عن معتمر بن سليمان عن أبيه حدثنا أبو عمران الجوني عن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدث أن رجلا قال والله لا يغفر الله لفلان وإن الله تعالى قال من ذا الذي يتألى علي أن لا أغفر لفلان فإني قد غفرت لفلان وأحبطت عملك أو كما قال .
صحيح مسلم ..
:111:

الساجد لله
2015-03-23, 03:55 PM
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يغتسل بالبَرازِ ،
فصعد المنبر ، فحمد الله وأثنى عليه ، وقال :
إن الله عز وجل حليم حيي ، ستير ، يحب الحياء ، والستر ، فإذا اغتسل أحدكم ، فليستتر ، صححه الألبانى فى صحيح النسائي
------------------------------------------------
الراوي: يعلى المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 404 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
البَرازِ : المكان الفَضاء من الأَرض البعيدُ الواسعُ
حيي: من الحياء
ستير: من الستر ، أي من شأنه وإرادته حب الستر والصون ، تارك لحب القبائح ساتر للعيوب والفضائح
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-23, 03:59 PM
أن رجلا أصاب من امرأة قبلة ، فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره ، فأنزل الله : { أقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات } .
فقال الرجل : يا رسول الله ، ألي هذا ؟ قال : لجميع أمتي كلهم ، صحيح البخاري
------------------------------------------------
الراوي: حذيفة بن اليمان المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 526 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
الحديث يتكلم عن سبب نزول الآية { وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات }
فقد روي أنها نزلت في أبي اليسر قال : أتتني امرأة تبتاع تمرا ، فقلت لها : إن في البيت تمرا أطيب منه : فدخلت معي البيت ، فأهويت إليها فقبلتها ، فأتيت أبا بكر رضي الله عنه فذكرت ذلك له فقال : استر على نفسك وتب ، فأتيت عمر رضي الله عنه فذكرت ذلك له ، فقال : استر على نفسك وتب ، فلم أصبر ، فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكرت ذلك له ، فقال : " أخلفت غازيا في سبيل الله في أهله بمثل هذا؟ حتى ظن أنه من أهل النار ، فأطرق رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أوحى الله إليه : ( وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل ) الآية ، فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم : ألهذا خاصة أم للناس عامة ؟ قال : " بل للناس عامة "
قال العلماء : إن الحسنات تكفر كل سيئة كبيرة كانت أو صغيرة .
وحمل الجمهور هذا المطلق على القيد في الحديث الصحيح إن الصلاة إلى الصلاة كفارة لما بينهما ما اجتنبت الكبائر . فقال طائفة : إن اجتنبت الكبائر كانت الحسنات كفارة لما عدا الكبائر من الذنوب ، وإن لم تجتنب الكبائر لم تحط الحسنات شيئا .
وقال آخرون : إن لم تجتنب الكبائر لم تحط الحسنات شيئا منها وتحط الصغائر وقيل المراد إن الحسنات تكون سببا في ترك السيئات كقوله تعالى إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر لا أنها تكفر شيئا حقيقة ، وهذا قول بعض المعتزلة

الساجد لله
2015-03-23, 04:04 PM
جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يشكو جاره ، فقال : اذهب فاصبر فأتاه مرتين أو ثلاثا
فقال : اذهب فاطرح متاعك في الطريق . فطرح متاعه في الطريق ، فجعل الناس يسألونه فيخبرهم خبره ، فجعل الناس يلعنونه - اى جاره - فعل الله به ، وفعل ، وفعل ،
فجاء إليه جاره فقال له : ارجع لا ترى مني شيئا تكرهه ، صححه الألبانى فى صحيح ابى داود
------------------------------------------------
الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 5153 خلاصة حكم المحدث: حسن صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
اطرح: اخرج و القى
المتاع: ما يتمتع و ينتفع به من اثاث و خلافه من الممتلكات
يسألونه فيخبرهم خبره: اى يسألونه لما فعل ذلك فيخبرهم بان جاره هو السبب
فجعل الناس يلعنونه فعل الله به ، وفعل ، وفعل: اى اخذوا فى لعن جاره و الدعاء عليه
و الله تعالى اعلم

الفهداوي
2015-03-23, 08:05 PM
عن العباس بن عبد المطلب -رضي الله عنه- أنه سمع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ، يقول :
" ذاق طعم الإيمان من رضي بالله ربا ، وبالإسلام دينا ، وبمحمد رسولاً"
أخرجه مسلم

الساجد لله
2015-03-24, 07:42 PM
أن رجلا أتى النبي - صلى الله عليه وسلم - ، فقال : إن لي مالا ، وإن والدي يحتاج إلى مال ، فقال : أنت ومالك لوالديك ،
إن أولادكم من أطيب كسبكم ، كلوا من كسب أولادكم ، صححه الألبانى فى تخريج مشكاة المصابيح
------------------------------------------------
الراوي: جد عمرو بن شعيب المحدث: الألباني - المصدر: تخريج مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 3291 خلاصة حكم المحدث: صحيح لغيره
------------------------------------------------
الشرح:
في الحديث دليل على وجوب نفقة الوالد على ولده ، وأنه لو سرق شيئا من ماله أو ألم بأمته فلا حد عليه لشبهة الملك .
قال الطيبي رحمه الله : لا حاجة إلى التقدير ; لأن قوله : " إن أولادكم من أطيب كسبكم " خطاب عام وتعليل لقوله : " أنت ومالك لوالدك " .
وإذا كان الولد كسبا للوالد . بمعنى أنه طلبه وسعى في تحصيله ; لأن الكسب معناه الطلب والسعي في تحصيل الرزق والمعيشة ، والمال تبع له

الساجد لله
2015-03-24, 07:43 PM
أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان إذا سافر قال:
اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر ، وكآبة المنقلب ،
والحور بعد الكور ، ودعوة المظلوم وسوء المنظر في الأهل والمال والولد ، صححه الألبانى فى صحيح النسائى
------------------------------------------------
الراوي: عبدالله بن سرجس المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 5514 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
من وَعْثَاءِ السفر: بفتح الواو وسكون العين المهملة ومثلثة ومد ، أي : مشقته وشدته
وَكَآبَةِ الْمُنْقَلَبِ: بفتح الكاف والمد ، وهي تغير النفس من حزن ونحوه ، و " المنقلب " بفتح اللام : المرجع
وَالْحَوْرِ بَعْدَ الْكَوْرِ: الرجوع من الإيمان إلى الكفر ، ومن الطاعة إلى المعصية ، ومعناه الرجوع من شيء إلى شيء من الشر ، هذا كلام الترمذي وكذا قال غيره من العلماء : معناه الرجوع من الاستقامة ، والزيادة إلى النقصان .
قالوا : و هى مأخوذة من تكوير العمامة ، وهي لفها وجمعها
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-24, 07:45 PM
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: اللهم سلمهم وغنمهم .
فغزونا ، فسلمنا وغنمنا ، حتى ذكر ذلك ثلاث مرات ،
ثم أتيته فقلت : يا رسول الله [ إني ] أتيتك تترى ثلاث مرات أسألك أن تدعو الله لي بالشهادة ، فقلت : اللهم سلمهم وغنمهم ، فسلمنا وغنمنا يا رسول الله فمرني بعمل أدخل به الجنة ؟
فقال : عليك بالصوم ؛ فإنه لا مثل له .
قال : فكان أبو أمامة لا يرى في بيته الدخان نهارا ؛ إلا إذا نزل بهم ضيف ، [ فإذا رأوا الدخان نهارا ؛ عرفوا أنه قد اعتراهم ضيف ] ، صححه الألبانى فى صحيح الموارد
------------------------------------------------
الراوي: أبو أمامة الباهلي المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الموارد - الصفحة أو الرقم: 769 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
الحديث يتكلم عن الصحابى الجليل أبو أمامة الباهلي الذى اتى الى النبى صلى الله عليه و سلم يسأله ان يدعو له بالشهادة فى المعركة ليدخل الجنة ، فكان يدعو له بالسلامة و ان يغنم - من الغنائم و هى ممتلكات الأعداء التى يستولى عليه فى الحرب - فى المعركة
فلما تكرر هذا الموقف ثلاث مرات ، اتى الصحابى الجليل النبى صلى الله عليه و سلم فسأله عن عمل يعمله فيدخل الجنة ، فأمره بالصوم
فكان لا يرى الناس الدخان ينبعث من بيته نهاراً - كناية عن عدم اشعال النهار للطبخ و اعداد الطعام - و هو ما يدل على انه كان يصوم معظم الأيام ما لم يأته ضيف
و الله تعالى اعلم

الفهداوي
2015-03-24, 08:57 PM
عَن ابْنِ مَسْعُودٍ رضي اللَّه عنه
عن النَّبِيَّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قال : « إِنَّ الصَّدْقَ يَهْدِي إِلَى الْبِرِّ
وَإِنَّ الْبِرَّ يَهْدِي إِلَى الجَنَّةِ ،
وَإِنَّ الرَّجُلَ ليصْدُقُ حَتَّى يُكتَبَ عِنْدَ اللَّهِ صِدِّيقاً ،
وإِنَّ الْكَذِبَ يَهْدِي إِلَى الفجُورِ
وَإِنَّ الفجُورَ يَهْدِي إِلَى النَّارِ ،
وَإِنَّ الرَّجُلَ لَيَكْذِبُ حَتَّى يُكتَبَ عِنْدَ اللَّهِ كَذَّاباً » متفقٌ عليه .

