المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الرافضة يصنعون الاصنام !


العراقي
2015-05-24, 05:25 PM
كلنا نعلم قصة بداية عبادة الاصنام على الارض
لما اراد ابليس ان يحرف البشرية عن التوحيد
زيّن لبعض البشر ان يصنعوا صورا و تماثيلا لاناس صالحين سبقوهم
فعندما يشاهدون هذه التماثيل فان هذا يحثهم على العبادة
ولكن بعد فترة من الزمن اصبحت اصناما تُعبد من دون الله

و في زمنانا هذا
مع انحراف عقيدة الرافضة اصلا
الا انهم بدأوا برسم صور اهل البيت ... وحذرناهم ونصحناهم كثيرا وقالوا انتم نواصب ووهابية

وهاهي اصبحت واضحة اليوم
بدأت صناعة الاصنام بشكل علني

https://pbs.twimg.com/media/CFxKomGUMAAgHZs.jpg:large


وبعد كل هذا يقولون
انتم وهابية ونواصب تكرهون اهل البيت !!

الفهداوي
2015-05-24, 05:53 PM
وهم اليوم يعيدون ذكرى الوثنية الجاهلية من جديد

ويتخذون أصناما لهم مع أن أقل ما يقال في ذلك أن إتخاذ التماثيل منهي عنه شرعا ومن كبائر الذنوب فما بالك بمن يقدسها ويعظمها ويخلع عليها وعلى أصحابها صفات ليست إلا لله تبارك وتعالى وتنزه عما يفعلون ..... فضلا عن القسم بغير الله ..الا يتذكرون قول النبي صلى الله عليه وسلم لعلي رضي الله عنه الذي امره فيه بتحطيم الاصنام وطمسها ..وهم الآن يتخذونه صنما وربا من دون الله اذ روى الامام مسلم (969) عن أبي الهياج الأسدي قال : قال لي علي بن أبي طالب: ألا أبعثك ‏على ما بعثني عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أن لا تدع تمثالا إلا طمسته ، ‏ولا قبراً مشرفا إلا سويته " .‏
لا نقول معه سوى حسبنا الله ونعم الوكيل .. جزاكم الله خيرا .

ياس
2015-05-24, 07:15 PM
لما قتل علي رضي الله عنه صار ينشر في الناس أن علياً رضي الله عنه ما قتل ولا يمكن أن يموت، بل صعد إلى السحاب وسوف يرجع، والرعد الذي تسمعون هو صوته، في خرافات كثيرة، وصار كثير من الناس يتأثر بهذه الأفكار السيئة الرديئة.
والمقصود: أن هذا كله دعا إليه الغلو في الحب، وإلَّا كيف يصدق الإنسان عقله أن رب العالمين يحل في مخلوق يأكل ويشرب وينام ويحتاج حاجاتٍ كثيرة ويكون فقيراً ثم في النهاية يموت، ويصير تراباً؟! وقد سبق إلى هذا النصارى حيث زعموا أن عيسى بن مريم هو (ابن الله) أو (الله) تعالى الله عن قولهم علواً كبيراً! والمعلوم أنهم من بني آدم ولهم عقول؛ ولكن كما قال الشاعر:
يُقضى على المرء في أيام محنته حتى يرى حسناً ما ليس بالحسنِ
بل كما قال الله عز وجل: http://audio.islamweb.net/audio/sQoos.gifأَفَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَنَاً http://audio.islamweb.net/audio/eQoos.gif[فاطر:8] فالذي يُزَيَّن له سوء العمل يراه حسناً، فيرى القبيح حسناً، والأمورُ بيد الله، والهدايةُ بيد الله، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: (القلوب بين إصبعين من أصابع الرحمان) فلا يستغرب الإنسان من أن فكر بني آدم يتغير ويصير أقل من أفكار الصبيان! ولا سيما والإنسان خُلق وجُبِل على العبادة، فإذا ترك الطريق المستقيم الذي جاء به الرسول فلابد أن تستهويه الشياطين وتضله، ويعبد المظاهر التي تحيط به، والتي يزينها له الشيطان، وأكثر الناس على ذلك؛ ولكن عباداتهم تختلف، والإنسان لا ينفعك عن عبادةٍ، والنفس إذا لم تُشغل بالسنة والحق شغلت صاحبها بالباطل والبدعة، ولابد.





بارك الله بالاخ العراقي لهذا النقل
وهذا الطرح نرجوا ان يكون ماقدمتم هداية
لمن كان له عقل