المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وزنك وحجمك الحقيقي


الفهداوي
2015-09-12, 11:16 AM
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ (http://library.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=4396) ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : " إِنَّهُ لَيَأْتِي الرَّجُلُ الْعَظِيمُ السَّمِينُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ لا يَزِنُ جَنَاحَ بَعُوضَةٍ " ثُمَّ قَرَأَ فَلا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا سورة الكهف آية 105 .
* الفوائــد:
1- قيمة الإنسان بعلمه وتقواه ، لا بشكله وجسمه يوم القيامة.
2- ذم السمن الذي يؤدي إلى الكسل والبطر.
3- فضل الضعيف غير المتكبر ولا المتبختر ، وقد جاءت نصوص تدل على فضل الضعفاء والأتقياء:
- وقد قال صلى الله عليه وسلم في القرون المتأخرة: ( ويظهر فيهم السمن ). - وقال صلى الله عليه وسلم: ( ألا أخبركم بأهل الجنة: كل ضعيف لو أقسم على الله لأبره ).
- وقال صلى الله عليه وسلم: ( احتجت الجنة والنار ، فقالت النار: فيّ الجبارون المتكبرون ، وقالت الجنة: فيّ ضعفاء الناس ومساكينهم ) رواه مسلم.
- وقال صلى الله عليه وسلم: ( قمت على باب الجنة فإذا عامة من دخلها المساكين ... ).
4- لا ينفع مال ولا بنون يوم القيامة إلا من أتى الله بقلب سليم.
5- إثبات الوزن يوم القيامة. وقد دلّ على ذلك الكتاب والسنة:
- قال تعالى: ﴿ ونضع الموازين القسط ليوم القيامة ﴾.
- وقال صلى الله عليه وسلم: ( كلمتان خفيفتان على اللسان ، ثقيلتان في الميزان ، حبيبتان إلى الرحمان: سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم ).
- وقال تعالى: ﴿ فمن ثقلت موازينه فأولئك هم المفلحون ﴾.
- والذي دلت عليه السنة: أن ميزان الأعمال له كفتان حسيتان مشاهدتان.
6- التحذير من كون الإنسان لا يهتم إلا بتنعيم جسمه.
7- أن الموفق اللبيب هو الذي يهتم بقلبه ، وإذا صلح القلب وسعد ، صلح الجسم وسعد.
وزنك وحجمك الحقيقي ليس بالطول والجسم ..
انما بما تحمله من دين وعلم وثقافة .

http://store2.up-00.com/2015-09/1442041524021.jpg

الحياة أمل
2015-09-12, 01:11 PM
ﻗﺎﻝ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻌﻠﻢ: ﻓﻤﻦ ﺭﺟﺤﺖ ﺣﺴﻨﺎﺗﻪ ﻋﻠﻰ ﺳﻴﺌﺎﺗﻪ ﻓﻬﻮ ﻣﻦ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺠﻨﺔ،
ﻭﻣﻦ ﺭﺟﺤﺖ سيئاته ﻋﻠﻰ ﺣﺴﻨﺎﺗﻪ ﺍﺳﺘﺤﻖ ﺃﻥ ﻳﻌﺬﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﺎﺭ،
ﻭﻣﻦ ﺗﺴﺎﻭﺕ ﺣﺴﻨﺎﺗﻪ ﻭﺳﻴﺌﺎﺗﻪ ﻛﺎﻥ ﻣﻦ ﺃﻫﻞ الأﻋﺮﺍﻑ،
ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﻜﻮﻧﻮﻥ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺠﻨﺔ ﻭﺍﻟﻨﺎﺭ ﻟﻤﺪﺓ، ﻋﻠﻰ ﺣﺴﺐ ﻣﺎ ﻳﺸﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ - ﻋﺰ ﻭﺟﻞ -
ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺔ ﻳﺪﺧﻠﻮﻥ ﺍﻟﺠﻨﺔ، ثم ﺇﻥ ﺍﻟﻮﺯﻥ ﺣﺴﻲ ﺑﻤﻴﺰﺍﻥ ﻟﻪ ﻛﻔﺘﺎﻥ،
ﺗﻮﺿﻊ ﻓﻲ ﺇﺣﺪﺍﻫﻤﺎ ﺍﻟﺴﻴﺌﺎﺕ ﻭﻓﻲ الأﺧﺮﻯ ﺍﻟﺤﺴﻨﺎﺕ، ﻭﺗﺜﻘﻞ ﺍﻟﺤﺴﻨﺎﺕ،
ﻭﺗﺨﻒ ﺍﻟﺴﻴﺌﺎﺕ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﺤﺴﻨﺎﺕ ﺃﻛﺜﺮ، ﻭﺍﻟﻌﻜﺲ ﺑﺎﻟﻌﻜﺲ .

جعلكم ربي ممن رجحت حسنآته فكآن من أهل الجنة ...~

العراقي
2015-09-12, 02:42 PM
احسنتم
بارك الله فيكم