الساجد لله
2015-03-25, 10:07 PM
عن هلب الطائي: سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن طعام النصارى
فقال: لا يختلجن في صدرك طعام ضارعت فيه نصرانية ، صححه الألبانى فى صحيح أبن ماجه
------------------------------------------------
الراوي: هلب الطائي والد قبيصة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 2299 خلاصة حكم المحدث: حسن
------------------------------------------------
الشرح:
اى لا تتحرج من اكل طعام مشابه لطعام النصارى او المسيحيين طالما انه ليس محرماً
والمعنى لا يختلج في صدرك طعام يعني أن التشبيه الممنوع إنما هو في الدين والعادات والأخلاق لا في الطعام الذي يحتاج إليه كل واحد ، والتشبيه فيه لازم لاتحاد جنس مأكول الفريقين وقد أذن الله تعالى بقوله اليوم أحل لكم الطيبات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم فالتشبيه فيه مثله لا عبرة به ولا يختلج في الصدور حتى تسأل عنه
فلا يدخل في قلبك ضيق وحرج، لأنك على الحنيفية السمحة السهلة، فإذا شككت وشددت على نفسك يمثل هذا شابهت
فيه الرهبانية.
قال ابن القيم: فجمع بين كونها حنيفية في التوحيد وسمحةً في العمل. قال: وضد الأمرين الشرك وتحريم الحلال
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-25, 10:08 PM
عن عقبة بن عامر : بينا أنا أسير مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بين الجحفة والأبواء ؛ إذ غشيتنا ريح وظلمة شديدة ،
فجعل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يتعوذ بـ { قل أعوذ برب الفلق }، و{ قل أعوذ برب الناس }،
ويقول : يا عقبة تعوذ بهما ؛ فما تعوذ متعوذ بمثلهما ، صححه الألبانى فى تخريج مشكاة المصابيح
------------------------------------------------
الراوي: عقبة بن عامر المحدث: الألباني - المصدر: تخريج مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 2103 خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح لغيره
------------------------------------------------
الشرح:
و الحديث يتحدث عن فضل هاتان السورتان العظيمتان اللتان تعرفان بالمعوذتين، نزلهما الله تعالى بواسطة جبريل عليه الصلاة والسلام: شفاء لرسول الله صلى الله عليه وسلم: حينما سحر؛ سحره اليهودي وبناته، فأثر فيه السحر بإذن الله تعالى مرضا، واشتكى صلى الله عليه وسلم: زمانا،
فكفاه الله تعالى وعافاه ونجاه بهما من كيد اليهود الحساد، فتعوذ رسول الله
صلى الله عليه وسلم: بالمعوذتين

الساجد لله
2015-03-25, 10:10 PM
لما كان يوم أحد انهزم الناس عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : ولقد رأيت عائشة بنت أبي بكر ، وأم سليم ، وإنهما لمشمرتان ، أرى خدم سوقهما ، تنقزان القرب .
وقال غيره : تنقلان القرب على متونهما ، ثم تفرغانه في أفواه القوم ، ثم ترجعان فتملآنها ، ثم تجيئان فتفرغانها في أفواه القوم ، صحيح البخارى
------------------------------------------------
الراوي: أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 2880 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
كان النساء يشهدن مع النبي صلى الله عليه وسلم المشاهد او المعارك ويسقين المقاتلة ويداوين الجرحى ، فهن لا يقاتلن وإن خرجن في الغزو
خدم سوقهما: بفتح الخاء المعجمة والدال المهملة وهي الخلاخيل ، وهذه كانت قبل الحجاب
تنقزان: قال الداودي : معناه تسرعان المشي كالهرولة ،
وقال عياض : قيل معنى تنقزان تثبان ، والنقز : الوثب والقفز ، كناية عن سرعة السير

الساجد لله
2015-03-27, 03:37 PM
أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحتجر حصيرا بالليل فيصلي ، ويبسطه بالنهار فيجلس عليه ، فجعل الناس يثوبون إلى النبي صلى الله عليه وسلم فيصلون بصلاته حتى كثروا ،
فأقبل فقال : يا أيها الناس ، خذوا من الأعمال ما تطيقون ، فإن الله لا يمل حتى تملوا ، وإن أحب الأعمال إلى الله ما دام وإن قل ، صحيح البخاري
------------------------------------------------
الراوي: عائشة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5861 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
يحتجر حصيرا: أي يميز مكاناً فى البيت عن غيره بوضع حصيرة فيه ، او ان يتخذ حجرة لنفسه ; فلغوياً يقال : حجرت الأرض واحتجرتها إذا جعلت عليها علامة تمنعها عن غيرك
يثوبون: يرجعون او اجتمعوا وقيل : رجعوا للصلاة
عليكم من الأعمال ما تطيقون: أي تطيقون الدوام عليه بلا ضرر .
وفيه : دليل على الحث على الاقتصاد في العبادة واجتناب التعمق , وليس الحديث مختصا بالصلاة , بل هو عام في جميع أعمال البر
فإن الله لا يمل حتى تملوا: اى أن الملال كناية عن القبول أو الترك ، أو أطلق على سبيل المشاكلة
قال العلماء : الملل والسآمة بالمعنى المتعارف في حقنا محال في حق الله تعالى , فيجب تأويل الحديث .
قال المحققون : معناه لا يعاملكم معاملة المال فيقطع عنكم ثوابه وجزاءه , وبسط فضله ورحمته حتى تقطعوا عملكم , وقيل : معناه لا يمل إذا مللتم , وقاله ابن قتيبة وغيره , وحكاه الخطابي وغيره , وأنشدوا فيه شعرا .
قالوا : ومثاله قولهم في البليغ : فلان لا ينقطع حتى يقطع خصومه .
معناه : لا ينقطع إذا انقطع خصومه , ولو كان معناه ينقطع إذا انقطع خصومه لم يكن له فضل على غيره , وفي هذا الحديث كمال شفقته صلى الله عليه وسلم ورأفته بأمته ; لأنه أرشدهم إلى ما يصلحهم وهو ما يمكنهم الدوام عليه بلا مشقة ولا ضرر فتكون النفس أنشط والقلب منشرحا فتتم العبادة , بخلاف من تعاطى من الأعمال ما يشق فإنه بصدد أن يتركه أو بعضه أو يفعله بكلفة وبغير انشراح القلب , فيفوته خير عظيم , وقد ذم الله سبحانه وتعالى من اعتاد عبادة ثم أفرط فقال تعالى : { ورهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم إلا ابتغاء رضوان الله فما رعوها حق رعايتها } وقد ندم عبد الله بن عمرو بن العاص على تركه قبول رخصة رسول الله صلى الله عليه وسلم في تخفيف العبادة ومجانبة التشديد
وإن أحب الأعمال إلى الله ما دام: أي ما استمر في حياة العامل ، وليس المراد حقيقة الدوام التي هي شمول جميع الأزمنة
وفيه الحث على المداومة على العمل وأن قليله الدائم خير من كثير ينقطع , وإنما كان القليل الدائم خيرا من الكثير المنقطع ; لأن بدوام القليل تدوم الطاعة والذكر والمراقبة والنية والإخلاص والإقبال على الخالق سبحانه تعالى , ويثمر القليل الدائم بحيث يزيد على الكثير المنقطع أضعافا كثيرة
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-27, 03:38 PM
مر النبي - صلى الله عليه وسلم - بأبي بكر وهو يلعن بعض رقيقه، فالتفت إليه ؛ فقال :لعانين وصديقين ؟ ! كلا ورب الكعبة،
فأعتق أبو بكر - يومئذ - بعض رقيقه، ثم جاء النبي - صلى الله عليه وسلم -، فقال : لا أعود ، صححه الألبانى فى تخريج مشكاة المصابيح
------------------------------------------------
الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: تخريج مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 4796 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
لعانين وصديقين: أي : هل رأيت لعانين وصديقين ؟ ، أي جامعين بين هاتين الصفتين ، والعطف لتغاير الصفة
اى ان النبى صلى الله عليه و سلم مر بأبى بكر رضى الله عنه و هو يلعن بعض العبيد لديه ، فقال له بما معناه انه لا يتفق ان يلعن الأنسان و يكون صديق ، عندها اعتق ابو بكر بعض عبيده ، ثم جاء الى النبى صلى الله عليه و سلم و قال له بما معناه لا اعود لمثل هذه الفعلة
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-27, 03:41 PM
عن رافع بن خديج: كنا نحاقل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ،
فزعم أن بعض عمومته أتاهم فقال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من كانت له أرض فلا يكريها بطعام مسمى ، صححه الألبانى فى صحيح ابن ماجه
------------------------------------------------
الراوي: رافع بن خديج المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 2013 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
يكريها: من الكراء اى الأجر او الثمن
نحاقل : من المحاقلة و هي بيع الزرع في حقله بعد تقديره بمكيل من نوعه، وهذا لا يجوز
مثلاً ان شخص لديه ارض زرعها قمح مثلاً و القمح لا يزال فى سنابله و لم يصل الى مرحلة الحصاد ، فذهب الى تاجر و باعه القمح الموجود فى الحقل عندما يحصده بكمية محددة من القمح يأخذها من التاجر قبل الحصاد ، و هذا لا يجوز؛ لأنك قدرت ما هو موجود في الحقل -وهو مجهول الكمية- وبعته بما هو معلوم، وكان الثمن من جنسه، وهما صنفان ربويان من صنوف التجارة
ومن المحاقلة أيضاً: الإجارة، وصورتها: أن يأتي صاحب الحقل الكبير ويعطيه لمزارع، ويقول له: هذه الأرض تزرعها قمحاً، على أن لي ما ينبت على القناطر، وفي رءوس الجداول، ولك ما كان في وسط الأحياض، أو أجرتك هذا الحقل، أو الأجرة من هذا الجانب الغربي الشمالي...
إلخ، فيعين له محلاً من المزرعة، ويجعله أجرة له مقابل عمله، فنهى النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك
و الله تعالى اعلم

