المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة !


فجر الإنتصار
2015-09-09, 06:29 PM
عن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : ( بينما رجل يجر إزاره من الخيلاء خُسف به ، فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة ) متفق عليه متفق عليه .
وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي - صلى الله عليه وسلم – قال : ( بينما رجل يمشي في حلة تعجبه نفسه ، مرجّلٌ جمّته ، إذ خسف الله به ، فهو يتجلجل إلى يوم القيامة ) رواه البخاري .
وفي إحدى روايات مسلم : ( إن رجلا ممن كان قبلكم يتبختر في حلة..) الحديث.
معاني المفردات
الخيلاء : الكبر والتعاظم
يتجلجل : هو الغوص في الأرض مع اضطرابٍ شديد أثناء الخسف ، والجلجلة هو الصوت الذي يصدر من الأرض أثناء ذلك
مرجل جمته : تمشيط الشعر ، والجمّة هي الشعر المتدلّي من الرأس إلى المنكبين
حلة : هما ثوبان أحدهما فوق الآخر ، وقيل : إزارٌ ورداء ، وهو الأشهر




وقفات مع القصّة
تضمّن هذا الحديث تنبيهاً وتحذيراً من الكبر والاستعلاء ، ولا عجب في ذلك ، فهو منبع الشرور ومجتمع الرذائل ، وكفى به قُبحاً أن يكون أوّل معصيةٍ عصي الله بها ، فإبليس لعنه الله استكبر عن السجود لآدم كما قال عزّ وجلّ : { وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الكافرين } ( البقرة : 34 ) .
والكِبر حجاب بين العبد وبين قبول الحقّ والعمل به ، مصروفٌ صاحبه عن الهدى والرشاد، فقد قال ربّنا في كتابه : { سأصرف عن آياتي الذين يتكبرون في الأرض بغير الحق وإن يروا كل آية لا يؤمنوا بها وإن يروا سبيل الرشد لا يتخذوه سبيلا وإن يروا سبيل الغي يتخذوه سبيلا } ( الأعراف : 146 ) .
والسرّ في ذلك أن الكبر إعطاءٌ للنفس منزلة تفوق ما تستحقّها ، ومنافاة لمعاني العبوديّة ، فإذا تكبّر العبد لم تطاوعه نفسه أبداً على الطاعة والانقياد للحقّ ، على الرغم من إقراره به ، ونجد مصداق ذلك في قوله تعالى : { وجحدوا بها واستيقنتها أنفسهم ظلما وعلوا } ( النمل : 14 ) .
وما أكثر الأحاديث النبويّة التي جاءت للتحذير من الكبر وبيان عقوبته ، منها قول النبي – صلى الله عليه وسلم - : ( لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر ) رواه مسلم ، وقوله عليه الصلاة والسلام : ( قال الله عز وجل الكبرياء ردائي ، والعظمة إزاري ، فمن نازعني واحدا منهما قذفته في النار ) رواه الترمذي ، بل صحّ عنه عليه الصلاة والسلام أن المتكبّرين هم أكثر أهل النار : ( قالت النار : أوثرت بالمتكبرين والمتجبرين ) متفق عليه .
على أن الكبر لا علاقة له بجمال المنظر والاهتمام بالهيئة ، وليس ذلك هو المقصود من تلك الصّفة ، إنما الإنكار على الذين تأخذهم العزّة بالإثم فيردّون الحقّ ، ويهضمون الناس ويحتقرونهم ، وقد ظنّ أحد الصحابة ذلك فقال لرسول الله – صلى الله عليه وسلم : " إن الرجل يحب أن يكون ثوبه حسنا ونعله حسنة " ، فبيّن له عليه الصلاة والسلام حقيقة الكبر والتعالي بقوله : ( إن الله جميل يحب الجمال ، الكبر بطر الحق وغمط الناس ) رواه مسلم .
وفي الحديث إشارةٌ واضحةٌ إلى النهي عن جرّ الثياب لا سيّما إذا كانت مظهراً من مظاهر الاستكبار والغرور ، نفهم ذلك من قوله عليه الصلاة والسلام في الحديث : ( ..يجر إزاره من الخيلاء ) .
.
اسلام ويب باختصار

الفهداوي
2015-09-09, 06:47 PM
احسن الله اليكم استاذتنا الكريمة على هذا النقل الطيب ويضاف اليه
أنه مر بعض أولاد المهلب بمالك بن دينار وهو يتبختر في مشيه..
فقال له مالك: "يا بني لو تركت هذا الخيلاء لكان أجمل بك, فقال: أو ما تعرفني؟؟, قال: أعرفك معرفة أكيده, أولك نطفة مذرة, وآخرك جيفة قذرة..
وأنت بين ذلك تحمل العذرة.."
فأرخي الفتى رأسه وكف عما كان عليه..
فهذه هي الحقيقة المرة التي يغفل عنها كل متكبر غبي..!!
وأقول لكل متكبر ومغرور..
ماذا تحمل في جوفك..؟؟
هل هو المسك أم ماذا ..؟؟!!
ماذا تخرج من بطنك في الخلاء..؟؟
هل هو الزعفران أم ماذا..؟؟!!
ماذا تتبول..؟؟
هل هو ماء الورد أم ماذا..؟؟!!
وماذا تخرج من فمك إذا تقيأت..؟؟
هل هو العنبر أم ماذا..؟؟!!
أم أي نوع من البخور تبعثه من فمك بعد الاستيقاظ من النوم..؟؟
هل هو العود أم ماذا..؟؟!!
هذه أسئلة أوجهها إلى كل متكبر ليتفكر في حال نفسه..!!
ليعلم هل هو مميز علينا بواحدة منها أم ماذا..؟؟
فإذا كان الجواب بـ نعم..
فقد حكم على نفسه بالخرق..!!
وإذا كان الجواب بـ لا ..
فرحم الله امرئ عرف قدر نفسه..!!

