المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مثل شيخ الإسلام ابن تيمية كمثل قبة الصخرة ملئت كتباً بها لسان ينطق


ابو الزبير الموصلي
2015-04-14, 08:26 PM
مثل شيخ الإسلام ابن تيمية كمثل قبة الصخرة ملئت كتباً بها لسان ينطق

قال السخاوي _ رحمه الله _ : أخبرني شيخنا فيما قرأته بخطه قال : سمعت القاضي عز الدين القدسي عبد العزيز بن علي بن العز قاضي دمشق لما تلاقينا بمنزله الخربة _ يعني وهم داخلون دمشق _ قال : سمعت القاضي شمس الدين بن الديري يقول : سمعت الشيخ علاء الدين البساطي ببيت المقدس يقول وقد سألته هل رأيت الشيخ تقي الدين بن تيمية ؟ فقال : نعم قلت : فكيف كانت صفته ؟ فقال لي : هل رأيت قبة الصخراء ؟ قلت : نعم قال : كان كقبة الصخرة ملىء كتباً بها لسان ينطق اهـ [التبر المسبوك في ذيل السلوك 1/141]

الفهداوي
2015-04-14, 09:52 PM
قال ابن القيّم رحمه الله تعالى عن حال شيخ الإسلام ابن تيميّة في [الوابل الصيب ص٥٩ كما نقله عنه الحافظ ابن رجب في [ذيل طبقات الحنابلة ٢/٤٠٢]:
قال لي مرة : مايصنع أعدائي بي ؟ أنا جنتي وبستاني في صدري — يعني بذلك إيمانه وعلمه أوالكتاب والسنّة — أين رحت فهي معي لا تفارقني إن حبسي خلوة وقتلي شهادة وإخراجي من بلدى سياحة ,وكان يقول في محبسه في القلعة : لو بدلت لهم ملء هذه القلعة ذهبا ما عدل عندى شكر هذه النعمة أو قال : ماجزيتهم على ما سببوا لي فيه من الخير .
وكان يقول في سجوده وهو محبوس : اللهمّ أعنّي على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ماشاء الله — يعنى يكرر ذلك كثيرا–.
وقال لي مرة: المحبوس من حبس قلبه عن ربه تعالى والمأسور من أسره هواه . ولما دخل القلعة وصار من داخل سورها نظر إليه وقال :{فَضُرِبَ بَيْنَهُمْ بِسُورٍ لَهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِنْ قِبَلِهِ الْعَذَابُ}.
وعلم الله : مارأيت أحدا أطيب عيشا منه قط مع ماكان فيه من ضيق العيش وخلاف الرفاهية والنعيم ومع ماكان فيه من الحبس والتهديد والإرجاف وهو مع ذلك من أطيب الناس عيشا وأشرحهم صدرا وأقواهم قلبا وأسرهم نفسا تلوح نضرة النعيم على وجهه.
وكنا إذااشتدّ بنا الخوف وساءت منا الظنون وضاقت بنا الأرض فماهو إلا أن نراه ونسمع كلامه فيدهب عنا ذلك كله وينقلب إنشراحا وقوة ويقينا وظمانية وكان يقول : إن في الدنيا جنّة من لم يدخلها لا يدخل جنّة الآخرة ., فسبحان من أشهد عباده جنّته قبل لقائه وفتح لهم أبوابها في دار العمل فأتاهم من روحها ونسيمها وطيبها مااستفرغ قواهم لطلبها والمسابقة إليها )). إنتهى كلام ابن القيم رحمه الله تعالى.
جزاكم الله خيرا ..

ياسمين الجزائر
2015-04-15, 12:28 AM
رَحِم الله الشيخين الجليلين ابن تيمية و تلميذه النجيب ابن القيم رحمة واسعة، وجزاهما عن الإسلام وأهله خيرًا، وأسكنهما فسيح جناته.
آمين.
جزاكم الله خيرا أيها الاكارم على ما تفضلتم به و بارك الله فيكم.

الحياة أمل
2015-04-15, 12:32 AM
رحم الله شيخ الإسلآم
وجزآكم خيرآ للنقل ...~

ياس
2015-04-15, 12:49 AM
رحم الله هذا الامام العظيم
مفزع الروافض حيا وميتا
وجزى الله ابو الزبير خيرا لطيب النقل

ابو الزبير الموصلي
2015-04-15, 07:01 PM
شكرا لكم جميعا