المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وتعاونوا


الفهداوي
2015-07-31, 10:48 PM
قال تعالى: {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى} .
فى هذه الآية الكريمة يبين الله - عز وجل - أنه يوجد نوعان من التعاون:
النوع الأول: وهو التعاون على البر وهو فعل الخيرات.
النوع الثانى: وهو التعاون على التقوى وهو ترك المنكرات. . والتعاون على البر الآن كثير، ومن أمثلته: أنك تجد فقيراً محتاجاً فتضع يدك فى يده بالعطاء، قال الله تعالى: {لَنْ تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ} .
وإذا رأيت رجلاً أعمى فى الطريق فتقوده حتى يصل المكان الذى يريده.
وإذا وجدت جارك أو ابنه أو أى رجل لا تعرفه قد كسرت رجله تقوم فوراً وتحمله إلى الطبيب .. فهذه أمثلة للتعاون على البر.
ومن أمثلة التعاون على التقوى:
أنك إذا وجدت رجلاً لا يصلى وينتهك حرمات الله - عز وجل - ترشده وتنصحه وتُعينه على امتثال أمر الله وتقوى الله .. فهذا وللأسف قل فى حياتنا .. فالذى كسرت رجله أو يده فى ميزان الله لم يخسر ولكن له الثواب إذا صبر ففى الحديث الذى رواه الإمام البخارى ومسلم عن أبى سعيد وأبى هريرة - رضي الله عنهم - عن النبى الكريم - صلى الله عليه وسلم - قال: " ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذى ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه "
والله اعلم ..

فجر الإنتصار
2015-08-01, 02:51 AM
جزاكم الله خيراً وأحسن اليكم
بارك الله فيكم

الحياة أمل
2015-08-01, 03:31 AM
كتب ربي أجركم شيخنآ
وبآرك فيكم ...~

وصايف
2015-08-01, 11:32 AM
http://akhawat.islamway.net/forum/uploads/monthly_01_2012/post-36649-0-31623500-1327462447.png



http://uploads.ankawa.com/uploads/13705853641.gif
http://akhawat.islamway.net/forum/uploads/monthly_09_2011/post-125640-1315034706.png
http://up99.com/upfiles/gif_files/EVr31747.gif

الفهداوي
2015-08-02, 06:19 PM
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم