المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رقائق | أبيات مختارة


الفهداوي
2015-04-11, 11:39 AM
رأيت الشيب من نذير المنايا=== لصاحبه و حسبك من نذير
تقول النفس غير لون هذا=== عساك تطيب في عمر يسير
فقلت لها المشيب نذير عمري=== و لست مسوداً وجه النذير
و قال آخر :
و قائلة تخَضّب فالغواني === نوافر عن معاينة النذير
****
و للقاضي منذر بن سعيد البلوطي رحمة الله تعالى عليه :
كم تصابى و قد علاك المشيب === و تعامى جهلاً و أنت اللبيب
كيف تلهو و قد أتاك نذير === و شباك الحمام منك قريب
يا مقيما قد حان منه رحيل === بعد ذاك الرحيل يوم عصيب
إن للموت سكرة فارتقبها === لا يداويك إذا أتتك طبيب
كم تعدني حتى تصير رهيناً === ثم يأتيك دعوة فتجيب
بأمور المعاد أنت عليم === فاعلمن جاهداً لها يا أريب
و تذكر يوماً تحاسب فيه === إن من يذكر الممات ينيب
ليس في ساعة من الدهر إلا === للمنايا عليك فيها رقيب
كل يوم ترميك منها بسهم === إن يخطىء يوماً فسوف يصيب
و له أيضاً رضي الله عنه :
ثلاث و ستون قد جزتها === فماذا تؤمل أو تنتظر
و حل عليك نذير المشيب === فما ترعوي أو فما تزدجر
تمر الليالي مراً حثيثاً === و أنت على ما أرى مستمر
فلو كنت تعقل ما ينقضي === من العمر لاعتضت خيراً بشر
فما لك ـ ويحك ـ لا تستعد إذا === لدار المقام و دار المقر
أترغب عن فجأة للمنون === و تعلم أن ليس منها وزر
فإما إلى الجنة أزلفت === و إما إلى سقر تستعر
****
و للفقيه أبي عبد الله محمد بن أبي ذمنين رحمة الله تعالى آمين :
الموت في كل حين ينشر الكفنا === و نحن في غفلة عما يدار بنا
لا تطمئن إلى الدنيا و بهجتها === و إن توشحت من أثوابها الحسنا
أين الأحبة و الجيران ما فعلوا === أين الذين همو كانوا لنا سكنا
سقاهم الموت كأساً غير صافية === فصيرتهم لأطباق الثرى رهنا
التذكرة للقرطبي


__________________

ياس
2015-04-11, 01:19 PM
طوبى لعبد بادر ساعته ، واستعد للقاء ربه ، وكان لسان حاله " وعجلت إليك رب لترضى " طه84
بارك الرحمن فيكم شيخنا

الفهداوي
2015-04-11, 01:51 PM
وفيكم بارك الرحمن اخي الكريم

الحياة أمل
2015-04-11, 04:23 PM
كتب ربي أجركم
وأطآل عمركم على طآعته ...~