ياس
2015-03-27, 03:47 PM
عنْ أبي عبدِ الرَّحمنِ عبدِ اللهِ بنِ مسعودٍ رَضِي اللهُ عَنْهُ قالَ حدَّثنا رسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وهو الصَّادِقُ المصْدُوقُ: { إِنَّ أَحَدَكُمْ يُجْمَعُ خَلْقُهُ فِي بَطْنِ أُمِّهِ أَرْبَعِينَ يَوْمًا نُطْفَةً، ثُمَّ يَكُونُ عَلَقَةً مِثْلَ ذلِكَ، ثُمَّ يَكُونُ مُضْغَةً مِثْلَ ذلِكَ، ثمَّ يُرْسَلُ إلَيْهِ الْمَلَكُ فَيَنْفُخُ فيهِ الرُّوحَ، وَيُؤمَرُ بأرْبَعِ كَلِمَاتٍ: بِكَتْبِ رِزْقِهِ وَأَجَلِهِ وَعَمَلِهِ وَشَقِيٌّ أوْ سَعِيدٌ. فَوَاللهِ الَّذِي لاَ إِلَهَ غَيْرُهُ، إِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ حَتَّى مَا يَكُونَ بَيْنَهُ وَبَيْنَهَا إِلاَّ ذِرَاعٌ، فَيَسْبِقَ عَلَيْهِ الْكِتَابُ، فَيَعْمَلَ بِعَمَلِ أَهْلِ النَّارِ فيَدْخُلَهَا، وَإِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أهْلِ النَّارِ حَتَّى مَا يَكُونَ بَيْنَهُ وَبَيْنَهَا إِلاَّ ذِرَاعٌ، فيَسْبِقَ عَلَيْهِ الْكِتَابُ، فَيَعْمَلَ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ فَيَدْخُلَهَا} رواه البخاريُّ ومسلمٌ.

الساجد لله
2015-03-28, 04:07 PM
هلاك أمتي في الكتاب و اللبن
قالوا : يا رسول ما الكتاب و اللبن ؟
قال : يتعلمون القرآن فيتاولونه على غير ما أنزل الله عز و جل ،
و يحبون اللبن فيدعون الجماعات و الجمع ، و يبدون ، صححه الألبانى فى السلسلة الصحيحة
------------------------------------------------
الراوي: عقبة بن عامر المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 2778 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
يتعلمون القرآن فيتاولونه على غير ما أنزل الله عز و جل: التأويل المراد به في الحديث ، هو فهم القرآن على غير مراد الله ومراد رسوله صلى الله عليه وسلم ،والعمل بذلك الفهم الخاطىء
اللبن: اللبن هنا الإبل ، سميت بما يلزمها كما قيل للعنب خمرًا لأنه يؤول إليها في قوله تعالى: قال أحدهما إني أراني أعصر خمرًا.
و المراد ان الناس ترغب فى تملك الأبل و تربيتها فيسكنوا الصحراء و يتركوا المدن فغالباً لن تكون هناك صلاة جماعة و لا حضور دروس العلم و صلوات الجمع التى تكون غالباً فى المدن
َيَبْدُونَ: أي يخرجون إلى البادية لطلب مواضع اللبن في المراعي
والمحذور هو الحب المتزايد للبن ومن الأنعام ذوات اللبن، ولذلك يدع السكونة في المدن ويحب البادية فيترك الجمع والجماعات، ومعنى يبدون يخرجون إلى البادية، وأهل البوادي عادة لا يهتمون بالجمع والجماعات وتعلم العلم والجهاد في سبيل الله، وإلى ذلك أشار رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله: (إن القسوة وغلظ القلوب في الفدادين عند أصول أذناب الإبل) [صحيح البخاري: 3302، صحيح مسلم: 51]. ولذا كان الصحابة يكرهون السكونة في البوادي إلا لضرورة كاتقاء الفتن
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-28, 04:09 PM
أن رجلا قال: يا رسول الله إن لي قرابة .
أصلهم ويقطعوني .
وأحسن إليهم ويسيئون إِلَيَّ.
وأحلم عنهم ويجهلون عَلَيَّ.
فقال: لئن كنت كما قلت ، فكأنما تسفهم المل .
ولا يزال معك من الله ظهير عليهم ، ما دمت على ذلك ، صحيح مسلم
------------------------------------------------
الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2558 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
قرابة: اقارب
أصلهم ويقطعوني: من صلة الرحم ، اى ازورهم و احسن اليهم ، و يفعلون العكس
أَحْلُم عنهم: اى يصبر عليهم و يحسن معاملتهم
يجهلون علي: أي يسيئون , والجهل هنا القبيح من القول
فكأنما تسفهم المل: المل هو الرماد الحار، وتسفهم : يعني تلقمهم إياه في أفواههم، وهو كناية عن أن هذا الرجل منتصر عليهم
قال الإمام النووي رحمه الله في شرح الحديث: "وهو تشبيه لما يلحقهم من الألم بما يلحق آكلَ الرماد الحار من الألم، ولا شيء على هذا المحسن، بل ينالهم الإثمُ العظيمُ في قطيعتهِ، وإدخالِهم الأذى عليه، وقيل معناه: إنك بالإحسان إليهم تخزيهم، وتحقِّرهم في أنفسهم؛ لكثرة إحسانك، وقبيح فعلهم من الخزي والحقارة عند أنفسهم كمن يسف الملّ. وقيل: ذلك الذي يأكلونه من إحسانك كالمل يحرق أحشاءهم؛والله أعلم". أ.هـ
وَمَعْنَاهُ كَأَنَّمَا تُطْعِمهُمْ الرَّمَاد الْحَارّ , وَهُوَ تَشْبِيه لِمَا يَلْحَقهُمْ مِنْ الْأَلَم بِمَا يَلْحَق آكِل الرَّمَاد الْحَارّ مِنْ الْأَلَم , وَلَا شَيْء عَلَى هَذَا الْمُحْسِن , بَلْ يَنَالهُمْ الْإِثْم الْعَظِيم فِي قَطِيعَته , وَإِدْخَالهمْ الْأَذَى عَلَيْهِ . وَقِيلَ : مَعْنَاهُ إِنَّك بِالْإِحْسَانِ إِلَيْهِمْ تُخْزِيهِمْ وَتُحَقِّرهُمْ فِي أَنْفُسِهِمْ لِكَثْرَةِ إِحْسَانك وَقَبِيح فِعْلهمْ مِنْ الْخِزْي وَالْحَقَارَة عِنْد أَنْفُسهمْ كَمَنْ يُسَفّ الْمَلّ . وَقِيلَ : ذَلِكَ الَّذِي يَأْكُلُونَهُ مِنْ إِحْسَانك كَالْمَلِّ يُحَرِّق أَحْشَاءَهُمْ
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-28, 04:10 PM
قال رسول الله صل الله عليه وسلم