العراقي
2015-09-09, 07:47 PM
بارك الله فيكم
وجزاكم خيرا

الحياة أمل
2015-09-10, 06:32 PM
كم جاهلٍ متواضعٍ ... سترَ التواضعُ جهلَه
ومميزٍ في علمِه ... هدم التكبرُ فضلَه
فدعِ التكبرَ ما حييتَ ... ولا تصاحبْ أهلَه
فالكِبْرُ عيبٌ للفتى ... أبدًا يُقبِّحُ فعلَه

بآرك الرحمن فيك أخية وأحسن إليك ...~

وصايف
2015-09-10, 09:03 PM
http://n4hr.com/up/uploads/b664d25875.gif
https://encrypted-tbn0.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcTcV6AtOaHLX4iEi3uMEbVNPvrq9H7KE fXuXtKU-_q75O5Uc8apUA
http://smayli.ru/data/smiles/ptici-23.gif
http://lh4.ggpht.com/-TxV7q3axXKg/Tuio33M0DuI/AAAAAAAAAAk/t3Z3YllJZrw/InlineRepresentation06871d91-b51d-47bf-844f-47ffb8196356%25255B6%25255D.jpg?imgmax=800

فجر الإنتصار
2015-09-26, 09:58 AM
احسن الله اليكم استاذتنا الكريمة على هذا النقل الطيب ويضاف اليه
أنه مر بعض أولاد المهلب بمالك بن دينار وهو يتبختر في مشيه..
فقال له مالك: "يا بني لو تركت هذا الخيلاء لكان أجمل بك, فقال: أو ما تعرفني؟؟, قال: أعرفك معرفة أكيده, أولك نطفة مذرة, وآخرك جيفة قذرة..
وأنت بين ذلك تحمل العذرة.."
فأرخي الفتى رأسه وكف عما كان عليه..
فهذه هي الحقيقة المرة التي يغفل عنها كل متكبر غبي..!!
وأقول لكل متكبر ومغرور..
ماذا تحمل في جوفك..؟؟
هل هو المسك أم ماذا ..؟؟!!
ماذا تخرج من بطنك في الخلاء..؟؟
هل هو الزعفران أم ماذا..؟؟!!
ماذا تتبول..؟؟
هل هو ماء الورد أم ماذا..؟؟!!
وماذا تخرج من فمك إذا تقيأت..؟؟
هل هو العنبر أم ماذا..؟؟!!
أم أي نوع من البخور تبعثه من فمك بعد الاستيقاظ من النوم..؟؟
هل هو العود أم ماذا..؟؟!!
هذه أسئلة أوجهها إلى كل متكبر ليتفكر في حال نفسه..!!
ليعلم هل هو مميز علينا بواحدة منها أم ماذا..؟؟
فإذا كان الجواب بـ نعم..
فقد حكم على نفسه بالخرق..!!
وإذا كان الجواب بـ لا ..
فرحم الله امرئ عرف قدر نفسه..!!




شكراً للاضافة القيمة شيخنا المفضال
بارك الله فيكم ووفقكم
جزاكم الله خيرا

فجر الإنتصار
2015-09-26, 09:59 AM
بارك الله فيكم
وجزاكم خيرا

وفيكم يبارك الله

فجر الإنتصار
2015-09-26, 10:00 AM
كم جاهلٍ متواضعٍ ... سترَ التواضعُ جهلَه
ومميزٍ في علمِه ... هدم التكبرُ فضلَه
فدعِ التكبرَ ما حييتَ ... ولا تصاحبْ أهلَه
فالكِبْرُ عيبٌ للفتى ... أبدًا يُقبِّحُ فعلَه

بآرك الرحمن فيك أخية وأحسن إليك ...~


حياكِِ الله أخية
بارك الله فيك ووفقك

فجر الإنتصار
2015-09-26, 10:00 AM
http://n4hr.com/up/uploads/b664d25875.gif
https://encrypted-tbn0.gstatic.com/images?q=tbn:and9gctcv6atoahlx4iei3umebvnpvrq9h7ke fxuxtku-_q75o5uc8apua
http://smayli.ru/data/smiles/ptici-23.gif
http://lh4.ggpht.com/-txv7q3axxkg/tuio33m0dui/aaaaaaaaaak/t3z3ylljzrw/inlinerepresentation06871d91-b51d-47bf-844f-47ffb8196356%25255b6%25255d.jpg?imgmax=800



بارك الله فيك وصايف ووفقك

ياس
2015-09-27, 04:22 AM
http://images.cooltext.com/4425059.png

فجر الإنتصار
2015-09-27, 03:06 PM
http://images.cooltext.com/4425059.png


اللهم آمين آمين
بارك الله فيكم ووفقكم اخي ياس
جزاكم الله خيراً ووفقكم
تصميم مميز وجميل .. بوركتم