المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العارف بالله لابن الجوزي


ياسمين الجزائر
2015-08-28, 02:24 AM
العَارِفُ :





إِنْ عَمَّتْ نِعْمَةٌ ؛ عَلِمَ مَنْ أَهْدَاهَا ! ، وَإِنْ مَرَّ مُرٌّ ؛ حَلَا مَذَاقُهُ فِيْ فِيْهِ ! ؛ لِمَعْرِفَتِهِ بِالمُبْتَلِيْ !! ، ..
وَ إِنْ سَأَلَ فَتَعَوَّقَ مَقْصُوْدُهُ ؛ صَارَ مُرَادُهُ مَا جَرَى بِهِ القَدَرُ ! ،

عِلْمَاً مِنْهُ بِالمَصْلَحَةِ بَعْدَ يَقِيْنِهِ بِالحِكْمَةِ ، وَثِقَتَهُ بِحُسْنِ التَدْبِيْرِ ! ، ..



فَأَمَّا مَنْ عُدِمَ المَعْرِفَةِ ؛ فَإِنَّهُ مُعَثَّرٌ لَا يَزَالُ يَضِجُّ مِنَ البَلَاءِ ! ؛

لِأَنَّهُ لَا يَعْرِفُ المُبْتَلِي ! ، وَيَسْتَوْحِشُ لِفَقْدِ غَرَضِهِ ؛

لَأَنَّهُ لَا يَعْرِفُ المَصْلَحَةَ ! ،
وَيَسْتَأْنِسْ بِجِنْسِــهِ ؛ لَأَنَّهُ لَا مَعْـرِفَةَ بَيْنَهُ وَبَيْنَ رَبِّهِ ! ،

وَيَخَافُ مِنَ الرَّحِـــيْلِ ؛ لَأَنَّهُ لَا زَادَ لَـــهُ ! ،
وَلَا مَـعْرِفَةَ [ لَهُ ] بِالطَّرِيْقِ !


http://www7.0zz0.com/2015/08/28/01/755960310.gif


ابن الجوزي

ـآليآسمين
2015-08-28, 12:26 PM
يقول ابن الجوزي :
" ليس في الدنيا ولا في الآخرة طيب عيشاً من العارفين بالله عز وجل ؛
فإن العارف به متأنس به في خلوته ؛ فإن عمّت نعمةٌ علم من أهداها ،
وإن مر مُرٌّ حلا مذاقه في فِيهِ ، لمعرفته بالمبتلى " .
::
أحسنت ـآلطرح أخيتي ,جزاكـ ربي خيرا
:111:

فجر الإنتصار
2015-09-02, 08:59 AM
أحسنت الطرح أحسن الله اليك وبارك فيك