خير يوم طلعت عليه الشمس ، يوم الجمعة .
فيه خلق آدم . وفيه أدخل الجنة . وفيه أخرج منها .
ولا تقوم الساعة إلا في يوم الجمعة ، صحيح مسلم
------------------------------------------------
الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 854 خلاصة الدرجة: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
وليوم الجمعة فضائل كثيرة منها أن فيه ساعة تفتح فيها أبواب السماء فيستجاب الدعاء ويقبل الرجاء
ومنها أن يوم الجمعة سبب في تكفير السيئات ورفع الدرجات
و هناك آداب وأخلاق يجب على المسلم أن يراعيها ويلتزم بها في يوم الجمعة , وقد نبهما الإسلام إليها وحثنا عليها ومنها :
1- الاغتسال والتطيب
2- التبكير في الذهاب إلى الصلاة
3- الصلاة ركعتين عند دخول المسجد
4- الإفساح للناس وعدم تخطي الرقاب
5- الإنصات إلى الخطبة وعدم اللغو
6- الإكثار من الذكر والدعاء
7- قراءة سورة الكهف
8- الاكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
و الله تعالى اعلم

ياس
2015-03-28, 04:42 PM
عن أبي رقية تميم بن أوس الداري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال( الدين النصيحة قلنا لمن قال لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم)) رواه مسلم‏.‏

الفهداوي
2015-03-29, 04:36 PM
عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أَلَا أُخْبِرُكُمْ بِأَفْضَلَ مِنْ دَرَجَةِ الصِّيَامِ وَالصَّلَاةِ وَالصَّدَقَةِ) قالوا: بلى يا رسول الله، قال: (صَلَاحُ ذَاتِ البَيْنِ، فَإِنَّ فَسَادَ ذَاتِ البَيْنِ هِيَ الحَالِقَةُ) رواه الترمذي وقال: هذا حديث صحيح، وفي رواية عنده أيضا: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (.. هِيَ الْحَالِقَةُ، لَا أَقُولُ تَحْلِقُ الشَّعَرَ، وَلَكِنْ تَحْلِقُ الدِّينَ).

الساجد لله
2015-03-31, 04:43 PM
أثنى رجل على رجل عند النبي صلى الله عليه وسلم
فقال : ويلك ، قطعت عنق أخيك - ثلاثا - من كان منكم مادحا لا محالة فليقل : أحسب فلانا ، والله حسيبه ، ولا أزكي على الله أحدا ، إن كان يعلم ، صحيح البخاري
------------------------------------------------
الراوي: أبو بكرة نفيع بن الحارث المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6162 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
أثنى: اى قال خيراً و ذكر محاسنه
ويلك: كلمة عذاب ، مثلما ويحك هي كلمة رحمة وتوجع و هى جائت فى احدى روايات الحديث الأخرى
قطعت عنق أخيك: اى اهلكته لأن من يقطع عنقه يقتل ومن يقطع ظهره يهلك ، فأنت بافراطك فى مدح شخص بما ليس فيه فانت تضره
أحسب: أي اظن
والله حسيبه: على وزن فعيل من الحساب أي محاسبة على عمله الذي يعلم حقيقته ، والمعنى فليقل أحسب أن فلانا كذا إن كان يحسب ذلك منه ، والله يعلم سره لأنه هو الذي يجازيه ، ولا يقل أتيقن ولا أتحقق جازما بذلك
ولا أزكي على الله أحدا: ومعناه النهي أي لا تزكوا أحدا على الله لأنه أعلم بكم منكم .
قال ابن بطال : حاصل النهي أن من أفرط في مدح آخر بما ليس فيه لم يأمن على الممدوح العجب لظنه أنه بتلك المنزلة ، فربما ضيع العمل والازدياد من الخير اتكالا على ما وصف به ، ولذلك تأول العلماء في الحديث الآخر احثوا في وجوه المداحين التراب أن المراد من يمدح الناس في وجوههم بالباطل ، وقال عمر : المدح هو الذبح

الساجد لله
2015-03-31, 04:44 PM
سألت عائشة عن دعاء كان يدعو به رسول الله صلى الله عليه وسلم . فقالت : كان يقول: اللهم إني أعوذ بك من شر ما عملت ، وشر ما لم أعمل ، صحيح مسلم
------------------------------------------------
الراوي: عائشة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2716 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
هذا الدعاء المبارك فيه من الاستعاذات الجامعة التي تعمّ كلّ شرٍّ مما عمله العبد، ومما لم يعمله، في الماضي والحاضر والمستقبل
اللَّهم إني أعوذ بك من شرّ ما عملت: أي من السيئات، أو من شر ما اكتسبته، مما قد يقتضي عقوبة في الدنيا، أو يقتضي في الآخرة
أو عمل يحتاج فيه إلى العفو مثل تَركي العمل بما يجلب الحسنات ، فتضمّنت هذه الاستعاذة: الاستعاذة
من كلّ الشرور، والذنوب الماضية
ومن شرّ ما لم أعمل: من الحسنات، أي من شرِّ تركي العمل بها، أو المُراد من شرِّ ما لم أعمله بعدُ من السيئات والآثام، بأن تحفظني منه في المستقبل، ومن كل عمل لا يرضيك، ويجلب غضبك، وتضمنت هذه الاستعاذة: الاستعاذة من كل الشرور، والذنوب الحالية والمستقبلية
استعاذ النبي صلى الله عليه وسلم وهو المعصوم، ليلتزم خوف اللَّه، وإعظامه، وإجلاله، والافتقار إليه في كل أحواله، وليبيّن صفة الدعاء، ليُقتدَى به ، فهو صلى الله عليه وسلم أعماله: سابقها، ولاحقها، كلّها خير لا شرّ فيها.
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-03-31, 04:46 PM
إن أحق ما أخذتم عليه أجرا كتاب الله ، صححه الألبانى فى صحيح الجامع
------------------------------------------------
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1548 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
الحديث مما يستدل به على انه لا حرج في أخذ الأجرة على تعليم القرآن وتعليم العلم؛ لأن الناس في حاجة إلى التعليم، ولأن المعلم قد يشق عليه ذلك ويعطله التعليم عن الكسب، فإذا أخذ أجرة على تعليم القرآن وتحفيظه وتعليم العلم
وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أن جماعة من الصحابة نزلوا ببعض العرب فلدغ سيدهم - يعني رئيسهم - وأنهم عالجوه بكل شيء، ولم ينفعه ذلك وطلبوا منهم أن يرقوه، فتقدم أحد الصحابة فرقاه بفاتحة الكتاب فشفاه الله وعافاه، وكانوا قد اشترطوا عليهم قطيعًا من الغنم فأوفوا لهم بشرطهم، فتوقفوا عن قسمه بينهم حتى سألوا النبي صلى الله عليه وسلم فقال عليه الصلاة والسلام: أحسنتم واضربوا لي معكم بسهم ، رواه البخاري في صحيحه ، ولم ينكر عليهم ذلك، وقال صلى الله عليه وسلم: إن أحق ما أخذتم عليه أجرا كتاب الله ، رواه البخاري في الصحيح أيضًا، فهذا يدل على أنه لا بأس بأخذ الأجرة على التعليم كما جاز أخذها على الرقية
و هناك من قال بغير ذلك

ياس
2015-03-31, 04:55 PM
عَن أبي هُريرةَ عَبدِ الرَّحمنِ بنِ صَخْرٍ رَضِي اللهُ عَنْهُ قالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يقولُ: {مَا نَهَيْتُكُمْ عَنْهُ فَاجْتَنِبُوهُ، وَمَا أَمَرْتُكُمْ بِهِ فَأْتُوا مِنْهُ مَا اسْتَطَعْتُمْ، فَإِنَّمَا أَهْلَكَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ كَثْرَةُ مَسَائِلِهِمْ واخْتِلاَفُهُمْ عَلَى أَنْبِيَائِهِمْ}) رواه البخاريُّ ومسلمٌ.

الفهداوي
2015-03-31, 07:31 PM
" يا أبا ذر ألا أعلمك كلمات تدرك بهن من سبقك ولا يلحقك من خلفك إلا من أخذ بمثل عملك ? تكبر الله دبر كل صلاة ثلاثاً وثلاثين , وتحمده ثلاثاً وثلاثين وتسبحه ثلاثاً وثلاثين وتختمها بـ ( لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ) " .

