المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حقيقة التوكل : تفويض اﻻمر لله


الفهداوي
2015-05-23, 09:16 AM
http://www10.0zz0.com/2013/10/31/21/497239286.gif

===========================
[ حقيقة التوكل : تفويض اﻻمر لله ]



( قصة لتقريب المفهوم )



يحكى ان رجلا من هواة تسلق الجبال قرر تحقيق حلمه في تسلق اعلى جبال العالم واخطرها ، بدأ اﻻعداد والتحضير وبدأت الرحلة كما هو مخطط لها ومعه كل لوازم تحقيق حلمه ، مرت ساعات تلو اخرى دون ان يشعر بدخول الليل وحلول ظلامه حيث قطع نصف الطريق تقريبا" بما ﻻيمكنه التراجع وعدم مواصلة التسلق لصعوبة وخطورة النزول ...
وبعد ساعات اخرى اكثر جهدا" وتعبا"وفي وسط هذا الظﻻم الحالك والبرد القارس وقبل وصول القمة بمسافة قصيرة اذا به يفقد اتزانه ويسقط من اعلى الجبل ، كانت اهم احداث حياته تمر بسرعة امام عينيه وهو يرتطم بصخرة واخرى من صخور الجبل آيسته من الحياة وايقن بالموت والهلاك ، واذا بالحبل المربوط بجسمه يرفعه وقد شده احد الكلاليب التي ثبتها بطريق الصعود ، اخذ يتأرجح قليلا ثم استقر لتعود اليه انفاسه ويعود اليه امل الحياة والنجاة ، في هذا الليل البهيم والبرد الاليم وحيدا بﻻ ناصر وﻻ مغيث وقد انقطعت عنه سبل الخلاص والنجاة ، دعا ربه واستغاث بالله وهو يتذكر قول الله ( ان يمسسك الله بضر فلا كاشف له اﻻ هو ) ( امن يجيب المضطر اذا دعاه ويكشف السوء ) فنادى في الظلمات : يارب يارب ، واذا بصوت يخترق الظﻻم : ماذا تريد ؟ قال : يارب النجاة والحياة ، قال : أتؤمن بقدرتي على ذلك؟ قال: يارب كيف ﻻ أؤمن وانت رب العالمين ! قال : ان كنت مؤمنا" بي وبقدرتي على نجاتك وصادقا في توكلك علي : فاقطع الحبل ! وهنا كان اﻻمتحان الصعب : كيف يقطع الحبل وهو سبب بقاءه حيا وكيف تكون نجاته في قطعه ، تردد كثيرا" وغلب عقله على نداء اﻻيمان في صدره وبقي مترجحا" بالحبل طوال الليل فمات من شدة البرد والتعب ، وفي الصباح عثرت عليه احدى فرق اﻻنقاذ وهو ميت ولم يكن بينه وبين اﻻرض اﻻ مترين وهو ﻻيعلم ...
هذه هي حقيقة التوكل وصدق اﻻلتجاء الى الله ان تقطع حبال التعلق بالاسباب وتفوض اﻻمر لله .
فلو ان المستضعفين في بلاد اﻻسلام اليوم ( العراق وسوريا واليمن وسائر البلدان ) قطعوا اسباب التعلق بغير الله وتوكلوا على الله حق توكله لهيئا لهم الله اسباب النجاة من حيث ﻻيشعرون ...

الحياة أمل
2015-07-31, 03:12 AM
بآرك الله فيكم شيخنآ
وجعلنآ وإيآكم من المتوكلين عليه حق التوكل ...~

العراقي
2015-07-31, 02:13 PM
تقريب للمعنى جميل
رزقنا الله صدق التوكل عليه في جميع الامور
جزاكم الله خيرا

ياس
2015-07-31, 02:34 PM
بارك الله بشيخنا الفاضل

الفهداوي
2015-07-31, 06:11 PM
شكر الله لكم ايها السادة طيب المرور وكرم التعليق