المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قدر مغفرة الله


الفهداوي
2015-09-07, 10:46 PM
كان مطرف بن عبد الله إذا تليت عليه هذه الآية
{ وَإِنَّ رَ‌بَّكَ لَذُو مَغْفِرَ‌ةٍ لِّلنَّاسِ عَلَىٰ ظُلْمِهِمْ } [الرعد6]
قال : فلو يعلم الناس قدر مغفرة الله ورحمته وتجاوز الله لقرَّت أعينهم ، ولو يعلم الناس قدر عذاب
ونكال الله ، وبأس الله ، ما رقي لهم دمع ، ولا انتفعوا بطعام ولا شراب .
الزهد ، ابن حنبل ، ص 244

فجر الإنتصار
2015-09-08, 09:07 AM
سبحان الله
ربنا أحسن عاقبتنا ،ولا تتوفنا الا وانت راض عنا غير غضبان
جزاكم الله خيراً وبارك فيكم

ياس
2015-09-09, 01:30 PM
بارك الله فيكم ونفع بكم ايها الشيخ الفاضل .
اننا نقرا القرآن بدون تدبر لايات الله ففي بعض الاحيان تمر على آيات وكأنك للوهلة الاولى تقرأها .
واي شئ افضل من قوله تعالى :
الا من تاب وآمن وعمل صالحا فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيما).
فهذا كرم الله تعالى على عباده فيبدل السيئات الى حسنات اضافة لمغفرته… لكن الانسان غافل لاه
قانط لانه لم يتدبر قوله تعالى :قل ياعبادي الذين اسرفو ا على انفسهم لا تقنطوا من رحمة الله ان الله يغفر الذنوب جميعا
انه هو الغفور الرحيم).

الحياة أمل
2015-09-09, 06:25 PM
أستغفر الله مما يعلم الله *** إن الشقي لمن لا يرحم الله
ما أحلم الله عمن لا يراقبه *** كل مسيء ولكن يحلم الله
فاستغفر الله مما كان من زلل *** طوبى لمن كف عما يكره الله
طوبى لمن حسنت منه سريرته *** طوبى لمن ينهي عما نهى الله

بآرك الرحمن فيكم شيخنآ وغفر لكم ...~

العراقي
2015-09-09, 07:48 PM
جزاكم الله خيرا
وبارك فيكم