الساجد لله
2015-04-03, 08:27 PM
في الجمعة ساعة ، لا يوافقها مسلم قائم يصلي ، يسأل الله خيرا إلا أعطاه . وقال بيده ، ووضع أنملته على بطن الوسطى والخنصر ،
قلنا : يزهدها ، صحيح البخاري
------------------------------------------------
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5294 خلاصة الدرجة: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
الحديث يقول ان فى يوم الجمعة فترة اجابة دعاء لو كان فيها مسلم يصلى و دعا الله خيراً ، فان الله يستجيب له
يزهدها : اى يقللها ، اى انها قصيرة المدة
قال الزين بن المنير : الإشارة لتقليلها هو للترغيب فيها والحض عليها ليسارة وقتها وغزارة فضلها
قال ابن القيم رحمه الله : " وأرجح هذه الأقوال : قولان تضمنتهما الأحاديث الثابتة ، وأحدهما أرجح من الآخر :
الأول : أنها من جلوس الإمام إلى انقضاء الصلاة
والقول الثانى : أنها بعد العصر ، وهذا أرجح القولين
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-04-03, 08:28 PM
أن أعرابيا أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : دلني على عمل ، إذا عملته دخلت الجنة .
قال : تعبد الله ولا تشرك به شيئا ، وتقيم الصلاة المكتوبة ، وتؤدي الزكاة المفروضة ، وتصوم رمضان .
قال : والذي نفسي بيده ، لا أزيد على هذا .
فلما ولي ، قال النبي صلى الله عليه وسلم : من سره أن ينظر إلى رجل من أهل الجنة ، فلينظر إلى هذا ، صحيح البخاري
------------------------------------------------
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 1397 خلاصة الدرجة: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
الأعرابي: هو الذي يسكن البادية من العرب.
المكتوبة: المفروضة.
المفروضة: بمعنى المكتوبة وغاير بين اللفظين مع اتحاد المعنى تفنناً في الخطاب وقيل غير ذلك.
ولى : انطلق ذاهباً.
من فوائد الحديث:
1- حرص هذا الصحابي من الأعراب على الخير وعلو همته حيث لم يطلب من النبي صلى الله عليه وسلم شيئاً من الدنيا وإنما سأل عما ينفعه في آخرته.
2- في الحديث تفسير لا إله إلا الله وهو قوله تعبد الله لا تشرك به شيئاً ومن فسرها بقوله لا خالق إلا الله أو لا حاكم إلا الله فقد غلط غلطاً عظيماً. لأن المرء لو اعتقد أنه لا يخلق إلا الله وأن الله هو الذي له الحكم والتشريع ومع ذلك يدعو غير الله أو يذبح له أو يستغيث به أو يخافه ويرجوه كما يخاف الله ويرجوه لم ينفعه اعتقاده ذلك فالمشركون كانوا يعتقدون أن الله هو الخالق الرازق المحيي المميت الذي يملك الضر والنفع ومع ذلك كفرّهم النبي صلى الله عليه وسلم واستحل دماءهم وأموالهم.
3- أقر النبي صلى الله عليه وسلم الرجل حين قال لا أزيد على هذا شيئاً فدل على أن ما عدا الفرائض سنن ومستحبات إن فعلها المسلم حصل له خير كثير من تكميل الفرائض، وجبر النقص الحاصل فيها، وزيادة الإيمان، ورفع الدرجات وتكفير السيئات، وحصول محبة الله تعالى له، إلى غير ذلك من المصالح، وإن اقتصر على الفرائض مع ترك المحرمات فهو مسلم عدل، ولو كان تركها حراماً لأنكر النبي صلى الله عليه وسلم على هذا السائل وأمثاله.
4- أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن هذا السائل من أهل الجنة، ومن شهد له النبي صلى الله عليه وسلم بالجنة شهدنا له بها، وأما من لم يشهد له النبي صلى الله عليه وسلم بجنة أو نار فلا نقطع له بشيء لأنه من أمر الغيب لكننا نرجو للمحسن الجنة، ونخاف على المسيء من النار
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-04-03, 08:30 PM
إذا وضع العشاء وأقيمت الصلاة ، فابدؤوا بالعشاء . وعن أيوب ، عن نافع ، عن ابن عمر : أنه تعشى مرة ، وهو يسمع قراءة الإمام ، صحيح البخاري
------------------------------------------------
الراوي: أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5463 خلاصة الدرجة: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
في هذا الحديث كراهة الصلاة بحضرة الطعام الذي يريد أكله ، لما فيه من اشتغال القلب به ، وذهاب كمال الخشوع ،
وكراهتها مع مدافعة الأخبثين وهما : البول والغائط ، ويلحق بهذا ما كان في معناه يشغل القلب ويذهب كمال الخشوع ،
وهذه الكراهة عند جمهور أصحابنا وغيرهم إذا صلى كذلك وفي الوقت سعة ، فإذا ضاق بحيث لو أكل أو تطهر خرج وقت الصلاة صلى على حاله محافظة على حرمة الوقت ، ولا يجوز تأخيرها .
وحكى أبو سعد المتولي من أصحابنا وجها لبعض أصحابنا أنه لا يصلي بحاله ، بل يأكل ويتوضأ وإن خرج الوقت ؛ لأن مقصود الصلاة الخشوع فلا يفوته ، وإذا صلى على حاله وفي الوقت سعة فقد ارتكب المكروه وصلاته صحيحة عندنا وعند الجمهور ، لكن يستحب إعادتها ولا يجب
و الله تعالى اعلم

ياس
2015-04-03, 08:41 PM
عن أبي هريرةَ رَضِي اللهُ عَنْهُ قالَ: قالَ رسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( إِنَّ اللهَ تَعَالَى طَيِّبٌ لاَ يَقْبَلُ إِلاَّ طَيِّبًا، وإِنَّ اللهَ أَمَرَ الْمُؤْمِنِينَ بِمَا أَمَرَ بِهِ الْمُرْسَلِينَ، فَقَالَ تَعَالَى: {يَأَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُواْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا}، وَقَالَ تَعَالَى: {يَأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ}. ثُمَّ ذَكَرَ الرَّجُلَ يُطِيلُ السَّفَرَ أَشْعَثَ أَغْبَرَ، يَمُدُّ يَدَيْهِ إِلَى السَّماءِ يا رَبُّ.. يا رَبُّ، وَمَطْعَمُهُ حَرَامٌ، وَمَشْرَبُهُ حَرَامِ، وَمَلْبَسُهُ حَرَامٌ، وَغُذِّيَ بِالْحَرَامَ، فَأَنَّى يُسْتَجَابُ لَهُ؟) رواه مسلمٌ.

الساجد لله
2015-04-07, 05:38 PM
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
" ﻻ تحقرن من المعروف شيئاً ولو أن تلقى أخاك بوجه طليق "
رواه مسلم

الساجد لله
2015-04-07, 05:39 PM
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(( لن تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولن تؤمنوا حتى تحابو .. أﻻ
أدلكم على شئ إذا فعلتموه تحاببتم ... أفشو السﻻم بينكم

رواه مسلم .

الساجد لله
2015-04-07, 05:39 PM
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
( ليس الشديد بالصرعة ولكن الشديد من يملك نفسه عند الغضب "
متفق عليه

الحياة أمل
2015-04-07, 09:03 PM
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
" لا تحاسَدوا ، ولا تَناجَشوا ، ولا تباغَضوا ، ولا تدابروا ، ولا يبِعْ بعضُكُم
علَى بيعِ بعضٍ ، وَكونوا عبادَ اللَّهِ إخوانًا المسلمُ أخو المسلمِ ، لا يظلِمُهُ ولا يخذلُهُ ،
ولا يحقِرُهُ التَّقوَى ههُنا ويشيرُ إلى صدرِهِ ثلاثَ مرَّاتٍ بحسبِ امرئٍ منَ الشَّرِّ أن يحقِرَ
أخاهُ المُسلمَ ، كلُّ المسلمِ علَى المسلمِ حرامٌ ، دمُهُ ، ومالُهُ ، وَعِرْضُهُ

وفي روايةٍ : قالَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ : فذَكَرَ نحوَ حديثِ داودَ ، وزادَ ،
ونقصَ وممَّا زادَ فيهِ إنَّ اللَّهَ لا ينظرُ إلى أجسادِكُم ، ولا إلى صورِكُم ، ولَكِن ينظرُ إلى
قلوبِكُم وأشارَ بأصابعِهِ إلى صدرِهِ "رواه مسلم

الفهداوي
2015-04-09, 12:20 AM
عن معاذ بن جبل - رضي الله عنه - قال: كنت مع النبي - صلى الله عليه وسلم - في سفر، فأصبحت يومًا قريبًا منه ونحن نسير، فقلت: يا رسول الله أخبرني بعمل يدخلني الجنة ويباعدني عن النار. قال: «لقد سألتَني عن عظيم، إنه ليسير على من يَسَّرَه الله عليه: تعبد الله ولا تشرك به شيئًا، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحج البيت»، ثم قال: «ألا أَدَلُّك على أبواب الخير: الصوم جُنَّةٌ، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار، وصلاة الرجل في جوف الليل». قال: ثم تلا: {تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ}. [سورة السجدة، آية 16]. ثم قال: ألا أخبركم برأس الأمر كله وعموده وذروة سنامه؟! قلت: بلى يا رسول الله! قال: «رأس الأمر الإسلام وعموده الصلاة، وذروة سنامه الجهاد». ثم قال: «ألا أخبرك بملاك ذلك كله؟! قلت: بلى يا رسول الله. قال: فأخذ بلسانه، قال: «كُفَّ عليك هذا». فقلت: يا نبيَّ الله، وإنا لمؤاخَذون بما نتكلم به؟ قال: «ثكلتك أمُّك يا معاذ، وهل يَكُبُّ الناس في النار على وجوههم أو على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم». رواه الترمذي

