المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فلأنك حر ...


الفهداوي
2015-05-12, 03:38 AM
فلأنَّك حرٌّ


في وطنٍ


يجعل للأحرار مكانة


فاختر لك سجناً تعرفه

واختر لمبيتك زنزانة

واختر في الزنزانة تختا

ورفاقا فيها وخزانة

واختر جلادا يا ولدي

لا يعرف فيها إخوانه

مقبرة الأحياء فلولا

أن يكسر عزمك قضبانه

يجتمع الأسرى في وطنٍ

لا يعرفُ إلا سكانه

فالحرُّ ذليلٌ إلا في

سجنٍ لا يُفرغ جدرانه

ولأنك حرٌّ يا ولدي

حكموك ولاقيت إدانة

في سجنك فاصمد لا تهُن

إن قالوا في السجن إهانة

ما سجنك إلا منتخبٌ

وبلادك إلا زنزانة

........محمود ربايعة




http://www7.0zz0.com/2015/05/12/02/462794751.jpg

الحياة أمل
2015-05-12, 05:52 PM
الله المستعآن .. وإليه المشتكى
نسأل الله أن يُفرج عن جميع أسرى المسلمين
بآرك الرحمن فيكم شيخنآ ...~

ياس
2015-05-12, 07:32 PM
بارك الله في شيخنا الغالي قصيدة مؤثرة وحزينة جعلها الله في ميزان حسناتك وهذا اقل شئ
نقدمه لاخوتنا المعتقلين في كل مكان وخاصة في العراق وفي هذا الموقف استهوتني قصيدة
في احدى المواقع وهي مؤثرة ايضا احببت ذكرها في هذه المناسبة املا مني ان يقبلها الشيخ
http://www14.0zz0.com/2012/10/19/21/408574188.jpg
أماه! كم يحزنني !

أنكِ، من أجليَ في ليلٍ من العذاب

تبكين في صمتٍ متى يعود

من شغلهم إخوتيَ الأحباب

و تعجزين عن تناول الطعام

و مقعدي خالٍ.. فلا ضِحْكٌ.. و لا كلام

أماه! كم يؤلمني !

أنكِ تجهشين بالبكاء

إذا أتى يسألكم عنّيَ أصدقاء

لكنني.. أومن يا أُماه

أومن.. .. أن روعة الحياه

اولد في معتقلي


أومن أن زائري الأخير.. لن يكونْ

خفّاش ليلٍ.. مدلجاً، بلا عيون

لا بدّ.. أن يزورني النهار

و ينحني السجان في إنبهار

و يرتمي.. و يرتمي معتقلي

مهدماً.. لهيبهُ النهار !!

الفهداوي
2015-05-12, 11:51 PM
http://www.sunnti.com/vb/islamicstyle_by_biaarq/rating/rating_5.gif (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=26802&nojs=1#goto_threadrating)

ممتاز واختيار في محله وبوقته احسنت واجدت اخي ابا عبد الله
بارك الرحمن فيك اخي الطيب وهذا اقل ما نقدمه لأخواننا المعتقلين فرج
الله كربتهم

ياس
2015-05-13, 12:45 AM
بوركت جهودك ياطيب

ياسمين الجزائر
2015-05-13, 10:50 PM
الله المستعان
اسال الله ان يفرج عن كل مسجون و يرد كل أسير الى اهله
قصيدة مؤثرة ،بارك الله فيكم شيخنا ، و من أجمل ما قرأت في هذا الباب

قول عبدالملك بن عبدالعزيز وقد سجنه هارون الرشيد لسبب سياسي، قال يصف محل السجن وقد سجن مع المجرمين:

ومحلة شمل المكارة أهلها
وتقلدوا مشنوءة الأسماء
دار يهاب بها اللئام وتتقى
وتقل فيها هيبة الكرماء
ويقول علج ما أراد ولا ترى
حرا يقول برقة وحياء
ويرق عن مس الملاحة وجهه
فيصونه بالصمت والإغضاء



http://www2.0zz0.com/2015/05/13/20/810880631.gif

ومن أجمل ما قيل في هذا الموضوع



قول أبو فراس الحمداني الذي أسره الروم خدعة و هو خارج للصيد و سجنوه بخرشنة سبع سنين و قيل أربع و قال في سجنه أشعارا جميلة تسمى (روميات أبي فارس) و منها قوله و أرسلها لأمه :


لولا العجوز بمنبج
ما خفت أسباب المنيه
ولكان لي عما سأل
ت من الفدا نفس أبيه
لكن أردت مرادها
ولو انجذبت إلى الدنيه
أمست بمنبج حرة
بالحزن من بعدي حرية
لو كان يدفع حادث
أو طارق بجميل نيه
لم تطرق نوب الحوا
دث هاتيك التقيه
لكن قضاء الله وال
أحكام تنفذ في البرية
لا زال يطرق منبجاً
في كل غادية تحيه
فيها التقى والدين مج
موعان في نفس زكيه
يا أمتا لا تحزني
وثقي بفضل الله فيه
يا أمتا لا تيأسي
لله ألطاف خفيه
كم حادث عنا جلاه
وكم كفانا من بليه
أوصيك بالصبر الجميل
فإنه نعم الوصيه


وكان وحيدها، وهي أمه.. وأبوه.. لأن أباه مات صغيراً..
وبلغه أنها عليلة فقال وهوفي سجنه:


يا حسرة ما أكاد أحملها
آخرها مزعج وأولها
عليلة بالشام مفردة
بات بايدي العدا معللها
تمسك أحشاءها على حرق
تطفئها، والهموم تشعلها
تسأل عنا الركبان جاهدة
بأدمع ما تكاد تمهلها:
"يا من رأى لي بحصن خرشنة
أسد شرى في القيود أرجلها؟
يا من رأى لي القيود موثقة
على حبيب الفؤاد أثقلها
يا من رأى لي الدروب شامخة
دون لقاء الحبيب أطولها"
يا أيها الركبان هل لكما
في حمل نجوى خف محملها:
قولا لها - إن وعت مقالكما
وإن ذكري لها ليذهلها:
يا أمتا هذه منازلنا،
نتركها تارةً وننزلها
يا أمتا هذه مواردنا
نعلها تارةً ونهلها
أسلمنا قومنا إلى نوب
أيسرها في القلوب أقتلها

الفهداوي
2015-05-15, 02:12 PM
ماشاء الله بارك الله فيكم وفي جهودكم اضافة قيمة