المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بل الانسان على نفسه بصيرة


الفهداوي
2015-06-20, 05:33 AM
(بَلِ الْإِنسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ)
حتى يكون منك ـ أخي المسلم ـ نظرٌ إلى نفسك بالعين التي تنظر فيها إلى غيرك، ـ تطبيقاً عمليّاً لقول النبي ـ صلى الله عليه وسلم:-

(المؤمن مِرآة المؤمن) ،
وقوله ـ صلى الله عليه وسلم:-
(لا يؤمن أحدكم حتى يحبَّ لأخيه ما يُحبُّ لنفسه) ....

فتأمَّل:

ـ هل تقبل أن يعاملك (الآخرون) بما تعاملهم ـ أنتَ ـ به؟!
ـ وهل (تستطيع) أن تقابل ـ مواجهةً ـ من تتكلم فيهم بالغيبة في الغَيبةِ؟!
ـ وهل أنت مُقيم (لبرهانك) على ما تَسلقهم فيه بلسانك؟!
.... تأنَّ بالجواب: تحظَ بالصَّواب .. وعند (الإمتحان) يُكرم المرء أو يُهان:
فإكرامه: بأداء الحقِّ والأمانة
وإهانته: بمغايرة الصِّدق ومُواقعة الخيانة ...
(وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّيَ إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَّحِيمٌ)

والله يُثَبِّتُنا وإيَّاك ـ أخي المُسدَّد ـ على سبيل الحقِّ والهُدى، ويُجنبنا ـ جميعاً ـ طُرق الغي والرَّدى ....
والذِّلَّةُ للحق: خيرٌ لك عند ربك الحق، وأحظى لشأنك عند خيار الخلق فالرجوع الرجوع .. والأوبة الأوبة .. حتى ندخل ـ أخي ـ جميعاً ـ فيمن قال الله ـ عزَّوجل ـ فيهم:
.. (إِلاَّ الَّذِينَ تَابُواْ وَأَصْلَحُواْ وَاعْتَصَمُواْ بِاللّهِ) ...
منقول

الحياة أمل
2015-06-21, 02:16 AM
أحسن الله إليكم شيخنآ
وبآرك في جهودكم ...~

الفهداوي
2015-06-29, 12:54 AM
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم

أسد السنة
2015-11-20, 11:21 PM
======================= =====


أتيت لأقف بين سطورك

أتيت لامتع عينى

بعذب البوح وجميل الكلام

أتيت وقد شدنى النور المنبعث

من هنا


=================== =============