الساجد لله
2015-04-14, 07:14 PM
إن أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين يوما ، ثم علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ،
ثم يبعث الله ملكا فيؤمر بأربعة : برزقه وأجله ، وشقي أو سعيد ،
فوالله إن أحدكم - أو : الرجل - يعمل بعمل أهل النار ، حتى ما يكون بينه وبينها غير باع أو ذراع ، فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخلها ،
وإن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة ، حتى ما يكون بينه وبينها غير ذراع أو ذراعين ، فيسبق عليه الكتاب ، فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها ، صحيح البخاري
------------------------------------------------
الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6594 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
إن أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين يوما: قال ابن الأثير في النهاية يجوز أن يريد بالجمع مكث النطفة في الرحم أربعين يوما تخمر فيه حتى تتهيأ للتصوير ثم تخلق بعد ذلك اهـ فالمراد من الجمع المكث
وقال القرطبي في المفهم المراد أن المني يقع في الرحم حين انزعاجه بالقوة الشهوانية الدافعة مبثوثا متفرقا فيجمعه الله في محل الولادة من الرحم اهـ
وقيل إن في رحم المرأة قوتين قوة انبساط عند ورود مني الرجل حتى ينتشر في جسد المرأة وقوة انقباض بحيث لا يسيل من فرجها مع كونه منكوسا ومع كون المني ثقيلا بطبعه وفي مني الرجل قوة الفعل وفي مني المرأة قوة الانفعال فعند الامتزاج يصير مني الرجل كالأنفحة للبن اهـ
فالمراد من الجمع التجمع بعد الانتشار والتماسك والامتزاج والتفاعل
وقيل إن ابن مسعود فسره بأن النطفة إذا وقعت في الرحم فأراد الله أن يخلق منها بشرا طارت في جسد المرأة تحت كل ظفر وشعر ثم تمكث أربعين يوما ثم تنزل دما في الرحم فذلك جمعها اهـ
وقد رجح الطيبي هذا التفسير وقال الصحابي أعلم بتفسير ما سمع وتأويله أولى بالقبول وأكثر احتياطا في ذلك من غيره
عَلَقة : قطعة من دمٍ غليظ جامد ، وهي طور من أطوار تكوين الجنين
مُضغة: العلقة التي خُلق الإنسانُ منها إذا صارت لحمة ، قطعة لحم لا يتجاوز حجمها التمرة او مقدار ما يمضغ فى فم الأنسان
يقول الله تعالى إنا كل شيء خلقناه بقدر [القمر 49] وربك يخلق ما يشاء ويختار [القصص 68] وينبه القرآن الكريم على هذه القضية العامة بقضية خلق الإنسان نفسه فآدم من تراب من طين من صلصال من حمأ مسنون وذريته من نطفة من ماء مهين حفظت في قرار مكين أربعين يوما تتحول فيها إلى دم متجمد يلتصق بجدار الرحم علقة ثم تتحول هذه العلقة في أربعين يوما أخر إلى مضغة قطعة لحم لا يتجاوز حجمها التمرة تبدأ هذه المضغة غير مخلقة ثم تصبح في الأربعين يوما مخلقة تتميز بعض أعضائها وترتبط بالأم للغذاء عن طريق سرتها
وللرحم ملك موكل به وما يعلم جنود ربك إلا هو [المدثر 31] يرى النطفة وقد استقرت في الرحم فيقول يا رب هذه نطفة هل ستبقى إلى أن تكون علقة فلما تصبح علقة يقول يا رب هذه علقة فهل ستبقى لتصبح مضغة فلما تصير مضغة يؤمر بنفخ الروح فيها بعد مائة وعشرين يوما فيقول يا رب أذكر أم أنثى فيجاب فما أجلها فيجاب وما عملها في حياتها دنيويا وأخرويا فيجاب وهل هي شقية أم سعيدة فيجاب فيكتب كل ذلك في جبينها وفي صحيفتها ثم يطوي الصحيفة لا يزاد فيها ولا ينقص منها
وقد أثارت هذه القضية تساؤل في رءوس الصحابة إذا كان كل شيء قد كتب علينا ونحن في بطون أمهاتنا وإذا كنا لا محيد لنا عن تحقيق وإيقاع ما كتب فنحن على هذا مرغمون لا مختارون وإذا كانت السعادة أو الشقاء قد كتب وتحدد فما فائدة عملنا أفلا نترك العمل وسنصل حتما إلى النتيجة المحتومة المكتوبة أفلا نتكل على ما قدر لنا وكتب في صحيفتنا
قال صلى الله عليه وسلم اعملوا الخير وآمنوا بأن الله هو الذي يسره لكم واجتنبوا الشر والفواحش وآمنوا بأن الله هو الذي يسر لكم اجتنابها فكل ميسر لما خلق له أهل السعادة سيعملون بطاعة الله ليكونوا من أهل السعادة وأهل الشقاوة سيعملون عمل الأشقياء فيكونون من الأشقياء لقد خفي عليكم ما كتبه الله فاجتهدوا في الخير وتسابقوا إليه واعلموا إن فعلتم ذلك أنكم ميسرون له من الله فالله تعالى يقول فأما من أعطى واتقى وصدق بالحسنى فسنيسره لليسرى وأما من بخل واستغنى وكذب بالحسنى فسنيسره للعسرى [الليل 5-10]
و الله تعالى اعلم

الساجد لله
2015-04-14, 07:26 PM
كان رجل يسرف على نفسه ، فلما حضره الموت قال لبنيه : إذ أنا مت فأحرقوني ، ثم اطحنوني ، ثم ذروني في الريح ، فوالله لئن قدر علي ربي ليعذبني عذابا ما عذبه أحد ،
فلما مات فعل به ذلك ، فأمر الله الأرض فقال : اجمعي ما فيك منه ، ففعلت ، فإذا هو قائم ،
فقال : ما حملك على ما صنعت ؟ قال : يا رب خشيتك ، فغفر له ، صحيح البخارى
------------------------------------------------
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3481 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
------------------------------------------------
الشرح:
اى ان رجلاً استمر في إسرافه على نفسه، وظلمه لها، حتى حضره الموت
اى لم يكن من أولئك الذين يقضون شطراً من حياتهم في الإسراف في الفسق والفجور، ثم قبيل وفاتهم يرجعون إلى الله تبارك وتعالى ويتوبون إليه، هذا الإنسان لم يكن كذلك، وإنما استمر في إسرافه وفي ظلمه لنفسه ومعصيته لربه حتى حضره الموت، لكنه لم يكن من أولئك الناس المغرورين الذين يسيئون العمل ثم يرجون من الله تبارك وتعالى المغفرة، هكذا كثير من المسلمين اليوم مع الأسف الشديد، يتواكلون على مغفرة الله عز وجل، ولا يتعاطون من الأعمال الصالحات ما بها يستحقون مغفرة الله تبارك وتعالى، فهذا الرجل كان معترفاً بتقصيره وبجنايته على نفسه، ومع ذلك فيبدو من هذه القصة العجيبة أنه كان إيمانه لا يزال حياً في قلبه، وكان لا يزال فيه شيء استحق به أن ينال مغفرة الله تبارك وتعالى، مع أنه سلك سبيلاً ربما لم يسلكه أحدٌ قبله ولا أحدٌ بعده، ذلك أنه أوصى بهذه الوصية الجائرة، حيث قال عليه الصلاة والسلام: (فلما حضره الموت، قال لبنيه: إذا أنا مت فأحرقوني) ولم يقنع بهذا، ثم قال: (اطحنوني) تصوراً منه أن الحرق قد لا يأتي على عظامه كلها، فيبقى هناك شيء قائم من هذه العظام، فتأكيداً لما خيل له من وسيلة للنجاة من عذاب الله عز وجل، قال لهم: (اطحنوني) وهذا باعتبار ما كان، كان إنساناً قوياً، فمات فأمرهم بأن يحرقوه بالنار، ثم أكد لهم ذلك بأن يطحنوه، ثم يأخذوا الحاصل من ذلك الحرق والطحن وهو أن يصبح رميماً، قال: (ثم ذروني في الريح)
اى ثم اتركونى فى الريح لتفرقنى
فهذا رجل جهل قدرة الله جلا وعلا فظن أنه إذا أحرق ونثر رماده في البر والبحر فإن الله لا يقدر على جمعه ، ولا شك أن الشك في قدرة الله جلا وعلا ، والشك في البعث كفر ، ولكنه لما كان جاهلا غفر الله له
و الله تعالى اعلم

الفهداوي
2015-04-14, 07:28 PM
حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ مَسْلَمَةَ بْنِ قَعْنَبٍ، وَقُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، قَالَا: حَدَّثَنَا الْمُغِيرَةُ يَعْنِيَانِ الْحِزَامِيَّ، ح وحَدَّثَنَا زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ، وَعَمْرٌو النَّاقِدُ، قَالَا: حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ، كِلَاهُمَا، عَنْ أَبِي الزِّنَادِ، عَنِ الْأَعْرَجِ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: - وَفِي حَدِيثِ زُهَيْرٍ: يَبْلُغُ بِهِ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وقَالَ عَمْرٌو: رِوَايَةً - «النَّاسُ تَبَعٌ لِقُرَيْشٍ فِي هَذَا الشَّأْنِ، مُسْلِمُهُمْ لِمُسْلِمِهِمْ، وَكَافِرُهُمْ لِكَافِرِهِمْ»
أخرجه البخاري

