المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لا يملك الوكيل من التصرف إلا ما يقتضيه إذن موكله


ـآليآسمين
2015-08-26, 08:52 PM
http://im47.gulfup.com/GvBes7.png
قال ابن قدامة رحمه الله :
" لَا يَمْلِكُ الْوَكِيلُ مِنْ التَّصَرُّفِ إلَّا مَا يَقْتَضِيه إذْنُ مُوَكِّلِهِ ، مِنْ جِهَةِ النُّطْقِ ،
أَوْ مِنْ جِهَةِ الْعُرْفِ ؛ لِأَنَّ تَصَرُّفَهُ بِالْإِذْنِ ، فَاخْتَصَّ بِمَا أَذِنَ فِيهِ "
انتهى من "المغني" (5/ 95) .
http://im47.gulfup.com/jPmJNb.png

الفهداوي
2015-08-26, 09:08 PM
احسنتم الاختيار في نقل هذه القاعدة المهمة
والتي تبين بجلاء ووضوح في ان تصرف الوكيل منوط بما قد اذن له موكله فيه ولا يحق له ان يتصرف من
تلقاء نفسه ، أو ان يجتهد من نفسه ، فلو قال له الموكل بع الدار بكذا على شرط ان لا يكون البيع اليوم
ولا بعد غد وانما غدا ، لا يصح له ان يتجاوز هذا الاذن .
والحاصل أن عقد الوكالة يقتضي الإذن بالتصرف في السلعة لحظ الموكل لا لحظ الوكيل على حسب الشرط فهو مأذون له شرعا في التصرف بالأحسن للغير لا لنفع نفسه أو قريبه إلا بعلم الموكل وإذنه. ولا تقتضي الوكالة المشاركة أو المرابحة في الشراء والبيع من قبل الوكيل لموكله.
الحقيقة اختيارك يدل على سعة ذهنك وفقه نفسك بارك الرحمن فيك

الحياة أمل
2015-09-04, 06:24 PM
والإذن يعرف بالنطق تارة وبالعرف أخرى . ولو وكل رجلا في التصرف في زمن مقيد ،
لم يملك التصرف قبله ولا بعده ; لأنه لم يتناوله إذنه مطلقا ولا عرفا ;
لأنه قد يؤثر التصرف في زمن الحاجة إليه دون غيره ، ولهذا لما عين الله تعالى لعبادته وقتا ،
لم يجز تقديمها عليه ولا تأخيرها عنه .

أحسن الله إليك أخية على هذه القآعدة
وبآرك الرحمن في الشيخ للشرح والتوضيح لهآ ...~