المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معركة الفلوجة الثالثة


العراقي
2015-07-14, 12:19 AM
قصيدة فلوجة الشهداء
بقلم الشاعر محمد الزهيري
بمناسبة اقتراب معركة الفلوجة الثالثة


عزمُ الكُماةِ ونخوة النجباءِ
ضرعُ المروءةِ موئلُ الشرفاءِ



أُم الفداءِ عرينُ كل مصاولٍ
رحمُ البطولة بيرقُ الشـهداءِ



فـلوجتي للطهرِ أعـــــذبُ منهــل ٍ

فاضـتْ على لـيـلِ العُلا بضـياءِ


تيهي على كلِ المدائنِ واطرقي
بابَ السمـاءِ براعفِ الأشلاءِ



في كلِ يومٍ عارجٌ بدمائه

فتهللي يا ليلةَ الإسراءِ



هُزمَ الظلامُ ولاح نصركِ واعتلى

وحْلُ الهزيمةِ لمّة َ الحلفـاءِ



يا قدسُ جاشتْ بابلٌ فترقبي

فجراً يلوحُ بخيبةِ الأعداءِ



صالتْ ورددَ باذِلٌ أصداءَها

لنْ استكينَ ولنْ يكلَّ مضائي



لن استكينَ ولن يشُلَ عزيمتي

غدرُ الملوكِ وخسة ُ الزعماءِ



غمسوا خناجرَ غدرهم وتفاخروا

أخزى الاله من استباح دمائي



سؤرُ الكلابِ لهم ومولدُ جُلهم

في وكرِ رجسٍ أو خباءِ بغاءِ



وهم استباحوا أن يدنس أرضنا

كلبُ اليهودِ وأسفلُ الغرباءِ



وهم استبدوا بالشعوبِ ومهدوا

سبلَ النجاح لهجمة الدخلاءِ



وهم الذين إذا تبرجَ غاصبٌ

صرفوا الأمامَ لحيضة الحسناءِ



وإذا لدين الله سُلّ مهندٌ

منحوا النفاقَ عمامةَ الإفتاء



وهم الذين لو إستغاثك عائلٌ

لتنكروا لخلائقِ الصـحراءِ



ولربّ سترٍ للعفيفةِ هاضه

من أدخلوه بحندسِ الظلماءِ



تنزو الذئابُ على جوانحِ طهرها

بإرادة الحكام ِ والأمـــراءِ


rabiet شعر عن مدينة الفلوجة (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=31062)

فهم العدو وقد تكشّفَ سرُهمْ

وبوجه أشرفهمْ مسحتُ حذائـي



ولقد أتيتكِ يا حبيبة تاركاً

زغبَ الحواصلِ ما نظرتُ ورائي



ولكمْ وددتُ بأنْ تحمَّ عقيرتي

مستشهداً متسربلاً بدمائـي



ويكونُ عرسي أنْ أُسجّى هانئاً

ظــلَ النـخـيـل ِ بـأرضـك ِ الـعـليـاءِ



وإذا قتلتُ فيا أخيةَ زغردي

كالصاهلاتِ ولاطفي أبنائي



وإذا سمعتِ من الفراتِ تضرماً

حُثي قريضكِ وابدأي برثائـي



فلوجتي مَن جئتُ اخطب ودها

عزّ الوصولُ ومُزقتْ أحشائي



رحماكِ قد لفحَ الهجيرُ حشاشتي

ولظاكِ أعذبُ من زلال الـمـاءِ



سيكونُ مهركِ أنْ يُمِزقَ ُشلوَهمْ

غـــضــبُ الــفــراتِ بــلــيلة ٍ ليلاءِ



نـادى على أُسد الجهادِ مؤذنٌ

فتطاولتْ فلوجة الشهداءِ



هي إن تناختْ واستشاط عجاجُها

عصفَ الفناءُ بجبهةِ العملاءِ



سقط القناعُ عن المغير وأسفرتْ

وجهَ الـمسيخ بمقلةٍ عـوراءِ



لا يجرمنكِ إنْ تجحفلَ غادرٌ

وتـعبّدوا لمقابرِ اللقطاءِ



حتى إذا جاش العدو استخرجوا

غدرَ المجوسِ بخسّةٍ ودهـاءِ



هو أنهم من فرطِ غدر ٍ أنكروا

أن يفتدي طهرَ الفراتِ فدائي



وبأنهم عبثَ اليهودُ بخدرهم

واستسلموا لعمائم الإغواءِ



ركبَ العدو على عواتق جهلهم

وتفاخروا بـخلائـقِ الجــبنـاءِ



إنْ حـزّ رأسَ الغـادرين مـهـندٌ

نزفتْ عليه مدامعُ السخفاءِ



بِشَبا شفاركِ عالجيهم واضربي

قلبَ المغير بطعنةٍ نجلاءِ

فجر الإنتصار
2015-08-24, 10:54 AM
حمى الله الفلوجة وأهلها
بارك الله فيكم ووفقكم

الفهداوي
2015-08-28, 03:43 PM
جزاكم الله خيرا