الساجد لله
2015-04-14, 07:32 PM
حَدَّثَنَا شُعْبَةُ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=3795) ، قَالَ : أَخْبَرَنَا عُثْمَانُ بْنُ الْمُغِيرَةِ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=5500) ، قَالَ : سَمِعْتُ عَلِيَّ بْنَ رَبِيعَةَ الأَسَدِيَّ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=5768) يُحَدِّثُ ، عَنْ أَسْمَاءَ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=550) ، أَوْ أَبِي أَسْمَاءَ الْفَزَارِيِّ ، قَالَ : سَمِعْتُ عَلِيًّا (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=5722) رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، يَقُولُ : كُنْتُ إِذَا سَمِعْتُ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، حَدِيثًا يَنْفَعُنِي اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ بِمَا شَاءَ أَنْ يَنْفَعَنِي ، قَالَ عَلِيٌّ : وَحَدَّثَنِي أَبُو بَكْرٍ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=4945) ، وَصَدَقَ أَبُو بَكْرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " مَا مِنْ عَبْدٍ يُذْنِبُ ذَنْبًا ثُمَّ يَتَوَضَّأُ وَيُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ ، ثُمَّ يَسْتَغْفِرُ اللَّهَ إِلا غَفَرَ لَهُ ، ثُمَّ تَلا هَذِهِ الآيَةَ : وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ سورة آل عمران آية 135 ، وَالآيَةَ الأُخْرَى : وَمَنْ يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ سورة النساء آية 110 "
. حَدَّثَنَا أَبُو عَوَانَة (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=8153) ، عَنْ عُثْمَانَ بْنِ الْمُغِيرَةِ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=5500) ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ رَبِيعَةَ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=5768) ، عَنْ أَسْمَاءَ بْنِ الْحَكَمِ الْفَزَارِيِّ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=550) ، قَالَ : سَمِعْتُ عَلِيًّا (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=5722) رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، يَقُولُ : كُنْتُ إِذَا سَمِعْتُ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَدِيثًا نَفَعَنِي اللَّهُ بِمَا شَاءَ أَنْ يَنْفَعَنِي ، وَإِذَا حَدَّثَنِي غَيْرُهُ اسْتَحْلَفْتُهُ أَنَّهُ سَمِعَهُ مِنْهُ ، ثُمَّ صَدَّقْتُهُ ، وَحَدَّثَنِي أَبُو بَكْرٍ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=4945) رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ ، ثُمَّ ذَكَرَ نَحْوَ حَدِيثِ شُعْبَةَ .

ياس
2015-04-14, 11:42 PM
عن أبي مُحَمَّدٍ الْحَسَنِ بنِ عليِّ بنِ أبي طالِبٍ، سِبْطِ رسولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ورَيْحانَتِهِ رَضِي اللهُ عَنْهُما قالَ* حَفِظْتُ مِنْ رسولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: {دَعْ مَا يَرِيبُكَ إِلَى مَا لاَ يَرِيبُكَ}). رواهُ التِّرمذيُّ والنَّسائِيُّ، وقالَ التِّرمذيُّ: حديثٌ حسَنٌ صحيحٌ

الفهداوي
2015-04-22, 02:03 PM
عن النعمان بن بشير رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة، فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون ملكاً عاضاً، فيكون ما شاء الله أن يكون، ثم يرفعها إذا شاء الله أن يرفعها، ثم تكون ملكاً جبرياً، فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة، ثم سكت) اخرجه البخاري

الفهداوي
2015-04-28, 09:38 PM
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: بينا أنا نائم ، رأيت أني على حوض أسقي الناس ، فأتاني أبو بكر فأخذ الدلو من يدي ليريحني ، فنزع ذنوبين وفي نزعه ضعف ، والله يغفر له ، فأتى ابن الخطاب فأخذ منه ، فلم يزل ينزع حتى تولى الناس ، والحوض يتفجر ، صحيح البخاري
------------------------------------------------

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 7022 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

الفهداوي
2015-05-09, 09:16 AM
عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما : أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم كان يقولُ عِندَ الكَربِ :
( لا إلهَ إلا اللهُ العظيمُ الحليمُ ، لا إلهَ إلا اللهُ ربُّ العرشِ العظيم ِ، لا إلهَ إلا اللهُ ربُّ السماواتِ وربُّ الأرضِ وربُّ العرشِ الكريمِ )
[ متفق عليه ]

ياس
2015-05-09, 11:43 AM
عن أبي هريرةَ رَضِي اللهُ عَنْهُ قالَ قالَ رسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: {مِنْ حُسْنِ إِسْلاَمِ الْمَرْءِ تَرْكُهُ مَا لاَ يَعْنِيهِ}).
حديثٌ حَسَنٌ رواه التِّرمذيُّ وغيرُه هكذا

وصايف
2015-05-10, 01:06 AM
http://www.karom.net/up/uploads/132533903410.gif


































http://upload.3dlat.net/uploads/3dlat.com_14130405831.png

وصايف
2015-05-10, 01:22 AM
http://www.ebnmaryam.com/vb/attachment.php?attachmentid=11353&d=1328606230










http://www.ebnmaryam.com/vb/attachment.php?attachmentid=11353&d=1328606230

الفهداوي
2015-05-14, 09:13 PM
- ص 2667 - باب قول النبي صلى الله عليه وسلم لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق يقاتلون وهم أهل العلم
6881 حدثنا عبيد الله بن موسى عن إسماعيل عن قيس عن المغيرة بن شعبة http://hadith.al-islam.com/App_Themes/Blue.ar/Images/Tree/MEDIA-H1.GIF عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يزال طائفة من أمتي ظاهرين حتى يأتيهم أمر الله وهم ظاهرون http://hadith.al-islam.com/App_Themes/Blue.ar/Images/Tree/MEDIA-H2.GIF
البخاري

الفهداوي
2015-05-18, 06:17 PM
عن عائشة رضي الله عنها قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم حتى نقول لا يفطر ، ويفطر حتى نقول لا يصوم ، وما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم استكمل صيام شهر قط إلا رمضان ، وما رأيته في شهر أكثر منه صياماً في شعبان . متفق عليه . واللفظ لمسلم .

ياس
2015-05-19, 02:49 AM
عن أبي هُريرةَ رَضِي اللهُ عَنْهُ، أنَّ رسولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قالَ: {مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُتْ، وَمَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ جَارَهُ، وَمَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ ضَيْفَهُ}.
رواه البخاريُّ ومسلمٌ.

الفهداوي
2015-05-31, 11:47 AM
بَابُ قَوْلِهِ تَعَالَى: {وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بوالديه حسناً}
(صحيح) عن أبي عمرو الشيباني قال: حَدَّثَنَا صَاحِبُ هَذِهِ الدَّارِ وَأَوْمَأَ بِيَدِهِ إِلَى دَارِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ قَالَ: "الصَّلَاةُ عَلَى وَقْتِهَا ". قُلْتُ ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ: ثُمَّ "بِرُّ الْوَالِدَيْنِ " قُلْتُ ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ: ((ثُمَّ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ)) قَالَ: حَدَّثَنِي بِهِنَّ وَلَوِ اسْتَزَدْتُهُ لَزَادَنِي.
( صحيح الادب المفرد للألباني ) عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ قَالَ: رِضَا الرَّبِّ فِي رِضَا الوالد وسخط الرب في سخط الوالد.

الفهداوي
2015-06-03, 07:49 PM
((من صلى صلاتنا، واستقبل قبلتنا، وأكل ذبيحتنا، فذلك المسلم الذي له ذمة الله وذمة رسوله، فلا تخفروا الله في ذمته)) رواه البخاري ومسلم

ياس
2015-06-07, 06:31 PM
عن أبي يَعْلَى شَدَّادِ بنِ أَوْسٍ رَضِي اللهُ عَنْهُ، عن رسولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قالَ: { إِنَّ اللهَ كَتَبَ الإِحْسَانَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ، فَإِذَا قَتَلْتُمْ فَأَحْسِنُوا الْقِتْلَةَ، وَإِذَا ذَبَحْتُمْ فَأَحْسِنُوا الذِّبْحَةَ، وَلْيُحِدَّ أَحَدُكُمْ شَفْرَتَهُ وَلْيُرِحْ ذَبِيحَتَهُ }. رواه مسلِمٌ.

