المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ((حظُّ الانسان من الإسلام على قدر حظّه من الصّلاة))


أحمدعباس الزبيدي
2015-09-02, 02:32 PM
قال الأمام أحمد :" إنما حظُّهُم من الإسلام على قدر حظّهم من الصّلاة ، ورغبتهم في الإسلام على قدر رغبتهم في الصّلاة ، فاعرف نفسك يا عبد الله ، احذر أن تلقى الله ـ عزّ وجلّ ـ ولا قدر للأسلام عندك ، فإن قدر الإسلام في قلبك كقدر الصّلاة في قلبك"(1).
وقال أيضاً :"واعلموا أنه لو أن رجلاً أحسن الصّلاة ، فأتمّها وأحكمها ، ثم نظر إلى مَنْ أساء في صلاته وضيَّعها ، وسبق الإمامَ فيها ، فسكت عنه ، ولم يعلّمه إساءته في صلاته ومسابقته الإمام فيها ، ولم ينهه عن ذلك ، ولم ينصحه ، شاركه في وزرها وعارها . فالمحسن في صلاته ، شريك المسيء في أساءته ، إذا لم ينهه ولم ينصحه"(2). (1) الصلاة وحكم تاركها - لابن القيّم رحمه الله تعالى : (ص 42) ، (2) الصلاة: (ص170 ـ 171).

الحياة أمل
2015-09-02, 03:13 PM
الصلاة عماد الدين وهي الفارقة بين الكفر والإيمان
كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم : " بين الرجل وبين الكفر - أو الشرك - ترك الصلاة "

بآرك الرحمن فيكم أستآذ
وجزآكم خيرآ على هذآ الطرح المفيد ...~

أحمدعباس الزبيدي
2015-09-03, 10:04 PM
جزيتم خيرا وشكر الله لكم حسن المتابعة