الفهداوي
2015-06-08, 04:52 PM
عَنْ سُهَيْلِ بْنِ أَبِي صَالِحٍ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=3687)، عَنْ أَبِيهِ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=2840)، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=4396)، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ اللَّهَ إِذَا أَحَبَّ عَبْدًا دَعَا جِبْرِيلَ عَلَيْهِ السَّلامُ ، فَقَالَ : إِنِّي أُحِبُّ فُلانًا فَأَحِبَّهُ ، قَالَ : فَيُحِبُّهُ جِبْرِيلُ ، ثُمَّ يُنَادِي فِي أَهْلِ السَّمَاءِ إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يُحِبُّ فُلانًا فَأَحِبُّوهُ ، قَالَ : فَيُحِبُّهُ أَهْلُ السَّمَاءِ ، ثُمَّ يُوضَعُ لَهُ الْقَبُولُ فِي الأَرْضِ ، وَإِذَا أَبْغَضَ عَبْدًا دَعَا جِبْرِيلَ فَقَالَ : إِنِّي أُبْغِضُ فُلانًا ، فَأَبْغِضْهُ ، فَيُبْغِضُهُ جِبْرِيلُ ، ثُمَّ يُنَادِي فِي أَهْلِ السَّمَاءِ ، إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يُبْغِضُ فُلانًا فَأَبْغِضُوهُ فَيُبْغِضُوهُ أَهْلُ السَّمَاءِ ثُمَّ تُوضَعُ لَهُ الْبَغْضَاءُ فِي أَهْلِ الأَرْضِ " .
رواه البخاري

الفهداوي
2015-06-19, 04:31 AM
عن أبي عمرو الشيباني قال: حَدَّثَنَا صَاحِبُ هَذِهِ الدَّارِ وَأَوْمَأَ بِيَدِهِ إِلَى دَارِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ قَالَ: "الصَّلَاةُ عَلَى وَقْتِهَا ". قُلْتُ ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ: ثُمَّ "بِرُّ الْوَالِدَيْنِ " قُلْتُ ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ: ((ثُمَّ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ)) قَالَ: حَدَّثَنِي بِهِنَّ وَلَوِ اسْتَزَدْتُهُ لَزَادَنِي.

ياس
2015-06-19, 02:41 PM
عن أبي رقية تميم بن أوس الداري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال( الدين النصيحة قلنا لمن قال لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم)) رواه مسلم‏.‏

وصايف
2015-06-20, 05:45 AM
http://files2.fatakat.com/2015/6/14347679071983.jpg
http://files2.fatakat.com/2012/2/13294573851847.gif

الفهداوي
2015-06-25, 10:48 PM
قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
" مَنْ أَصْبَحَ مِنْكُمُ الْيَوْمَ صَائِمًا ؟
قَالَ ابو بكرالصِّدِّيقُ : أَنَا
قَالَ : مَنْ تَصَدَّقَ مِنْكُمُ الْيَوْمَ عَلَى سَائِلٍ بِشَيْءٍ ؟
قَالَ ابو بكرالصِّدِّيقُ : أَنَا
قَالَ : مَنْ عَادَ مِنْكُمُ الْيَوْمَ مَرِيضًا ؟
قَالَ ابو بكرالصِّدِّيقُ : أَنَا
قَالَ : " مَنْ شَيَّعَ مِنْكُمُ الْيَوْمَ جِنَازَةً ؟
قَالَ ابو بكرالصِّدِّيقُ : أَنَا
فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَا كَانَ اللَّهُ لِيَجْمَعَ هَذِهِ الْخِصَالَ إِلا لِرَجُلٍ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ " .

الفهداوي
2015-06-26, 11:35 PM
أخبرنا أَبُو مُصْعَبٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا مَالِكٌ، عَنْ رَبِيعَةَ بْنِ أَبِي عَبْدِ الرَّحْمَنِ أنه قال: دخل أبو سلمة بن عبد الأسد على أم سلمة زوج النبي صَلى الله عَلَيه وَسَلم، فقال لها: لقد سمعت من رسول الله صَلى الله عَلَيه وَسَلم كلامًا، لهو أحب إلي من حمر النعم قالت: وما هو؟ قال: سمعته وهو يقول: مَنْ أَصَيبَ بمُصِيبَةٍ، فَقَالَ كَمَا أَمَرَ اللَّهُ: إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ، اللَّهُمَّ أجرْنِي فِي مُصِيبَتِي، وَأَعْقِبْنِي خَيْرًا مِنْهَا: فَعَلَ اللَّهُ ذَلِكَ بِهِ، قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ: فَلَمَّا تُوُفِّيَ أَبُو سَلَمَةَ، قُلْتُه، ثُمَّ قُلْتُ: وَمَنْ مثل أَبِي سَلَمَةَ؟ فَأَعْقَبَهَا اللَّهُ رَسُولَ الله صَلى الله عَلَيه وَسَلم، فَتَزَوَّجَهَا.

الفهداوي
2015-07-31, 09:31 PM
[ ليبلغن هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار ولا يترك الله بيت مدر ولا وبر إلا أدخله الله هذا الدين بعز عزيز أو ذل ذليل عزا يعز الله به الإسلام وذلا يذل الله به الكفر . ]
رواه جماعة ذكرتهم في تحذير الساجد ص 121 ، ورواه ابن حبان في صحيحه 1631 و 1632 ، وأبو عروبة في المنتقى من الطبقات وله شاهد من حديث أبي ثعلبة الخشني مرفوعا نحوه أخرجه الحاكم 155 / 3 وصححه ورده الذهبي .

الفهداوي
2015-08-03, 11:11 PM
عن حَكِيمِ بْنِ حِزَامٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( الْبَيِّعَانِ بِالْخِيَارِ مَا لَمْ يَتَفَرَّقَا ، فَإِنْ صَدَقَا وَبَيَّنَا بُورِكَ لَهُمَا فِي بَيْعِهِمَا ، وَإِنْ كَتَمَا وَكَذَبَا مُحِقَتْ بَرَكَةُ بَيْعِهِمَا ) .
رواه البخاري ( 1973 ) ومسلم ( 1532 ) .

الفهداوي
2015-08-08, 09:50 PM
" إذا لقي أحدكم أخاه فليسلم عليه , فإن حالت بينهما شجرة أو جدار أو حجر ثم لقيه فليسلم عليه أيضاً " .

ياس
2015-08-14, 05:20 PM
http://www.4muhammed.com/40-nawawi/images/18.gif

الفهداوي
2015-08-29, 03:55 PM
" لا بأس بالغنى لمن اتقى , والصحة لمن اتقى خير من الغنى , وطيب النفس من النعيم "
قال الألباني في السلسلة الصحيحة 1 / 285 :
أخرجه ابن ماجه ( 2141 ) والحاكم ( 2 / 3 ) وأحمد ( 5 / 272 و 381 )

الفهداوي
2015-09-13, 12:55 PM
عَنْ أَبِي بُرْدَةَ ، عَنْ أَبِي مُوسَى ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ ، قَالُوا : يَا رَسُولَ اللهِ أَيُّ الإِسْلاَمِ أَفْضَلُ قَالَ مَنْ سَلِمَ الْمُسْلِمُونَ مِنْ لِسَانِهِ وَيَدِهِ

الفهداوي
2015-10-13, 03:08 PM
عن أبي عمرو الشيباني قال: حَدَّثَنَا صَاحِبُ هَذِهِ الدَّارِ وَأَوْمَأَ بِيَدِهِ إِلَى دَارِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ قَالَ: "الصَّلَاةُ عَلَى وَقْتِهَا ". قُلْتُ ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ: ثُمَّ "بِرُّ الْوَالِدَيْنِ " قُلْتُ ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ: ((ثُمَّ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ)) قَالَ: حَدَّثَنِي بِهِنَّ وَلَوِ اسْتَزَدْتُهُ لَزَادَنِي.

ياس
2015-10-14, 09:29 PM
عـن أبي العـباس عـبدالله بن عـباس رضي الله عـنهما، قــال: كـنت خـلـف النبي صلي الله عـليه وسلم يـوماً، فـقـال : { يـا غـلام ! إني أعـلمك كــلمات: احـفـظ الله يـحـفـظـك، احـفـظ الله تجده تجاهـك، إذا سـألت فـاسأل الله، وإذا اسـتعـنت فـاسـتـعـن بالله، واعـلم أن الأمـة لـو اجـتمـعـت عـلى أن يـنـفـعـوك بشيء لم يـنـفـعـوك إلا بشيء قـد كـتـبـه الله لك، وإن اجتمعـوا عـلى أن يـضـروك بشيء لـم يـضـروك إلا بشيء قـد كـتـبـه الله عـلـيـك؛ رفـعـت الأقــلام، وجـفـت الـصـحـف }. [رواه الترمذي:2516 وقال: حديث حسن صحيح].

وصايف
2016-07-26, 06:54 AM
http://www8.0zz0.com/2016/07/26/06/339618958.jpg
http://www14.0zz0.com/2016/07/26/06/955360276.png

الاستاذ
2017-01-18, 11:39 PM
مشكور......مشكور......مشكور......مشكور......مشكور. .....مشكور......مشكور......مشكور......مشكور......م شكور......مشكور......مشكور......مشكور......مشكور.. ....مشكور......مشكور......مشكور......مشكور......